-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
مصنع سحق البذور الزيتية بميناء "جن جن"

رسميّا… مجمع “مادار” يفوز بتركة الإخوة “كونيناف”

حسان حويشة
  • 33342
  • 0
رسميّا… مجمع “مادار” يفوز بتركة الإخوة “كونيناف”
أرشيف

وقع خيار السلطات العمومية رسميا، ممثلة في وزارة الصناعة، على مجمع “مادار” لاستكمال مشروع مصنع الزيوت الغذائية بميناء جن جن بجيجل، الذي كان ملكا للإخوة “كونيناف” وأمّمته السلطات بعد قضايا فساد مالكيه السابقين، وصدرت بشأنه توجيهات سابقة من رئيس الجمهورية باستعادة المنشأة وبعثها مجددا.

وأفادت مصادر على صلة بالملف لـ”الشروق”، أن الضوء الأخضر قد منح لمجمع “مادار” من طرف مجلس تسيير مساهمات الدولة (CPE)، لاستكمال مشروع سحق البذور الزيتية للإخوة “كونيناف” الواقع بميناء جن جن بجيجل، بعد أن كان عرضه الأحسن، خصوصا من ناحية الاستعدادات المالية التي يتوفر عليها المجمع.

وكما هو معلوم، فإن مجمع “مادار” عبارة عن شركة عمومية قابضة “هولدينغ”، جاءت عقب هيكلة الشركة الوطنية للتبغ والكبريت، وتختص في مجال التبغ وهي المالك أيضا لنادي شباب بلوزداد لكرة القدم.

وحسب ما توفر لـ”الشروق” من تفاصيل، فإن هذه المنشأة الضخمة الواقعة بميناء جن جن بجيجل، تجرى حاليا عملية استكمال وثائقها كي تعود ملكيتها لصالح الدولة (أملاك الدولة)، حيث أشارت مصادرنا إلى أن الإجراءات جارية وستستكمل في قادم الأيام.

وبعد تحصل المصنع رسميا على الوثائق ليصبح ضمن أملاك الدولة، تشرح مصادرنا، سيتم مباشرة إجراءات تحويله لصالح مجمع “مادار”، بعد منح الضوء الأخضر نهاية الأسبوع الماضي من طرف مجلس تسيير مساهمات الدولة (CPE)، الذي تكفل هو أيضا باستلام ملفات الراغبين في الحصول على الصفقة.

وقبل أيام كان السباق محموما بين مجمعي “مادار” و”أغروديف” للصناعات الغذائية، لكن الخيار وقع على مجمع “مادار” للتبغ، باعتباره الأكثر استعدادا من الناحية المالية (مجمع يتمتع بصحة مالية)، وهذا بناء على رغبة من السلطات العمومية في منح الصفقة للطرف الذي يبدي جاهزية من الناحية المالية وتمويل ما تبقى من المشروع من خزينته الخاصة، وليس الظفر بالصفقة والتحول بعدها للحصول على قرض من بنك عمومي.

وحسب البطاقة التقنية لهذا المشروع، فإنه بإمكانه ضمان نحو 40 بالمائة من الحاجيات الوطنية من الزيوت الغذائية، إضافة لتوفيره كميات هامة من أعلاف المواشي، باعتبار أن المصنع يقوم بسحق بذور الصوجا واستخراج الزيوت الغذائية منها، والبقايا تتحول إلى أعلاف للمواشي. وكلف المصنع لحد الآن نحو 250 مليون دولار ومطلوب 1400 مليار سنتيم أخرى لاستكماله ودخوله مرحلة الإنتاج، حسب النائب المستقل عن ولاية جيجل، يزيد بن حمودة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!