الإثنين 24 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 14 محرم 1440 هـ آخر تحديث 23:02
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

يتداول سكان منطقة تفلفال بغسيرة التي تبعد بحوالي 80 كيلومتر عن عاصمة الولاية باتنة، قصة تميل إلى الطابع الأسطوري، التي تجمع بين العجائبية والغرائبية، بطلتها بنت في ريعان الشباب اسمها “روندا”، تقطن في أعماق الأوراس، وبالضبط في قرية تفلفال، حيث أطلق عليها اسم “عذراء تفلفال”، بعدما أغرقت فارسا رومانيا في بحر الغرام، فيما فضلت أن تغرق في بحيرة السم حفاظا على الشرف وسمعة أهل المنطقة.
تؤكد بعض الروايات المتواترة منبعض سكان قرية تفلفال بباتنة، بأن هذه القصة وقعت في الأوراس عام 155 ميلادي، وذلك إبان الحقبة الرومانية، وبالضبط في عصر الإمبراطور “تراجان”، الذي مر بقواته العسكرية على مناطق الأوراس وسلك طريقه نحو العديد من المحميات مثل ثاموڨادي وطبنة وثيفاست ومسكيلة. ويقال أن هذا الإمبراطور عندما وطئت قدماه بمدينة تفلفال (تافيلات) بغية مراقبة الممرات والمناطق المجاورة، فقد أعجب بنسمات الربيع الذي حل باكرا، وفي نفس اليوم رسم وحدد قدر فتاة شابة وجميلة كان حقها في العيش صعب، وقال أحد العراف على طريقك اليوم بين الجمال والحسناوات ستحبسن حياتك، وظنت الفتاة انه يرغمها على الزواج. توقفت وتأملت بعينيها السوداوين أمام أصبعه الموجه نحوها بطريقة همجية، ثم وصلت الفتيات الأخريات بعدها فصرخ عليهن: “هي إذهبن..”. أوصلت الفتيات بشق الأنفس الفضة في المكان الذي يوجد فيه منبع المياه الوحيد من أجل أخذ حاجتهن من الماء المتدفق الذي يشفي غليل الجميع، ثم شرعت الفتاة بالغناء بصوتها العذب الرقيق الذي أيقض الأشجار والطيور والأزهار، والنحل طفا في السماء بين الغيوم والسحب فجرت بلحنها الصخور والجبال، حينها وصل الفارس المغوار.
ترجل الفارس من حصانه واقترب من المنبع، حينها وقعت عيناه على الفتاة، فبقي يتأمل الوشاح الصوفي المزركش والمحيط بجسمها الفاتن، ثم ابتسم الجندي الذي اجتاحته أمواج عاتية، فبعد أن كان بطلا مغوارا حقق انتصارات وانجازات، ولكنه أدرك أنه سيهزم هذه المرة، ثم قام بوضع مراقبين وحراس أمام المنبع، ثم بعث بهدايا وزهور للفتاة، لكنها ضلت بعيدة عنه، ففكرها كان مشوشا، من جهة كانت تفكر في مبادلته الشعور بالحب ومن جهة أخرى رفضت الفكرة. وكانت تقول مع نفسها: “القائد قوي وغني لكنه مستعمر احتقر وأباد شعبي وسلب ارضي وارض أجدادي، وهو اليوم هنا وطأت قدميه جبل إيش أزيزا”، وبينما هي غارقة في حزنها تداعب خصلات شعرها الأسود الداكن والفتيات يهمسن لها أن لا تتردد في طلب ما تتمنى. إقتربت منه كي تزيد من رغبته وقالت: “أنا لك أيها الروماني، ولكن قبل هذا هل لك أن تحقق لي مطلبا”، فأجابها الروماني من المجموعة السادسة إنه جاهز ليقدم روحه فداء لها، فكان كلامها: “هل لك أن توصل الماء إلى قريتي تفلفال (تافيلات)، إنها قريبة من هنا”، فقال لها: “المهمة ستكون صعبة وطويلة ووعرة”، لكنه لم يتأخر في التنفيذ،
فنضرات عينيها السوداوين وجمالها الأخاذ تحدى كل الصعاب، فقد وضع المخطط واستعان بالجنود والعمال لكي يصل الماء إلى تافيلات.

ومضت 4 سنوات!

مر شتاء ولحقه آخر ومر صيف وجاء آخر.. أربع سنوات تمضي على وقع الأحلام والاشتياق، لكنه بصبره نجح هذا الفارس العاشق في تلبية طلب معشوقته لإيصال الماء إلى قمة الهضبة ثم إلى غاية القرية. حينها استعاد الذكريات، خاصة وأن الفتاة وعدته بلقائه ليلة وصول الماء إلى القرية، فتزينت بفستان من حرير مزخرف بألوان زاهية، فكانت رقبتها بارزة بالعقد الفضي، وكان الكحل يزين عينيها السوداوين، فبجمالها الأخاذ وحليها اللماعة أسرت القمر وسلبته رونقه. في تلك الليلة اقتربت الفتاة من الروماني، فقدمت له نفسها بعد أن كان ينتظر هذه اللحظة منذ شهور وسنوات، وبعدها غفت الجميلة في نومها الأزلي، فالفتاة “روندا” اختارت الانتحار، بعد أن شربت السم لكي لا يلمسها أحد، لكنها أرغمت الفارس الروماني على إيصال الماء إلى قريتها بعدما أغرقته في بحر الغرام.

https://goo.gl/S6uW6Q
الحب الغرام روندا

مقالات ذات صلة

  • في خطوة جديدة

    الطلاق بالثلاث ممنوع قانونا في الهند!

    في خطوة جديدة من نوعها قد تثير تداعيات عديدة على مستويات عدة، أقر مجلس الوزراء الهندي أمرا تنفيذيا بتجريم الطلاق الشفهي "بالثلاث"، في الوقت الذي…

    • 868
    • 0
20 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • AZUL

    POURQUOI LE ROMAIN N’A PAS DEMANDE SA MAIN POUR LE MAIRAGE!

  • أسطورة العشق السماوي

    و هو ما حدث يوم لمح القوم ركاما أسود ثقيل في الأفق تنطلق من كبده ومضات البرق المتفرقة, فقد جاء الغيث الكثير و تهاطلت الأمطار بغزارة و رقص السكان تحتها مقيمين الولائم و الاحتفالات, في الوقت الذي سارعت فيه عروس المطر الخطى و هي تصعد الجبل لتلاقي عريسها الذي كان في قمة السعادة و البهجة, فقد حملها بين ذراعيه و طار بها نحو السماء في شكل وميض خاطف لم يترك خلفه سوى السعادة و الخير ،و تحولت تيسليت إلى ما يُعرف اليوم بقوس قزح, التي تعتبر عروس المطر في الثقافة الشعبية الجزائرية !!!

  • أسطورة العشق السماوي

    و هكذا توارث سكان الجزائر لقرون طويلة عادة رش موكب العروس بالماء في تمثيل رمزي إلى الفتاة التي شكلت صورة الحياء و التعفف و الكبرياء و النقاء, و هي الخصال الكفيلة بجلب رجل من المعدن النفيس كآنزار فيأتي معه الخير و العطاء.
    فمنذ ذلك الوقت، و كلما عم الجفاف في ارض تمازغا “شمال افريقيا” يقوم الناس بالطقوس التي تذكرهم بأسطورة عروس المطر مستبدلين المرأة بدمية تصنع من مغرفة و يلبسونها ثيابا على هيئة عروسة لاستجداء الغيث مرددين هذه الأغنية :
    (آنزار انزار اربي اسويت ارزار، اتسو النعمة بذرار اترنو ثين اوزغار)
    لا تزال منطقة القبائل تحتفظ بالكثير من العادات و التقاليد التي صمدت في وجه العولمة

  • عاشقة أنزار

    كفاكم حنبلة و تشددا يا أعداء الحب…لماذا لم تنشروا أسطورة العشق السماوي كاملة ؟؟
    إنها قصة رائعة جدا وحرمتم القراء منها

  • الشيخ عقبة

    للآليء خزائن من الذهب الصافي . الشكر لرقم. 2 و3

  • Omar one dinar

    Nous somme une race comme sa. …LA meme chause quils ont fait les moudjahidines deriere les frontiers pour que les colons français sont sortis. .all hamdou li allah nous sommes a moitier libre

  • راسم

    هذا الشكل لا يشرف روندا الأسطورة ، هي تشبه روضة R 4 دايرة بنو على راسها .

  • .

    قاللك هاذي روندة الشاوية ، ماكان حتى شاوية اتشبه للمخلوقة هاذي ( قالك قائد روماني وصللها الماء للدوار ؟ اعلا الزين أولبها ولا لاطاي ؟ والله بدونة ما من الواد ماتشوفها من يدي .

  • dzair

    روندا و الملك ترنغلة و الأمير اللاز

  • المدعو.

    شابة على روحها بزاف من الغيرة خير من هذيك

  • *

    ” يا لي جايا من العين وبيدك مليتي القلة سبحان من اعطاك الزين وزاد في بهاك ديك الحلة “

  • قاريء

    ( يشكر الأخ سعود على كل مقالاته المميزة ) على الأخ صالح سعود والعاملين من أمثاله في الميدان العمل والتنقيب على تاريخ العظيمات من بنات الجزائر من أمثال لا لا رفاعة ، مركوندة ، خنشلة ، تارشيوين ، نقاوس وغيرهن .

  • مسيلمة الكذاب

    استغرب كثيرا ان الفارس الروماني انبهر بجمال هذه النقريطة والبلاوي الي لابستهم

  • *

    ما عندها زهر .. الرسام مادارش حساب مسيلمة يقول عليها ‘ نقريطة ‘
    الحب اعمى

  • الشيخ عقبة

    من محاسن أشعة الشمس أنها تشعر بالدفىء قدومها من بعيد ( مسيلمة حكيم وأحسن الوصف والتقدير فقط ليست النقليطة المشرقية من لم يكن لها الحظ إنما الرسام المسكين هو الليماشي امزهر ) لقد ذهبت مجهوداته هباء منثورا بسبب انتحال تلك النقليطة لصفة اللؤلؤة روندا الشاوية .

  • *

    تحية لمسيلمة وسلامي لمريومة 💝🐤🎂🎉

  • الشيخ عقبة

    الخير بالخير والباديء أشرف وأكرم ، قيمكم جعلتكم دوما من السباقين في فعل الخير والتعبير عنه ، ربي يحفظكم ويحقق لكم كل أمانيكم

  • *

    اول رواية في تاريخ البشرية كتبت ببلدنا الحبيبة
    الجزائر – ماداوروش,مادورطاغست (سوق اهراس) روما القديمة
    رواية “الحمار الذهبي ” او قصة ‘المسخ ‘ رواية انسانية بشكل كوميدي للوكيوس ابوليوس او ‘افولاي ‘ بفصول تحوي قصص مختلفة منها ما شهده ومنها ما سمعه.. حين يريد الانسان الذي اهتم بالسحر ان يتحول الى طير ولكنه يتحول الى حمار .. رواية ساخرة وفلسفية في الوقت ذاته ..

  • .

    الطيور على أشكالها تقع ( الكتب التي تشير إليها منذ تتبعي لتعاليقك هي نفس الكتب التي انجذب إليها بالعربية ) الحمار الذهبي ، أطلعت إليه منذ حالي 8 ستوات وذكرتني به ، ربي إذكرك بالخير . أعجبني كثيرا

  • الشيخ عقبة

    ليتكم دليتموني على عنوان بعض المحاضارت الملقات الإفادة .

close
close