الجمعة 14 أوت 2020 م, الموافق لـ 24 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 00:24
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف
  • مراجعة النقطة الاستدلالية لتحديد الرواتب

  • اجتماع مع الرؤساء المديرين العامين لشركات التأمين العمومية قريبا

ستعرف شبكة أجور قطاع المالية بجميع أسلاكه زيادات في أجور مستخدميها، بداية من جويلية الجاري وبأثر رجعي من شهر جانفي الماضي، وذلك بعد أن تقرر مراجعة قيمة النقطة الاستدلالية لـ 50 ألف موظف منتمي لهذا القطاع.

وحسب مصادر من البنك المركزي الجزائري، فقد فصل قطاع البنوك والتأمينات في ملف مراجعة الأجور الذي شكل مطلبا لمنتمي السلك في السنوات الثلاث الأخيرة، ورغم الضائقة المالية التي تعرفها الجزائر ومرحلة ترشيد الإنفاق الذي اعتمدته في تسيير ميزانية الدولة في السنوات الخمس الأخيرة، إلا أنه تقرر وبصفة رسمية إقرار زيادات في أجور مستخدمي قطاع البنوك، وستدخل هذه الزيادة حيز الخدمة هذا الشهر، حيث يرتقب أن تعرف أجور جميع المستخدمين زيادات متأثرة بالزيادات التي عرفتها في النقطة الاستدلالية التي تدخل في حساب أجور 50 ألف موظف، إذ أكدت المصادر أن قيمة النقطة الإستدلالية تقرر رفعها بـ 10 دينار لترتفع قيمتها من 70 إلى 80 دينار.
هذه الزيادات التي ستسجل في أجور هذا الشهر سيتم اعتمادها بأثر رجعي بداية من جانفي الماضي بالنسبة لكل 5 دينار إضافية في النقطة الاستدلالية والتي تأخرت لمدة ستة أشهر كاملة. ومعلوم أن هذا الطلب شكل المحور الأساسي للعمل النقابي الذي قادته الاتحادية الوطنية لمستخدمي البنوك والتأمينات طيلة الثلاثة سنوات الماضية، والذي سجلت خلاله البنوك مرتين تجميدا لعملها مع توفير الحد الأدنى من الخدمة للضغط على وزارة المالية قصد مراجعة الأجور التي لم تعرف مراجعة منذ قرابة 10 سنوات كاملة.

كما ستعرف أجور مستخدمي المالية المنتمين الى سلك التأمينات، كذلك زيادات في النقطة الاستدلالية، تشمل بالتأكيد في تطبيقها جميع شركات التأمين العمومية والخاصة إذ سترتفع النقطة الاستدلالية لمستخدمي هذا السلك إلى 80 دينار كذلك لتعادل بذلك نفس قيمة النقطة الاستدلالية لمستخدمي عمال البنوك، حيث ستشمل الزيادات عمال البنوك والمصارف وشركات التأمين العمومية.

وفي سياق التكفل بالظروف المهنية والإجتماعية لمستخدمي هذا القطاع، من المزمع عقد اجتماع مع الرؤساء المديرين العامين لشركات التأمين العمومية للاتفاق على هذه الزيادات قريبا.

وتأتي مراجعة أجور 50 ألف مستخدم منتمي لقطاع البنوك والتأمينات لتتزامن مع ظروف استثنائية يعرفها القطاع المصرفي الذي يعاني منذ بداية شهر جوان الماضي من تراجع في السيولة النقدية بالمؤسسات البنكية، وهو التراجع الذي مرده تراجع النشاط الاقتصادي، وتجميد العديد من العمليات الخدماتية مثل تسديد فواتير الكهرباء والغاز والماء وغيرها من الخدمات المتعلقة بالمواطن، بسبب فترة كورونا، والتي أدت بصفة آلية إلى تراجع نسبة الإيداع للأموال وتمركز عمليات السحب على كافة الوكالات البنكية والموزعات الآلية، إذ في سابقة هي الأولى من نوعها أكدت مصادر الشروق أن تحصيل البنك المركزي تراجع الى حدود 7 مليار دينار يوميا فقط وهو الرقم الذي يبقى بعيدا جدا على مستوى التحصيل الذي كان يعرف البنك المركزي قبل كورونا.

الزيادة في أجور مستخدمي قطاع المالية تأتي في أعقاب إقرار رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون، مراجعة الحد الأدنى للأجر الوطني المضمون وإسقاط الضريبة على دخل الفرد عن الأجور التي لا تتعدى الـ30 ألف دينار في خطوة نحو رفع مستوى مداخيل الفئات الهشة.

الأجور البنك المركزي الجزائري التأمينات

مقالات ذات صلة

600

23 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ABDERRAOUF

    مذا تقدم البنوك الجرائرية سوى قروض رجال نهب المال , كان من المفروض زيادة أجور قطاع الصحة والتعليم أما قطاع البنوك فلا يقدم أي فائدة للإقتصاد الجزائري سوى تقديم قروض لمؤسسات من اموال المؤسسات نفسها

  • خالد

    يعني زيدونا حنا في التامينات باش تزيدولهم في الخلصة

  • أحمد الأحمدي

    زيادات لا تحتج إلى نقابات و لا أضرابات زيادات لا تحتاج إلى استعجالي القضاء و خصم من الأجور . أظن أن من قام بهذا الفعل يريد تفجير الوضع و إشعال النار . أيعقل أن تضخ أموال بلا حسيب و لا رقيب لفئة في الوقت الذي يموت فيه جوعا من حاصرهم الكوفيد و العيد و الخول المدرسي الجديد .

  • mohamed

    رفع الاجور والزيادات دائما لمن ينام كثيرا وياكل الكثير ولا يقدم شيئ وان قدم فلا يقدم الا القليل .عمال النظافة هم اولى بهذه الزيادات بل يستحقون اكثر بكثير مما يتقاضونه .ما ذا يقدم مستخدمي البنوك والتامينات للشعب حتى ترفع اجورهم؟وهل لدينا فعلا بنوك ؟

  • NOUNOU

    زيدو الماء للبحر
    الناس الي راهي تسوفري في ليبراج على الحدود في السبيطارات سونلغاز سوناطراك البريد الشانطيات الشمس البرد ……….. و انتم تعاونو الي حاسبين روحهم ما يدخلوش الى هذيك الجهة.

  • Mus

    نظام بنكي أكل عليه الدهر وشرب .

  • علي

    البحر يزيدوه سعيدة كيما يقولو ماذا تقدم البنوك للإقتصاد او شركات التأمين إذ وقع لك حادث تجيب 3 سنين وانت تجري باه تدي حقك وعن الغاء الضريبة للموظفين فتلك اجور لا تقارن بأجور هؤلاء فأقل عامل في مؤسسة منها قد يفوق احره اجر مدير في مؤسسة عمومية تابعة للوظيفة العمومية و لماذا لم ترفع قيمة النقطة الاستدلالية للموظفين لتحسين اجورهم بصفة فعلية

  • Mohamed 16

    من غير المعقول.
    من الاحسن ان نرجع الى الكلام على التضخم و قيمة الدينار.

  • عمر

    النقطة الاستدلالية للوظيف العمومي الحالية هي 45 دج ولكن البنوك 80 دج لم نفهم ذالك

  • فيفي

    عمال البنوك من احسن الناس اجورا لماذا الزيادة الاولى زيادة اجور العمال البسطاء الغير قادرين على العيش في هذا البلاد

  • فارس

    كان من الأجدر استغلال هذه الأموال في خلق مناصب الشغل للإيطارات البطالة التي تفكر في الهجرة واستغلالها مثل مهندسين كهرباء في الطاقة الشمسية والتي هي مشروع العصر

  • علي الجزائري

    اصل بنوك الجزائر كثرة العدد قلة المردودية نظام تقليدي ضخ اموال الرواتب و ثما سحب الموواطن الراتب لا استثمار و تتدوال الاموال و اغلب الببنوك فالسة من القروض بدون ضمان يتعلم من بننك الخليج و البركة و لا بيروقرطية بنوك لديها كل سنة فوائد و الوكالة غيرر منتجة تغلق

  • فارس

    شوف التمييز بين الجزائريين لماذا هذه الزيادات لا تمس اعوان الامن

  • riad

    البنوك الربوية كل عامل و موظف ماله و أجرته حرام و سحت إلاّ لللمضطر. إبحتو عن كلام الفقهاء و الأئمة و العلماء في تحريم التعامل مع البنووك الربوية و العمل فيها. اللّهم إني بلغت.

  • riad

    البنوك الربوية كل عامل و موظف ماله و أجرته حرام و سحت إلاّ لللمضطر. إبحتو عن كلام الفقهاء و الأئمة و العلماء في تحريم التعامل مع البنووك الربوية و العمل فيها. اللّهم إني بلغت.

  • خالد

    زيدنا حنا في التامين باش تزيدولهم هم في الاجور

  • mustapha bis

    حسب منشور صدر عن وكالة الأنباء الجزائرية صدر عام 2018 في موقعها الإلكتروني فيما يخص وضعية الأجور في الجزائر إحتل قطاع المالية في المرتبة الثانية بعد المحروقات فإذا كانت أجور عمال هذه الأخيرة هو منطقي نظرا للظروف المناخية الصعبة التي يعملون فيها و نظرا كذلك للقيمة المضافة للإقتصاد الوطني – فما هي القيمة المضافة لقطاع المالية في الجزائر أين يحتل المراتب الأخيرة حتى في إفريقيا و لا أقول في العالم لماذا لا تزيد الدولة في أجور عمال التربية خاصة في الإبتدائي و كذلك عمال البلديات و الصحة فعلا تزيدون كما قالوا في التعاليق لأصحاب المكاتب المكيفة و البدلات الأنيقة ….و لا أزيد على ذلك.

  • موساوي توفيق

    انا اعمل في شركة للبناء انا في عطلة إجبارية بدون مرتب منذ 17 مارس إلى يومنا هذا انا صاحب عائلة من يعوضني و يعوض أولادي الشركة لم تعطيني دينار واحدا يا سيد الرئيس إلى من أشكوا غير البه أشكوا اليه بثي وحزني

  • امازيغي حر *الجزائر

    هؤلاء واولات ال 50 الف عاملا وموضفا لم ولن يقدموا للدولة اي شيء سوى النهب والاختلاص وافراغ الخزينة وما مديرو املاك الدولة التسير العقار ورؤساء البنوك والقروض قد امتلأت بهم سجون الحراش ياعجب العجاب الاطباء والتربية والمتقاعدين يزيدون لهم قطرة من بحر اي اسميغ والنقطة الاستدلالية بنسبة 1دج بينما مستخدمو البنوك والتأمينات زيادة الاستدلالية من 10دج الى 80دج هم منذ القديم لاتمسهم الاحتياجات والعوز ولا الديون في كل المناسبات مرتاحون ماليا ماذا لو اطلعت على قصورهم وسكناتهم هنا مربط الفرس الفاهم يفهم

  • Auressien

    on est mieux servi quand on servi par soi meme

  • مواطن بسيط

    ان لم يكن هناك زيادات لقطاعات الصحة والتعليم والامن عاجلا فالاكيد ان هناك احتجاجات واضرابات وانفلاتات للوضع ستقع فلنكن واقعيين يا اصحاب القرار لا تزيدو رواتب هذه الفئات الغنية اصلا وانما الزيادة تكون للممرض للطبيب للاستاذ لعمال النظافة للشرطي وللبسطاء عموما فان لم يكون كذلك فلا تكون الزيادة لاحد.

  • Abderezak

    متى تتفكر وزارةالمالية الموظفين البؤساء عمال الخزينة فلا مقرات على مستوى محترمة ولا وسائل العمل منعدمة تماما فلولا إرادة وضمير الموظفين لا انهارت الخزينة ومن أراد التأكد فعليه زيارة خزينة ولاية البليدة .بااظافة الأجور الهزيلة للموظفين والخوارق الرهيبة ما بين قطاع التأمينات والضمان الاجتماعي مع أجور الخزينة فمثلا نائب مدير وكالة يتقاضى 200000د ج ونائب مدير خزينة الولاية 50000 د ج انها مهزلة فيا عمال الخزينة تحركوا مالكم رضوان بحالكم

  • محمد

    لماذا التمييز بين الجزائريين الوظيف العمومي قيمة النقطة الاستدلالية 45دج والقطاع الاقتصادي 80{ج يعني الضعف تمام زائد الامتيازات الكبيرة التي يتلقونها هذا يعني ستكون هناك اضرابات واحتجاجات بالجملة عند الدخول الاجتماعي مع عودة الحراك بقوة للمطالبة بالعدالة الاجتماعية واقامة العدل في تقسيم الريع والثروات على العمال والموظفين بل حتى المردودية قطاعات تحسب 30بالمائةوقطاعت 40بالمائة لماذا التمييز والفتنة السنا كلنا جزائريين واصحاب شهادات وكفاءات

close
close