الإثنين 01 مارس 2021 م, الموافق لـ 17 رجب 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الأرشيف

كشف وزير الخارجية صبري بوقدوم عن زيارة مرتقبة للقيادة الليبية الجديدة للجزائر في الأيام القادمة.

وأكد بوقدوم، الاثنين في حوار لقناة “فرانس 24” أنه تحدث للوزير الأول الليبي المعين ونائب الرئيس موسى الكوني، عن الزيارة التي ستكون فرصة لتعزيز العلاقات بين البلدين وتقوية ميادين التعاون، والعمل على متابعة الخطوات المتخذة في مسار المصالحة الليبية.

وأكد بوقدوم أن الانتخابات الرئاسية في هذا البلد الشقيق من المحتمل أن تتم قبل نهاية السنة الجارية.

وفي سياق العلاقات الدولية قال بوقدوم أن بناء الثقة بين الماليين خطوة مهمة لأمن الجزائر.

وأشار إلى أنه لأول مرة منذ إبرام اتفاق باماكو المنبثق عن مسار الجزائر اجتمع ممثلو الدولة في كيدال واتفقوا على إرساء خطة طريقة للمضي قدما في طريق السلام في البلد الجار.

وفي الشأن الداخلي قال بوقدوم، أن “حل البرلمان والدعوة لانتخابات تشريعية فرصة لكل من يرغب في التغيير في الجزائر خاصة الشباب الراغب في  الإصلاحات

وأشار بوقدوم إلى أن حل البرلمان هو استثمار في الشباب نحو التغيير وإعادة بناء الثقة بين المواطن والدولة.

وأضاف “المواطن له الفرصة اليوم للتغيير وبناء المستقبل، والانتخابات التشريعية المقبلة ستنتج حكومة منبثقة عن التغيير”.

وتحدث بوقدوم عن العفو عن معتقلي الحراك الذي قال إنه “من صلاحيات الرئيس، و جاء في إطار  التهدئة والنية الصالحة للتغيير لبناء التلاحم بين الجزائريين”.

بوقادوم زيارة ليبيا

مقالات ذات صلة

600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الباتول الوحدوية

    زيارة مجاملة لا اعتقد انهم اغبياء لتبنوا نموذج مستهلك من الديموقراطية ومن شكل الجمهورية ، آه على العسل والسمن أيام زمان أيام العقيدين او الزعيم والعقيد ، وكمن من المال اضاعوا وكم صفق لهم على ذلك ، آه واه عليك يا زمن، ادعوا النبوة والرسولية على الجماهير التي صدقت الحكاية، أنا منهم وان كنت معفيا من الامر ، كنت صغيرا،

close
close