الأربعاء 12 أوت 2020 م, الموافق لـ 22 ذو الحجة 1441 هـ آخر تحديث 19:06
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م
  • 100 عائلة تستغرب عدم ربط سكناتها رغم جاهزية المحوّل

مازال سكان طريق بن مرزوقة 1 و2، بحي محمد جعفري، في بلدية الرغاية، التابعة للمقاطعة الإدارية للرويبة بالعاصمة، يعانون جراء غياب الكهرباء منذ 20 سنة، رغم وجود المحوّل الكهربائي، الذي تم استحداثه منذ قرابة 8 أشهر، دون إتمام عملية ربط الشبكة بالسكنات، من طرف السلطات المعنية إلى حد الساعة، ما جعل قرابة 100 عائلة تلجأ إلى توصيل منازلها بكوابل كهربائية، من الحي المجاور للطريق، رغم المراسلات العديدة المودعة لدى السلطات المحلية، ومديرية توزيع الكهرباء والغاز بالحراش، التي أكد ممثلها سابقا، أن المشكل سيتم حله قريبا، لكون ملف الحي يدخل ضمن البرنامج الولائي المسطر من طرف والي العاصمة.

أجمع السكان المحتجون، في تصريحات لـ” الشروق”، على تماطل السلطات المحلية في إيجاد حل مناسب لملف تزويد سكناتهم بعدادات الكهرباء، مستغربين في الوقت نفسه أن مؤسسة سونلغاز قد قامت بربط السكنات بمادة الغاز الطبيعي فقط، على الرغم من كون الكهرباء تعتبر أمرا ضروريا مستعجلا تتماشي وتزويدهم بالغاز والماء الصالح للشرب، حيث بقى الحي يصنع الاستثناء في ما يتعلق بتزويد قاطنيه بالكهرباء، على الرغم من وجود محوّل كهربائي جاهز للاستخدام، إلا أن تقاعس السلطات المعنية أثار علامة استفهام لدى السكان، حيث يريدون إجابة صريحة من طرف المسؤولين، حول مشكل تزويد سكان الحي بعدادات كهربائية وإنهاء سيناريو غياب الكهرباء التي جعلتهم يعيشون في الظلام في أغلب الأحيان، لمدة 20 سنة.

وقال المحتجون إن المتجوّل بالحي، يشاهد خيوطا كهربائية موزعة على شكل بيت العنكبوت في جدران المباني وسماء المجمع السكاني، التي تم توصيلها من جيرانهم بالحي المقابل، الذي يبعد عنهم بنحو 200 م، وهو المشهد الكارثي الذي غيّر الصورة الجمالية للحي، الذي يشكل خطرا كبيرا على الراجلين وحتى السيارات المركونة بالحي، في حال سقوط الخيط الكهربائي على الأرض، خاصة في فترة التقلبات الجوية، الأمر الذي تجاهله المعنيون، الذين أمطروا السكان- حسب قول المحتجين- بوابل من الوعود منذ عديد السنوات، لاسيما مسؤولي المجلس البلدي الحاليين، ومؤسسة سونلغاز الذين وعدوا السكان في حصة مباشرة بثتها الإذاعة الوطنية سنة 2019، بأن حل المشكل لن يتعدى فترة زمنية وجيزة، قدرها المسؤولون بشهر، وفق التسجيل الصوتي المرسل إلى “الشروق” من طرف أحد السكان المتضررين.

واستاء السكان المحتجون، في تصريحاتهم، من الحجم الكبير لاستهلاك الكهرباء التي تم توصيلها تقريبا من مكان واحد، بالنظر إلى عدد العائلات المتضررة، حيث يؤدي الوضع أحيانا إلى انقطاعات متكررة للكهرباء، خاصة في فترة الذروة خلال فصل الصيف، حين تشهد درجات الحرارة ارتفاعا غير مسبوق، ويزداد تصاعد حدة استعمال الكهرباء، ما أدى إلى خسائر متفاوتة في الأجهزة الكهرو منزلية، على غرار أجهزة التلفزيون والمكيفات الهوائية إضافة إلى الثلاجات.

ودعا قاطنو الحي المسؤولين المحليين بالبلدية، ومديرية توزيع الكهرباء والغاز بالعاصمة، إلى تجسيد وعودهم على أرض الواقع، وإنهاء سيناريو غياب الكهرباء بالحي، الذي رافقهم بتعاقب السلطات المحلية، لأربع عهدات، بداية من سنة 2000.

الرغاية الكهرباء سونلغاز

مقالات ذات صلة

  • الرئيس تبون يترأس مجلس الوزراء الأحد:

    الفصل في الدخول الجامعي وخطة الإنعاش الاقتصادي

    يترأس عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، الأحد، الاجتماع الدوري لمجلس الوزراء بتقنية التواصل المرئي، وذلك للفصل في ملف…

    • 10041
    • 13
  • الحجر الصحي يكشف مدى استشراء الجريمة

    شاب يقتل صديقه بالوادي

    اهتزت مدينة الوادي صبيحة الإثنين على وقع جريمة قتل بشعة، راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر، بعد ما اعتدى عليه أحد أصدقائه بسلاح أبيض ''سيف''،…

    • 1439
    • 1
600

1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Mohamed

    Blad hamla ki mwaliha makayan hta haja taslah wallah ghir khsara fina hadik lablad

close
close