الإثنين 14 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 14 صفر 1441 هـ آخر تحديث 23:49
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
  • حبس 12 متهما.. 20 آخر تحت الرقابة و3 آخرين في وضعية إفراج

أمر قاضي التحقيق لدى محكمة سيدي أمحمد، الخميس، بإيداع مسير مجمع كوندور عبد الرحمن بن حمادي رهن الحبس المؤقت رفقة 11 متهما آخر، فيما أحال ملف كل من الوزير السابق للبريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال موسى بن حمادي، والوزير الأول أحمد أويحيى وسلفه عبد المالك سلال والوالي السابق للعاصمة عبد القادر زوخ على النائب العام لمجلس قضاء الجزائر.

وجاء في بيان لوكيل الجمهورية لدى مجلس قضاء الجزائر أنه “بناء على التحقيق الابتدائي المفتوح من لدن فصيلة الأبحاث للدرك الوطني بالجزائر، وبتعليمات من وكيل الجمهورية لدى محكمة سيدي امحمد، تم بتاريخ 7 أوت 2019، تقديم أمامه 35 شخصا من أجل وقائع ذات طابع جزائي”.

وحسب البيان، “بعد استجوابهم حول ما هو منسوب إليهم، أحال وكيل الجمهورية ملف القضية على قاضي التحقيق بذات المحكمة، حيث تم توجيه الاتهام لـ40 شخصا طبيعيا و6 أشخاص معنويين من أجل جرائم تبييض الأموال وتحويل الممتلكات الناتجة عن عائدات إجرامية لجرائم الفساد بغرض إخفاء وتمويه مصدرها غير المشروع في إطار جماعة إجرامية، تبديد واستعمال أموال البنك بصفة منافية لمصالح البنك، تحريض موظفين عموميين على استغلال نفوذهم الفعلي والمفترض بهدف الحصول على مزية غير مستحقة”.

ومن أجل جرائم “التمويل الخفي لأحزاب سياسية، الاستفادة من سلطة وتأثير أعوان الدولة والجماعات المحلية والمؤسسات والهيئات العمومية الخاضعة للقانون العام والمؤسسات العمومية والاقتصادية والمؤسسات العمومية ذات الطابع الصناعي والتجاري أثناء إبرام العقود والصفقات والملاحق من أجل الزيادة في الأسعار والتعديل لصالحهم في نوعية المواد والخدمات والتموين”، وكذا “إساءة استغلال الوظيفة عمدا بغرض منح منافع غير مستحقة للغير على نحو يخرق القوانين والتنظيمات، وإبرام عقود خلافا للأحكام التشريعية والتنظيمية الجاري العمل بها بغرض إعطاء امتيازات غير مبررة للغير وتبديد أموال عمومية”.

وأضاف البيان أن “الأشخاص الذين تمت متابعتهم جزائيا هم: بن حمادي عبد الرحمن، رجل أعمال – مسير ومساهم بمجمع condorوأربعة أفراد من عائلته، ومدير عام لشركة travocoviaالتابعة للمجمع، وأربعة وثلاثين 34 إطارا وموظفا تابعين لقطاعات البريد والمواصلات وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، والصحة وإصلاح المستشفيات، والنقل، والمالية والبنك الجزائري الخارجيBEA “، وفي نفس الإطار، “تم توجيه الاتهام لـ6 أشخاص معنويين المتمثلة في شركات تجارية خاصة بأفراد عائلة بن حمادي”.

وأوضح المصدر أن “قاضي التحقيق المخطر بملف الدعوى العمومية وبعد استجوابه للمتهمين الحاضرين عند الحضور الأول، أصدر أوامر إيداع رهن الحبس المؤقت في حق 12 متهما من بينهم المدعو، بن حمادي عبد الرحمن وشقيقيه ومدير عام شركة travocovia التابعة للمجمع، إلى جانب ثلاثة إطارات بشركة موبيليس، إطارين اثنين بوزارة الصحة وإصلاح المستشفيات والمدير السابق لأملاك الدولة لولاية الجزائر ورئيس مفتشية الضرائب لبلدية الشراڤة ومدير وكالة ببنك الجزائر الخارجي، إضافة للمكلف بالمعاملات المالية للحملة الانتخابية للمرشح رئيس الجمهورية السابق”.

كما أخضع قاضي التحقيق “20 متهما لتدابير الرقابة القضائية، ويتعلق الأمر بشقيقي المتهم الرئيسي، إلى جانب ثمانية عشر 18 إطارا وموظفا بالقطاعات المذكورة أعلاه، مع ترك إطار وموظفين في إفراج”.

أما بالنسبة للأشخاص المتبقين، “فبحكم وظائفهم بتاريخ الوقائع، تم إرسال الشق من الملف الخاص بهم إلى النائب العام لدى مجلس قضاء الجزائر لاتخاذ ما يراه مناسبا في شأنهم، ويتعلق الأمر بالوزيرين الأولين السابقين: أويحيى أحمد وسلال عبد المالك، والوزير السابق للبريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال بن حمادي موسى، والوالي السابق لولاية الجزائر عبد القادر زوخ”.

أحمد أويحيى مجمع كوندور موسى بن حمادي

مقالات ذات صلة

  • أنهيت مهامه كسفير للجزائر

    حجار "يودع" الرئيس التونسي

    أدى السفير الجزائري بتونس عبد القادر حجار، الجمعة، زيارة وداع لرئيس الجمهورية المؤقت محمد الناصر بمناسبة نهاية مهمته الدبلوماسية في الجارة الشرقية أين قلده أكبر…

    • 3350
    • 7
600

14 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • هند

    ما داموا هم عصابة متورطة في كل قضايا الفساد اسجنوهم جميعا وهنونا من الخرطي كل مرة دخل فلان سجن فلان نودي على علان دخل عمر خرج عمر .. كرهنا هده الاسطوانة الرائجة …

  • Alo Borto

    فقاقير ومحاينيو كبار قبحكم الله

  • كريم

    المشروع برج البحري 1000 سكن تساهمي كانت نوجد مصاعد في العقد الذي وقعناه فعندما اشترى بن حمادي باتيجاك اغلق الاماكن التي كانت سا يوضع فيها المصاعد ولم يوضع المصاعد التي نهب أموالها يجب التحقيق ايضا مع وزير السكن الاسبق نورالدين موسى الذي تفنن في خداعنا مع الشركه البلجكيه تحت رعايه اويحي الخاين

  • إبن الجزائر

    أويحي وسلال فيه مثل مصري يقول : في كل عرس لهم قرص ، لو فيه ترتيب للفاسدين في كتاب جنيسيس لفاز به كل منهما. سبحان الله كل ما فتح ملف فساد إلا و ذكرت أسمائهم ، لو وجدوا في بلدان تتراكم فيها العقوبات مثل أمريكا لحوكموا بمئات السنين على أقل تقدير. اللّهم أرزقنا حسن الخاتمة .

  • tablati elhor

    إحتراما لحقوق المرأة و المساوات بين الرجال و النساء نطالب بتوجيه المنجل الى الوزيرة فرعون و قضية فواتير كونيناف

  • amine oran

    فلهادا السبب اصبحت الجزائر ضعيفتا اقتصاديا وارادو جعلها مملكتا وشعبها عبيدا

  • Aziz

    وكأن الوزيرة الحالية للبريد و المواصلات. بريئة من كل هذا .
    والله أكبر فسادا تم تحت رعايتها بركاوكم خرطي

  • عباس تنس

    الهم و أرينا فيهم عجائب قدرتتك و لا تترك فيهم ولو خائن واحد الأنهم باعوا هذا الوطن الحبيب لفرنسا و فقروا شعبها و كسروا إقتصادها وحطموا ثقافتها وبعوا مبادئ شعبها ولولا الله سبحانه وتعالى و الحراك لكانت فرفسا ستدخل الجزائر و في الوقت القريب من الباب الواسع و بالقانون و يعيد التاريخ نفسه في 1830 ((الهلا تربحكم يخونة الجزائر ))

  • 7

    هاذو ٧ % فقط

  • بادي

    وهدى فرعون لا يتم الحديث عنها ! هي وزيرة القطاع سابقا و حاليا

  • HOCINE HECHAICHI

    لا للشماتة والتشفي وما حدث لهم يمكن أن يحدث لأي جزائري فكلنا من المنظومة الريعية و من منا( من عاملة النظافة إلى الرئيس) لم يستفد من “البقرة الحلوب” بطرقة أو بأخرى،الفرق في الكميات و الفرص المتاحة . فليفكر كل واحد منا عما “اقترفه”. .

  • مثماثل للشفاء

    الوزير السابق موسى بن حمادي بدون الحديث عن الكفاءة و التدمر من خدمات إتصالات الجزائر و متعاملي الهاتف النقال في عهده كان يضره أنه إنسان متزن و خلوق و تعرفنا أنه كان مسؤول مركز البحت العلمي و التقني نهاية التمانيات و من تم كان أول ممول أدخل الأنترنيت في الجزائر بداية التسعينات . شخصيا لا أ تصور أنه متورط حتى النخاع لعله وقع في التساهل و التراخي مع القوانين لإعتبارات حمامية الروابط العائلية.

  • مثماثل للشفاء

    أما تعقيبا لبعض التعليقات حول الوزيرة الحالية كان متاحا التعرف عليها جيدا لأنها حضيت باستقطاب وسائل الإعلام لها لإهتمام الرأي العام بها لصغرها أنذاك و توضح أنها تهيكلت على الإستقامة و الصرامة و الجدية بصورة رائعة تكون حتما وقفت في خضم مهامها على حالات فساد و تسيب و تهاون و تراخي إتخدت الإجراءات المناسبة لكل حالة لهدا فإنه من المستبعد أن تكون هناك أية مأخادات عليها كما يروج له أحيانا في مواقع التواصل الإجتماعي و لعل عدم إستدعاء العدالة لها حتى كشاهد يسند هاته الأرجحية كما أنها وزيرة لهدا القطاع يتطلب السفر بصفة دورية للخارج للمؤتمرات و غيرها فلو كانت متورطة في أي شيء لما عادت لأرض الوطن.

  • شخص

    هل من معتبر ؟

close
close