-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

سفير فلسطين بالجزائر ينوّه بدور الإعلام الجزائري في مواجهة الدعاية الصهيونية والغربية

ق. و
  • 99
  • 1
سفير فلسطين بالجزائر ينوّه بدور الإعلام الجزائري في مواجهة الدعاية الصهيونية والغربية
أرشيف
سفير دولة فلسطين بالجزائر، فايز أبو عيطة

نوّه سفير دولة فلسطين بالجزائر، فايز أبو عيطة، السبت بالجزائر العاصمة، بدور الإعلام الجزائري في دحض ومواجهة الدعاية الإعلامية الصهيونية والغربية حول حقيقة ما يتعرض له الشعب الفلسطيني، لاسيما بقطاع غزة من عدوان غاشم وإبادة جماعية.
وأكد السفير أبو عيطة في تصريح لـ”وأج“، على هامش أشغال ندوة فكرية حول “الإعلام والتحدّيات الراهنة”، نظمتها وزارة الاتصال بمناسبة الاحتفال باليوم الوطني للصحافة، بالمركز الدولي للمؤتمرات ”عبد اللطيف رحال”، أن “دور الإعلام الجزائري في مواجهة الرواية الإعلامية الصهيونية والغربية حول حقيقة ما يتعرض له الشعب الفلسطيني، لاسيما بقطاع غزة من عدوان غاشم وإبادة جماعية، دور بارز وهام”.
ومن ذات المنظور، أكد السفير الفلسطيني، أن العمل الذي يقوم الإعلام الجزائري، “يشكّل فعليا فضحا صارخا للرواية الصهيونية والغربية حول حقيقة ما يرتكبه الاحتلال الصهيوني من عدوان”، مبرزا أن “تبنيه للقضية الفلسطينية هو تبن قائم على مهنية واحترافية تكشف زيف ما تحاول وسائل الإعلام الغربية الترويج له”.
واعتبر في ذات الشأن، أن تنظيم وزارة الاتصال لهذه الندوة الفكرية يأتي في سياق الأحداث التي يعيش الشعب الفلسطيني على وقعها اليوم وهو يتعرض لأبشع أنواع الاعتداء، لافتا إلى أن “الجزائر التي كانت دوما مساندة للقضية الفلسطينية، تواكب من خلال إعلامها الوطني، ما يتعرض له الشعب الفلسطيني وتواجه كل محاولات تجريم المقاومة الفلسطينية من جهة، وشرعنة ما يقوم به الاحتلال من جرائم من جهة أخرى، في تزييف واضح وصريح من عديد المنابر الإعلامية الدولية التي تدّعي الاحترافية والمهنية”.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • بن بولعيد

    الجزائر الرسمية الشعبية تدعو دوما للتعايش السلمي بين كل شعوب الارض والامم علي اختلاف اعراقهم ومعتقداتهم والوانهم واجناسهم ولغاتهم يهود عرب بربر افغان فرنجة انجليز روس صينيين امريكان ............. الجزائر تدعو دائما وابدا للامن والسلام العالميين ونبذ العنف والتطرف والتشدد .