الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 18 محرم 1441 هـ آخر تحديث 18:46
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

أكد وزير العدل حافظ الأختام، بلقاسم زغماتي، الخميس أن مكافحة الفساد لن تكتمل وتبلغ غايتها إلا باسترجاع العائدات الإجرامية أي الأموال المنهوبة التي تشكل حجر الزاوية على المستويين الوطني والدولي.

وقال الوزير في كلمة بمناسبة تنصيب سيد احمد مراد، نائبا عاما جديدا لدى مجلس قضاء الجزائر، بأن مكافحة الفساد “لن تكتمل وتبلغ غايتها إلا باسترجاع العائدات الإجرامية اي الأموال المنهوبة والتي تشكل في وقتنا الراهن حجر الزاوية على المستويين الوطني والدولي ذلك أن تجارب الدول التي سبقتنا في هذا الموضوع بينت انه لا شيء يساهم بصورة فعالة في محاربة هذا النوع من الإجرام والوقاية منه سوى ملاحقة المذنبين في ذممهم المالية لاسترجاع ما نهبوه من أموال”.

وأوضح في هذا الصدد بان الدافع من وراء اتيان هؤلاء جرائم الفساد “هو بالأساس تحقيق الربح غير المشروع الأمر الذي يستوجب تعميق التحقيقات الأولية من اجل كشف الجناة وحصر عائداتهم الإجرامية وتحديد أماكن تواجدها واحصائها وذلك قصد حجزها او تجميدها ريثما تعرض على الجهات القضائية للفصل فيها طبقا للقانون”.

وذكر السيد زغماتي في هذا الخصوص بان الجزائر “تتوفر على الآليات القانونية اللازمة التي من شانها استرجاع الأموال المنهوبة من الخارج”، مشددا في ذات الوقت على ان القضاء عازم اليوم على التصدي لظاهرة الفساد بالتطبيق الصارم للقانون بكل “شفافية واستقلالية وتجرد وحياد ومراعاة كاملة لقواعد المحاكمة العادلة” في جميع مراحل الدعوى العمومية دون تفريط في حقوق أيا كان من الماثلين أمامه مع الاحترام التام والصارم لقرينة البراءة وحقوق الدفاع في إطار مبدأ المساواة المكفول دستوريا.

وأضاف مبينا في ذات الموضوع بأن “بلدنا يشهد حاليا مرحلة غير مسبوقة ظهر من خلالها المجتمع الجزائري على درجة عالية من الوعي أبهرت العالم كله لا سيما وعيه بمخاطر الفساد وضرورة مكافحته وملاحقة المفسدين الأمر الذي جعل القضاء حسب ما جاء في كلمته، يتصدر المشهد العام ويرتقي في أداء مهامه الدستورية إلى مستوى المطالب المشروعة للشعب وتطلعاته إلى حياة كريمة وغد أفضل”.

واستطرد وزير العدل، حافظ الأختام قائلا بأن المؤسسة القضائية “قائمة بمهامها الدستورية في ضوء قوانين الجمهورية كحامية للحقوق والحريات الأساسية للجميع دون اي تمييز او اعتبارات ظرفية او شخصية  خاصة ، مهما بلغت درجتها أو كان نوعها وطبيعتها فلا هدف أو غرض لقضائنا الوطني في دولة الحق والقانون سوى إحقاق الحق وإعلاء سلطان القانون حفاظا على الأمن القانوني والقضائي داخل المجتمع”.

وبالنسبة للوزير فإن مكافحة هذه الآفة الخطيرة “ليست مهمة القضاء وحده بل هي مهمة كافة أفراد المجتمع ومؤسساته وهيئاته”.

وفي معرض إشارته إلى خطورة آفة الفساد باعتبارها ليست محصورة في حدود الوطن بل هي جريمة عابرة للحدود ولها امتدادات في العديد من الدول، ذكر السيد زغماتي في هذا المقام بإصدار منظمة الأمم المتحدة في سنة 2003 صكا دوليا بعنوان اتفاقية الأمم المتحدة لمكافحة الفساد لمساعدة الدول التي يصعب عليها بمفردها محاربة هذه الآفة لتعزيز مجالات التعاون مع بقية الدول.

وعلى صعيد آخر، أكد الوزير ان ما يلحقه الفساد من أضرار بالمنظومة الاقتصادية والمالية للدولة وتعطيل التنمية “هي عوامل تستدعي تظافر جهود كل مؤسسات الدولة لمحاصرة هذه الظاهرة والوقاية منها”.
وأج

الفساد المال العام بلقاسم زغماتي

مقالات ذات صلة

600

10 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جزائري

    كم أحترم هذا الرجل ..إن شاء الله يكون عند حسن ظننا فيه .

  • محمد

    جزاك الله كل خير يا وزير العدل وأتمنى لك كل التوفيق في محاربة الفساد والمفسدين. كما أتمنى أن تجدوا حلا لآلاف العائلات الذين يعانون من الأخطاء في ألقابهم التي ورثوها في الترجمة من الفرنسية إلى اللغة العربية وأتمنى أن يتم السماح بتصحيح أخطاء ألقاب الآباء وليس الأبناء وشكرا.

  • محمد☪Mohamed

    نريذ عمل فعل وليس كلام , هما كذلك La mafia كانو يحارب في فساد ( الجزائر Festin de vautours) مند 1962.

  • عون احمد-باتنة

    وين راه عايش سيادة الوزير.وين راهي الدول اللي تمكنت من استرجاع اموالها المنهوبة.اذا قدرت بكل الترسانة القانونية التي تملكها الجزائر استرجاع القليل حينئذ يمكننا استرجاع اموال جبهة التحرير في المصارف السويسرية.وكان رئيس الحكومة مولود حمروش حازما لما طالب بذلك وكان حازما لما طلب من عبد الحميد الابراهيمي رئيس حكومة سابق باثبات ال 26 مليار دولار لانها وقعت في عهده وهو انسان مشرك الفم.وين هي اموال بنوك رياض الفتح وتورط ابن الشاذلي في ذلك.وين هي حرية حبيب راشدين المغتصبة منذ 30 سنة وهو يعيش تحت رحمة البطالة لانه اثار قضايا الفساد على فحات جريدته/-الصح افة-وين هي قضية الاطار السامي في الجمارك .

  • sah

    مدير بنك الخارجي دراهم شعب عطاهم كامل قروض ضخمة لرجال الاهمال في مشاريع وهمية وتهرب نصفها للخارج ومزال في منصبه وكتاش يمشي للحراش ياشيخ

  • وناس فرنسا

    واصل على هذا المنوال بملاحقة اللصوص وأسترجاع أموال الشعب المنهوبة
    يكتب لك التاريخ أنك حاربت العصابة وأسترجعت أموال الشعب المنهوبة الله يكون
    في عونك إن شاء الله

  • الصريح الواضح

    ربي أمعاك .

  • الحراشي

    قال عز وجل في محكم تنزيله ( وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ )
    قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : أَيُّهَا النَّاسُ إِنَّمَا أَهْلَكَ الَّذِينَ من قَبْلَكُمْ أَنَّهُمْ كَانُوا إِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الشَّرِيفُ ، تَرَكُوهُ ، وَإِذَا سَرَقَ فِيهِمُ الضَّعِيفُ ، أَقَامُوا عَلَيْهِ الْحَدَّ ، وَايْمُ اللَّهِ لَوْ أَنَّ فَاطِمَةَ بِنْتَ مُحَمَّدٍ سَرَقَتْ ، لَقَطَعْتُ يَدَهَا “

  • الواضح الصريح

    ( الأتجار بالدين والبشر مثله مثل الأتجار في المخذرات وأخطر ) كان على السيد وزير العدل المحترم إدخال المتاجرة بالدين ضمن محاربة الفساد كونها تمس الفكر وأقتصاد الفرد والأمة والأخلاق الجزائرية السليمة والإنسانية وأضرت بفكر الجزائريين وساهمت في نشر الدروشة وتكوين الحركات المتطرفة في الجزائر وتبعا لذلك يتعين متايعة وزير الشؤون الدينية ومصالحه ووكالات السياحة ومدير الخطوط الجوية والقنوات الغير وطنية القائمة بالإشهار للحج والعمرة وبعض الأميين من الأيمة والأساتذة الذين تحولوا إلى أبواق لنشر الجهل والفتن “بعض المحامين مثلا “وكل عناصر الفيس وشقيقهم في الجهل والخبث الحاج امهني وزيطوط إلخ…

  • الجيلالي بوراس

    حتى السيد زغماتي معالي وزير العدل ضاق ظلم آل بوتفليقة و العصابة عندما مس طرفها ايام كان نائبا لمجلس قضاء العاصمة من توبيخ و تعسف و تحويل بدون وجه حق يستحق المعالي لأنه جدير بها وفقكم الله في هذا المنصب و العقوبة لمنصب أعلى

close
close