-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
يعتبره البعض زواجا للحفاظ على استقرار العائلة:

زواج الرجل بأخت زوجته بعد وفاتها بين الرفض والقبول..

صالح عزوز
  • 2665
  • 0
زواج الرجل بأخت زوجته بعد وفاتها بين الرفض والقبول..

لا يتردد الكثير من الأزواج في الزواج بأخت الزوجة، بعد وفاتها. وهو ليس بالأمر المحرم أو المحرج، لكن هذا لا ينطبق على أغلب الرجال. فالكثير منهم يرى بأن الأمر معقد بالنسبة إليهم، حتى ولو كان مباحا ولا حرج فيه، لعدة أسباب، كما هو الشأن عند النساء.. ففيهن من ترى بأن هذا الزواج لا يحقق السعادة التي تراها العديد من العائلات. وهذا لعدة اعتبارات اجتماعية وعائلية. في المقابل، ترى بعضهن بأن هذا الزواج هو الأنسب للزوج من أجل الحفاظ على أسرته. والاقتران بأخت الزوجة، أمر لا حرج فيه، مادام قائما على ضوابط شرعية، وبرضا الطرفين، خاصة، وهو الأهم في هذا الزواج…

الحديث في هذا الموضوع، يدفعنا إلى البحث عن الأسباب التي قد تدفع بالزوج إلى الاقتران بأخت زوجته، بعد وفاتها، حيث ترى الكثير من النساء بأن هذا الارتباط هو ارتباط شرعي، فلا هو محرم ولا هو مشبوه كما يراه البعض، دون علم وعن جهل، خاصة أن الكثير من الأزواج يختارون هذا الارتباط، لأسباب عائلية تقوم على الاستقرار، أي إنهم يفضلون الزواج من بنت أو امرأة تعرف حاله وحالة عائلته، وكيف لا وهي الخالة، بالإضافة إلى هذا، فالارتباط من نفس العائلة دليل على أن العلاقة بين الزوج وأهل زوجته السابقة، مبنية على الحب والاحترام والتفاهم، ولو لم يكن هذا، ما طلب الارتباط مرة أخرى من نفس الأسرة، وهذا سوف يرجع بالنفع على الأسرتين، خاصة الأولاد، حينما يجدون أنفسهم في حضن امرأة معروفة وتحبهم سابقا، وهي خالتهم، والكل يعرف علاقة الخالة بأولاد أختها…

ليست كل النساء يفضلن هذا الزواج، وليست كل الخالات مستعدات لأن يخلفن مكان أختهن بعد وفاتها، فالأمر صعب عند العديد منهن، وهو يتطلب في بعض الأحيان الشجاعة، فمن يضمن نجاح علاقة مبنية على أنقاض أخت ماتت، ومن يضمن لها كذلك أن حب أولاد أختها لها وهي خالة، سوف يبقى نفسه، نفس الحب بعد أن تصبح في مكان أمهم.. لذا، نجد أن الكثير من النساء، لا يغامرن بهذا الزواج، لأنه لو يقدر الله ولم ينجح، سوف يخسرن العلاقة طولا وعرضا، سواء مع أولاد أختهن أم مع العائلة، خاصة ونحن في مجتمع يطلب التضحيات من أجل الحفاظ على الكثير من العلاقات، وفي بعض الأحيان، قد تكون هذه التضحيات على حساب حياة الأفراد وراحتهم..

يبقى هذا الزواج عند الكثير من الأزواج المنقذ للحفاظ على استقرار العائلة، حتى وإن رفضه الكثير من الناس، وخاصة النساء. لكن، هل يمكن أن تخلف الخالة مكان الأم، أم إن حب الخالة ليس هو حب الخالة في حالة تقمص دور الأم…

مقالات ذات صلة
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!
أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!