الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 18 محرم 1441 هـ آخر تحديث 09:56
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

عاود سعر صرف اليورو ارتفاعه أمام الدينار الجزائري في السوق الموازية عبر مختلف ولايات الشرق، حيث بلغ سعر بيع 1 يورو نهار الأربعاء، في بعض الولايات مبلغ 200 د.ج، فيما تجاوزه في مناطق أخرى التي عرفت ندرة في العملة الصعبة، ووصل إلى حدود 210 د.ج.

وقد أرجع بعض تجار العملة في السوق السوداء سبب ارتفاع سعر صرف اليورو هذه الأيام مجددا إلى تزايد الطلب على الصرف، لآلاف الجزائريين الراغبين في مغادرة التراب الوطني باتجاه بلدان أخرى، خاصة منهم الحجاج المتوجهين إلى البقاع المقدسة لأداء مناسك الحج، وكذا باقي المواطنين الذين حجزوا في الفنادق والمنتجعات السياحية في بعض البلدان الأخرى، لقضاء أيام من العطلة الصيفية، على غرار تركيا وتونس، وهو ما رفع من حدّة الطلب على صرف العملة الصعبة في السوق الموازية، وارتفاع سعره مقارنة مع الأيام القليلة الماضية، التي عرف فيها سعر صرف اليورو تراجعا نسبيا وصل إلى حدود 180 د.ج. كما أن غياب مكاتب صرف معتمدة للعملة في الجزائر، وتقلص منحة السفر السنوية في الوكالات البنكية والتي لم تعد تتجاوز مبلغ105 يورو مقابل 15420 د.ج، أثّر بشكل مباشر على تراجع قيمة الدينار الجزائري، التي أضحت جد ضعيفة مقارنة بباقي العملات الأجنبية.

ورغم الاحتياطات والإجراءات الأمنية المتخذة على مستوى الموانئ والمطارات ومراكز العبور البرية، لوقف عمليات استنزاف العملة الصعبة ونقلها إلى خارج الحدود بطرق غير قانونية، من طرف بعض العصابات المختصّة في تبييض الأموال وتهريبها نحو الخارج. وقد ذكر بعض تجار العملة في السوق الموازية أن انخفاض سعر اليورو في الأيام الماضية كان بسبب تراجع الطلب على الصرف، ما أحدث ركودا في نشاطهم وجعلهم يعرضونه بمبالغ أقل مما عليه الآن، ليعاود ارتفاعه مجددا مع زيادة الطلب على عمليات الصرف في السوق الموازية من طرف الحجاج والمسافرين لقضاء عطلتهم الصيفية خارج الوطن، وحتى بعض المرضى المتوجهين إلى الخارج بغرض العلاج أو إجراء عمليات جراحية في المستشفيات الخاصة في تونس وتركيا أو حتى الصين.

وتشهد الحدود الجزائرية التونسية هذه الأيام حركة كبيرة للمسافرين المغادرين للأراضي الجزائرية باتجاه تونس لقضاء أيام من العطلة الصيفية في المركبات السياحية، حيث تراوح معدل المغادرين في الأيام الأخيرة وتحديدا بعد المباراة النهائية لكأس الأمم الإفريقية بين 2500 و3000 شخص في اليوم الواحد عبر المراكز الأربعة بولاية تبسة، ومثلهم تقريبا من الوافدين من الأراضي التونسية باتجاه الأراضي الجزائرية غالبيتهم من التونسيين الذين اعتادوا التسوّق في المدن الجزائرية خاصة منها تبسة، عين امليلة، تاجنانات وحتى قسنطينة والعلمة بولاية سطيف، لاقتناء بعض السلع وإعادة بيعها في تونس. وقد عرفت العملة التونسية انتعاشا في أسعارها على المناطق الحدودية ووصل سعر صرفها أمس بولاية تبسة 61.5 دينار جزائري مقابل 1 دينار تونسي، فيما تراوح سعرها خلال الأيام الماضية بين 58 د.ج و60 د.ج.

الدينار الجزائري العملة الصعبة موسم الحجّ

مقالات ذات صلة

  • مطالب بتخفيض الرسوم الجمركية وإلغاء TVA

    شروط تعجيزية لاستيراد السيارات المستعملة

    لايزال ملف استيراد السيارات المستعملة يشغل الرأي العام، وبات حديث المواطنين في المقاهي والمجالس والبيوت، بسبب الجمود الذي يعانيه سوق السيارات منذ سنوات، حيث تحول…

    • 34262
    • 24
600

18 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • هند

    من اهم اسباب غلاء وارتفاع الدوفيز في الجزائر هم المغفلين الباحثين عن الملذات الزائلة الداهبين الى تونس زراغات ووحدانا من اجل ملا خزائن التوانسة الجيعانين بالعملات الصعبة من اورو ودولار وغيره رغم انهم يهانون من طرف التوانسة الحقودين على الجزائريين ويظهر دلك من خلال عدم مشاركتنا في فرحة نيل الفريق الوطني لكاس افريقيا للامم وحتى رئيسهم الهرم العلماني المريض نقسيا وعضويا لم يهنئ رئيس دولتنا المريض اكثر منه …اتعجب كيف ان جل الجزائريين يشتكون من غلاء المعيشة ومصاريف الحياة ويتوجهون الى تونس ……

  • ali ben bakir

    BIENTOT A 300 ET INTROUVABLE

  • محمد

    كم مرة شرحنا لكم ان انتقال الاموال عبر المطارات والموانيء الى الخارج ليس تهريب.وانما هي اموال خاصة و ملك لاصحابها سواءا اتوا بها عمال جزاءريون من الخارج او استبدلوها في الاسواق المنتشرة عبر الوطن اذا هي ليست اموتل الدولة التي تاتي من تصدير النفط او سلع اخرى. لكن دولة الفساد هي التي تغلط وتدفع الجمارك والصحفيون الى الغلط. المواطن الجزاءري مسموح له ان يدخل اموال لا حدود لها من الخارج وان يفتح حسابا بالعملة الصعبة وان يحمل 7,5 الاف اورو عند خروجه واكثر اذا يثبت انه من ادخلهم. الرقم اكيد ضعيف جدا اذا قارناه مع تحوبلات بارونات سجن الحراش والبرواغية واخرين عبر البنوك وهي اموال البنوك والدولة.
    انص

  • dz

    بدلو العملة الوطنية من الدينار لليورو ويتهنى الفرطاس من حك الراس و الجماعة لي راح تقول العملة رمز من رموز السيادة الوطنية غير تخلي بوليتيك بعيد هنا المشكل إقتصادي و ليس مشكل هوية

  • انيس

    سعر اليورو يعاود ارتفاعه بسبب اشرار الجزائر العصابة الخبيثة مزالها متحكمة مع خططها الجهنمية خراب الاقتصاد

  • Hm

    Mafhemtech tounes tgoulou rahom idiroulkom machekel wetrouhoulhom

  • شخص

    كان هذا كائماً رأيي على هذا المنبر الحر، الدينار يرتفع بالكفاح و العرق و النية الصادقة لصناعة اقتاصاد قوي و ليس بالإشاعات من هنا و هنا لا تصمد أكثر من أسبوع !!!

  • الأوراسland

    ترامب ينتظــــر الأموال لإنعاش إقتصاد بلاده أين الخلل؟
    بنفس الأموال يقتل عرب اليمن وفلسطين ……..
    وبنفس الأموال يأتي عرب اللسعودية لممارسة الجنس على بنات المملكة العلوية العربية
    و………….
    عرب السعودية أنجزو أكبـــر ملهى أمام الكعبــــة للعرب السنة
    لكن ما رأيت يوما أشقاء عرب السعودية نعيمة وزيطوط مغراوي إنتفضوا ضد ملوكهم

  • محمد☪Mohamed

    محمد
    أنت ذكي في عالم المغفلين وجهلاء papapa
    السوق الموازية تسير دولة كاملة , وعصابة تمنع فتح مكاتب صرف معتمدة
    دراهم هدو يخرج من إقتصاد البلاد ويرجع ذخل قومي للدول أخرى , قلنا لكم ذخل فرنسا سياحيا فقط
    100 مليار $ وذخل جزائر بالبترول يقاب 170 مليار$
    لما تخرج 1 أو 2 زوج مليار $ إلى دول المجاورة تزيد في ذخلهم القومي .
    الجزائر مصيرها إفلاس الحراك والجمهورية الثانية لا يحل مشكل الضعف الذي نعيشه بمأن عندنا شعب يفكر كما محمد هذا.!

  • وسيم

    ما يدهشني أن ملك المغرب الشقيق أرسل لنا تهنئة بمناسبة فوزنا بكأس إفريقيا رغم ما يقال أن لدينا مشكل سياسي مع المغرب، في حين أن رئيس تونس وحكومتها وحتى وزارة الرياضة التونسية لم يهنئونا بالفوز بكأس إفريقيا، رغم ما يقال أن ليس لدينا أزمة مع تونس، أمر عجيب، هل هي الغيرة والحسد أم شيئ آخر؟ مع العلم أن الشعب التونسي الشقيق ليس له علاقة بنظامه الحاكم وقد هنؤونا بالتتويج

  • عادل

    الى كل مالكي الأورو أقول ماتخافوش باش يطيح الأورو راهي اشاعات برك تخوف الباعة شهر ولا زوج وزيد يطلع على السبب الاتي
    الدينار باش يطلع لازم تطلع القيمة نتاعو مش غير مع الأورو بصح مع كل السلع معاناتها الذهب يهبط في السومة، السيارات تهبط، العقار يهبط، السلع تقدر تستورد واش تحب والسومة نتاعها تهبط خاطر الدينار نتاعك مقصود وبقيمتو، يعني الدينار تولي عندو قيمة حقيقية مع كل السلع مش قافل الاستيراد وكلش غالي وتقلي الدينار طلع مع الاورو لذا انصح خاوتي اشري الاورو وخبيه باش ماتخسرش خاطر الاورو راك مخبي حاجة عندها قيمة كيما كتخبي الذهب غير جا الذهب يتشرا نورمال ويتباع كأس مش افير والاورو باش

  • الصريح الواضح

    ( فراغ الفكر والبطن هو السبب ) سياحة البلداء والسذج من البشر سواء كانت في أتجاه الدول الشقيقة مثل تونس والمغرب أو العربية والإسلامية بعد فرض الفيزا من طرف الدول الأوروبية التي لولاها لما زار 4 في % من الجزائريين دولة إسلامية كذلك السياحة الدينية( الحج والعمرة)وهي الأكثر أستنزافا للخزينة الخاصة والعامة فضلا على المناسبات الدينية حيث يكثر الأستهلاك من المواد وهي في أغلبيتها بالدوفيز(البلداء والمنافقون والأخطر الخونة يحاولون أستبعاد سلبيات ممارسة الطقوس الدينية على الفساد المادي والأخطر الفكري والأخلاقي الذي ينخر جسم الأمة الجزائرية كونهم المستفيدون منه سلطة ونهبا .

  • كمال

    من الاسباب الرئيسية لارتفاع سعر اليورو العاملين بالسوق السوداء فالسبب لايعود الى الحج ولا الى العطلة الصيفية فهؤلاء الصماصرة بالسوق السوداء هم من جعل من الدينار اضحوكة ومزبلة لاينظر اليها بتاتا

  • fouad dz

    الدينار يرتفع عندما تتحكم الدولة فالسيولة المتداولة لذا يجب تغيير كل الاوراق النقدية و و فرض التعامل بشيك لاي مبلغ يفوق عشرة ملايين اي ممنوع سحب اي مبلغ فوق عشرة ملايين من البنك في هذه الحالة سترتفع قيمة الدينار و الله اعلم

  • مثماثل للشفاء

    المقال جيد معلومات مضبوطة.قرأت التعليقات صحيح هي ليست أموال الدولة لكن عندما المغترب مالكها الأصلي يأتي بها من الخارج و لايعيدها معه عند دهابه. هاته الأموال تصبح مقيدة بقوانين إخراجها للخارج بنكيا أو سيولة. تقريبا كما هو حق الدولة في تأميم ملكيات خاصة لمنفعة عمومية. القوانين بحاجة لمراجعة أكيد. أما فيما يخص مكاتب الصرف بيعا و شراءا فالأمر جد معقد في الضروف الحالية على أنه يمكن التفكير في نوع محدد من العملات كالليرة التركية و الدينار الليبي و التونسي و الروبل الروسي و اليان الصيني و هدا بإتفاقيات بين بين مؤسسات مالية جزائرية و في هاته الدول. فسينتج عنه وفرة الأورو و الدولار للأفراد و الدولة

  • حلل وناقش

    ترتفع العملة كلما رفع المجتمع من درجة نشاطه وانضباطه واجتهاده ………….. وتنخقظ كلما زاد المجتمع من درجة تقديسه للجهل والتظرف والخمول والغباء………………….. حلل وناقش

  • سائل

    أنا عندي 1000 أورو، شريتهم بـ21 مليون يعني 21. أ كنت مخبيهم للحاجة، الآن راني حاير نبيعهم و إلاّ يخليهم خاصةً و أن السعر متذبذب قادر يطالع و قادر يزيد يهبط. فهل من نصيحة ؟

  • أنا

    رداً على (سائل) : لا تقلق أغلب الظن أنه بحلول شهر سبتمبر أو اكتوبر، سيستقر الأورو بين 210 و 215 دج. بعد رجوع (الزماقرة) إلى أوربا و تراجع في المعروض الذي أحدثوه. و يمكنك بيعه بأقل خسارة (على الأقل).

close
close