الأربعاء 23 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 23 صفر 1441 هـ آخر تحديث 23:58
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

أقدم العديد من سكان حوش “ميشال” التابع إقليميا لبلدية اسطاوالي غرب العاصمة، على الاحتجاج بغلق الطريق المؤدي إلى سيدي فرج، للتنديد بجملة من النقائص التي نغصت يومياتهم، بدء من غياب الغاز، تهيئة الطريق، الغاز والإنارة العمومية التي تعتبر أهم مطلب ناد به السكان.

المحتجون الذين أقدموا على غلق الطريق في وجه حركة المرور لفترة من الزمن، أكدوا أن صبرهم نفذ تجاه معاناتهم اليومية بحيهم الذي قطنوه منذ سنوات ماضية خلت ، دون أن يتم النظر إلى مشاكلهم التي أرهقت كاهلهم منها غياب الإنارة العمومية التي تعتبر مطلبا ملحا أمام هاجس السرقة والسطو وحتى حوادث السير المسجلة بعين المكان، حيث يضطر السكان إلى استخدام الإنارة اليدوية في حالة خروجهم ليلا، أما الغاز فهو الآخر ينتظر أن يجسد ليزيح عنهم معاناة تنقلاتهم مع قارورات غاز البوتان للبحث عنها من وجهة لأخرى لاسيما في فصل الشتاء أما الطريق فتحتاج إلى تعبيد نظير العوائق التي يتلقاها السكان أين تتحول إلى برك في فصل التساقط تزيد من معاناة الراجلين وأصحاب المركبات معا، قنوات الصرف الصحي هي الأخرى رددها البعض بسبب قدم البعض منها وغيابها في مواقع أخرى، الأمر الذي زاد من انتشار البعوض والذباب نتيجة الروائح الكريهة المنبعثة من التسربات .

ودعا المحتجون السلطات المحلية النظر إلى النقائص من اجل إعادة بعث مواقع لطالما عانت النسيان والعزلة.

اسطاوالي حركة المرور سيدي فرج

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close