الخميس 28 جانفي 2021 م, الموافق لـ 14 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الأناضول

سكان يخرجون من منازلهم بولاية سيعرت جنوب شرقي تركيا بعد أن ضرب زلزال بقوة 5 درجات ولايتهم يوم الخميس 3 ديسمبر 2020

ضرب زلزال بقوة 5 درجات على مقياس ريختر، الخميس، ولاية سيعرت جنوب شرقي تركيا، حسب ما ذكرت رئاسة إدارة الكوارث والطوارئ التركية (آفاد).

وقال بيان “آفاد” الذي نشرته على موقعها الإلكتروني، إن زلزالاً بقوة 5 درجات، وقع في ولاية سيعرت، عند الساعة 08:45 بالتوقيت المحلي (05:45 بتوقيت غرينتش).

وأوضح البيان، أن مركز الزلزال قضاء “قورتالان”، وعمقه 20 كلم تحت سطح الأرض.

وفي سياق متصل، قال والي سيعرت عثمان حاجي بكتاش أوغلو، إن الزلزال لم يسفر عن أضرار في مركز الولاية وقضاء قوتالان، مشيراً إلى أن فرق “آفاد” تواصل أعمالها بالمناطق الريفية الأخرى، وفق ما نقلت عنه وكالة الأناضول للأنباء.

وأضاف بكتاش أوغلو، أنه عقب الزلزال بدأت الفرق المختصة بتقييم الوضع في الولاية وكافة المناطق الريفية المجاورة، وأنها تتواصل مع السكان للتحقق من سلامتهم.

كما لفت إلى أنهم لم يتلقوا أي بلاغات بوقوع أضرار بشرية أو مادية حتى الساعة 06:45 بتوقيت غرينتش.

ولتركيا تاريخ من الزلازل القوية. ففي أوت من عام 1999 لقي أكثر من 17 ألف شخص حتفهم عندما وقع زلزال بقوة 7.6 درجة في مدينة إزميت غرب البلاد على بعد 90 كيلومتراً جنوب شرقي إسطنبول. وشرد ذلك الزلزال حوالي 500 ألف شخص.

وفي عام 2011، وقع زلزال بمدينة فان الشرقية وبلدة إرجيس التي تبعد نحو مائة كيلومتر إلى الشمال مما أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 523 شخصاً.

وفي جانفي 2020، ضرب زلزال عدداً من الولايات التركية مما أسفر عن 22 قتيلاً و1030 مصاباً، منهم 654 في ألازيغ (شرق)، و226 بملاطية (شرق) و32 في ديار بكر (جنوب شرق)، و25 في أديامان (جنوب شرق)، و6 في باطمان (جنوب شرق)، و37 بقهرمان مرعش (جنوب).

كما شهدت تركيا في نهاية أكتوبر الماضي، هزة أرضية بقوة 6.6 درجات على مقياس ريختر قبالة ساحل قضاء “سفري حصار” في ولاية إزمير، غربي تركيا، مما أسفر عن مقتل 115 شخصاً وإصابة مئات آخرين بالإضافة إلى أضرار مادية أخرى.

آفاد تركيا زلزال

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • شاوي حر

    اللهم احفض تركيا واهلها من كل مكروه

close
close