إدارة الموقع
عائلاتهم تناشد رئيس الجمهورية التدخل

رفض تراخيص مغادرة الوطن للعلاج ترهن حياة مئات المرضى

رانية. م
  • 377
  • 1
رفض تراخيص مغادرة الوطن للعلاج ترهن حياة مئات المرضى
أرشيف

تناشد عائلات مئات المرضى عبر الوطن، رئيس الجمهورية التدخل العاجل قصد الترخيص بمغادرة المعنيين لأراضي الجمهورية قصد تلقي العلاج في الخارج، مع استثنائهم من الإجراءات الاحترازية من فيروس كورونا وإسقاطهم من قائمة الممنوعين من السفر، لتواجد حياتهم على المحك، مع الإشارة إلى تكفل العائلات بتكاليف علاج وسفر مرضاها، وحصولهم على تأشيرات الدخول إلى الدول المقصودة مع الاصطدام بحاجز رفض الترخيص بمغادرة أراضي الجمهورية والعودة إليها بجواب مختصر تكتفي فيه وزارة الداخلية بالرد على أهالي المرضى بعبارة …” طلبكم مرفوض نظرا لتذبذب الرحلات الجوية”.

العائلات المعنية استنكرت ما سمته بالاستهانة واللامبالاة الممارسة من قبل السلطات المعنية وعلى رأسها وزارة الداخلية، التي ترفض الرد على مطالبها بخصوص الحصول على تراخيص تسمح لهم بغادرة أراضي الجمهورية ناحية الدول التي يمكن لمرضاها تلقي العلاج فيها وأغلب الحالات مستعجلة لا يعتبر عامل الوقت والانتظار في صالحها، حيث تمكنت بشق الأنفس وتضامن المحسنين والمتطوّعين من الحصول على تكاليف العلاج في دول أجنبية أغلبها وجهت إلى فرنسا وتركيا، حيث ساهم المغتربون في تحصيل تكلفة عمليات العلاج والتنقل الخاصة بالمرضى، كما تحصلوا على تأشيرات السفر للعلاج، إلا أن مساعيهم وأملهم في العلاج تتحطم عند عتبة وزارة الداخلية التي ترفض طلبهم بشكل غير مبرر، وبحجة تذبذب الرحلات الجوية، التي يذكر هؤلاء الجهات المعنية أن الرحلات الجوية التي يناشدونها تتعلق بإنقاذ أرواح مرضاهم وإنهاء معاناتهم مع المرض، حيث توفي الكثير منهم بسبب الانتظار وعدم الترخيص بالسفر، وليس للسفر والاستجمام، حيث يواجه هؤلاء الأمرين بسبب معاناة مرضاهم رغم توفر فرصة نجاتهم في المستشفيات الأجنبية، بعد استنفاذ محاولات إنقاذهم في مستشفياتنا.

وأضافت العائلات المعنية أن ما يثير الاستياء أكثر هو أخذ تكاليف علاج وسفر مرضاها على عاتقها وعاتق المحسنين الذين لا يتوانون في مدّ يد المساعدة، في حين تتقاعس السلطات في التكفل بهؤلاء، وعلاوة عن ذلك يصطدمون بالرفض المستمر لمطالبهم الخاصة بالحصول على الترخيص للخروج قصد تلقي العلاج والخضوع لعمليات جراحية مستعجلة، ليجدد هؤلاء نداءهم الموجه لرئيس الجمهورية بخصوص ضرورة تدخله والعمل على إنقاذ عشرات المرضى الذين يعانون في صمت.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • maknin

    قال الله عزوجل ; مِنْ أَجْلِ ذَٰلِكَ كَتَبْنَا عَلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الْأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا ۚ وَلَقَدْ جَاءَتْهُمْ رُسُلُنَا بِالْبَيِّنَاتِ ثُمَّ إِنَّ كَثِيرًا مِّنْهُم بَعْدَ ذَٰلِكَ فِي الْأَرْضِ لَمُسْرِفُونَ