الإثنين 20 جانفي 2020 م, الموافق لـ 24 جمادى الأولى 1441 هـ آخر تحديث 16:01
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
الشروق اونلاين

ألغت وزارة التربية الوطنية، رسميا إجراء الاختبار المسبق في مادتي التربية التشكيلية والتربية الموسيقية من امتحان شهادة التعليم المتوسط لدورة جوان 2020، والاكتفاء باحتساب معدل علامات الاختبارات الفصلية للسنة الرابعة متوسط.

وأبلغت وزارة التربية، مديريها التنفيذيين، في تعليمة “تذكيرية”، أنه قد تقرر رسميا ابتداء من دورة 2020 لامتحان شهادة التعليم المتوسط “البيام”، عدم برمجة الاختبار المسبق في مادتي التربية التشكيلية والتربية الموسيقية، والاكتفاء باحتساب معدل علامات التلاميذ المحصل عليها في الاختبارات الفصلية للسنة رابعة متوسط من الموسم الدراسي الجاري.

وأكدت الوزارة أن القرار هو نتيجة طبيعية لتحليل نتائج التلاميذ في مادتي التربية الموسيقية والتربية التشكيلية الرسم في امتحان شهادة التعليم المتوسط لعدة دورات سابقة التقارب الكبير في العلامات المسجلة في الامتحان والعلامات المسجلة في المراقبة المستمرة وكلها علامات جيدة، مما جعل تقييم التلاميذ المترشحين لامتحان شهادة التعليم المتوسط في إحدى المادتين، لا يبرز أي فرق ودون قيمة مضافة، فضلا عن ذلك فإن تنظيم اختبار مسبق في إحدى المادتين أمر مكلف من الناحية المادية ومن الناحية التنظيمية التي تستوجب تجنيد موارد بشرية هائلة سواء عند الإجراء أو التصحيح.

الموسيقي امتحان شهادة التعليم المتوسط وزارة التربية الوطنية

مقالات ذات صلة

600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • بشير

    مبادرة طيبة من السيد الوزير بارك الله فيه حقيقة لا طائل من وراء هذين الامتحانيين سوى صرف أموال كان من الممكن استغلالها في أبواب أنفع وفقه الله و سدد خطاه لقرارات نافعة أخرى

  • HAMID

    meme l’examen de sport n’a pas sa raison d’etre.les notes de l’année scolaire suffisent amplement et on aura fait des economies de temps et d’argent.

  • رأي مواطن

    مواد فنية جميلة اشجع على ان تدرس بلا اختبارات
    حتى يهتم الطفل بالجانب الجمالي الابداعي ويصحب محب للفنون
    كما يجب فتح تخصص جامعي للفنون الصناعية كما في ايطاليا ومصر
    وبها يستعملون ملكاتهم في تصميم الاف الاشياء التي تخدم الذوق العصري
    مثلا تصميم مفروشات واواني وغيره

  • HOCINE HECHAICHI

    قرارات شعبوية بل “ظلامية” لاتخدم لا التلميذ ولا الثقافة . نكسة وطنية . هل عاد الفيس ؟

  • علال بلوفة

    تكلمنا عليها من قبل للاسف لم تكن دلك الوقت ادان ساغية

close
close