السبت 30 ماي 2020 م, الموافق لـ 07 شوال 1441 هـ آخر تحديث 22:57
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

أعلنت سلطة ضبط السمعي البصري، الخميس، أن إدارة قناة النهار قدمت التزاما بقرارها توقيف حصة “انصحوني” للفتوى بعد طعن صاحبها شمس الدين بوروبي في فتوى وزارة الشؤون الدينية بجواز تقديم إخراج زكاة الفطر بسبب الظروف الصحية الراهنة.
وحسب بيان للهيئة فإن رئيسها “استدعى مسؤولة قناة “النهار تي.في” لتقديم توضيحات حول مضمون حلقة من برنامج “انصحوني”، اعتبر مقدمه فتوى اللجنة الوزارية بخصوص جواز تقديم زكاة الفطر قبل يومين أو ثلاثة من عيد الفطر “صدقة من الصدقات وجب إعادة إخراجها”.
وأضاف أنّ مسؤولة القناة “رحّبت وثمّنت تحركات سلطة ضبط السمعي البصري لإعادة الأمور إلى نصابها والالتزام بالقواعد القانونية والتنظيمية”، كما “قدمت اعتذار القناة حول ما صدر من مقدم حصة (انصحوني)، وأكدت احترام القناة للمرجعية الدينية الوطنية والمصلحة العامة للبلاد خاصة في هذه الظروف الاستثنائية ورفضها لتسييس الدين لأغراض مشبوهة”.
وأكدت المسؤولة أنها “طلبت من مقدم الحصة تقديم اعتذاره والتراجع عن كلامه الذي يعتبر خطرًا وطعنًا في مؤسسات الدولة وزرع الشك في التشويش على المجتمع، إلا أنه رفض، وكانت قبل ذلك قد منعته من تقديم حصة يبطل فيها فتوى غلق المساجد”.
وإزاء ذلك، يؤكد البيان “التزمت مسؤولة القناة بقرار سلطة ضبط السمعي البصري القاضي بتوقيف الحصة ومقدمها نهائيًا، وتقديم اعتذار مكتوب للوزارة، ومن خلالها للجنة الإفتاء تتم قراءته عقب تلاوة بيان سلطة ضبط السمعي البصري”، حسب ما أكده المصدر ذاته, مشيرا إلى تثمين رئيس السلطة “التزام القناة بقرارات السلطة وبالإجراءات التي ستتخذها قناة النهار TV في هذا الشأن”.

زكاة الفطر سلطة ضبط السمعي البصري وزارة الشؤون الدينية

مقالات ذات صلة

  • وزارة الداخلية تذكر بإجراءات الوقاية وتؤكد

    سلوكيات بسيطة تحمي المواطن من كورونا

    أكدت وزارة الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية، الثلاثاء، على ضرورة التزام المواطنين بالسلوكيات البسيطة للوقاية تمكنهم من حماية أنفسهم من فيروس كورونا. ونشرت وزارة الداخلية، بيانا…

    • 2112
    • 1
600

24 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الزهرة

    الشيخ شمس الدين مايستاهلش يقدم فتاوى على تلك القناه …الحمد لله انه خرج منها مرفوع الرأس الله يوفقه الى الخير رجل لا يخاف في الله لومة لائم يقول الحق حقا و هذا لم يعجب كثيرا من هذ الجيل و المسؤولين .

  • SoloDZ

    هذا ما يسمى بتسيير السيء الذي يأتي نتيجة سوء التسيير فكثير من (القنوات) الخاصة في بلادنا اذا طبقنا عليها المعايير المعمول بها في المجال على المستوى العربي فقط فإن مآلها الغلق الفوري ومع ذلك لازالت الدولة تغض الطرف عن هذا المستوى المنحط في قطاع حساس ومهم ما عدى قناتين او ثلاثة يمكن القول انها قنوات تلفزيونية بحق تستحق التثمين والتشجيع والدعم اما البقية فمن الافضل ان يتم معالجة ردائتها جذريا وبصفة شاملة في اطار بناء فضاء سمعي بصري حقيقي وجدي وهادف بالمعايير المعمول بها دوليا وعربيا في المجال وإلا فلا حاجة لنا بأشباه قنوات تفسد المزاج العام وتبث التفاهات خاصة وانها تحضى بدعم مادي من اموال الشعب

  • واش راك تدير ?!

    طوجور خدام

  • mohamed doffi

    هذه هي الديمقراطية التي كنا ننتظرها. هذه وجهة نظروا و ما هوش يسيف علينا.

  • رشيد

    هذا من صلاحيات سلطة الضبط، عكس ماكان سائدا في النظام السابق تتذكرون برنامج ناس السطح.

  • محمود

    هل تم الاستغناء عن شمس الدين بعدما كان وفيا للسلطة في السنوات السابقة، واليوم انتهى ولا حاجة له!

  • متابع

    نرجو من مجلس الفتوى الظهور للعلن و إقامة لقاءات علمية و اقناع المسلمين شرعا و ليس سياسيا أما سلطة الضبط هذه ليست الا وسيلة ردعية في يد الدولة و ليست في يد المجلس الإعلى للدولة.
    أنت يا فضيلة الشيخ البوروبي شكرا على ما قدمته على حسن النية خلال الفترة التي قضيتها في القناة المنبوذة من طرف الشعب.
    زكاة الفطر مرة في السنة و العمليات الرباوية بالبنوك الجزائرية كل يوم ندعو من المجلس الأعلى للفتوى توضيح هذا للشعب.

  • ابن الجبل

    الاسلام دين الله . يقول الله تبارك وتعالى :” ان الدين عند الله الاسلام …ومن يبتغ غير الاسلام دينا فلن يقبل منه …” فاذا كان صاحب الحصة قد أخطأ ، فانه يجب مقارعته بالحجة وبالأدلة . لأن الاجتهاد ضروري في هذا الظرف.

  • معاذ

    مع أنني لست من متابعي الشيخ إلاّ أنني مع فتواه وأرى أنه لا مجال لتقديم الزكاه في أي حال من الأحوال، وهذا يبقى رأي الخاص وأرى أن الشيخ على صواب والله أعلم…كما أن تدخل الإداره وسياسه الإقصاء لا تمت بصلة بقانون الإعلام وحريه الرأي والرأي الآخر و هذا هو التسييس الحقيقى للدين للأسف

  • محمد الجزاءري

    لماذا لاتكون مناظرات دينية حول هذا الموضوع . ربما للرجل حجته في ماقال .

  • رهينة

    المهم كاين واحد عارض عالانية.وعلى كل هو لم يكفر بالدين هو أنتقد بشر فقط…أنا أحببهةعلى شحاعته حتى ولو كان مخطيء

  • CDVH

    عَن ابْنِ عُمَرَ رضي الله عنهما قَالَ: “فَرَضَ رَسُولُ اللَّهِ ﷺ زَكَاةَ الْفِطْرِ مِنْ رَمَضَانَ صَاعًا مِنْ تَمْرٍ، أَوْ صَاعًا مِنْ شَعِيرٍ عَلَى الْعَبْدِ وَالْحُرِّ، وَالذَّكَرِ وَالْأُنْثَى، وَالصَّغِيرِ وَالْكَبِيرِ مِنَ الْمُسْلِمِينَ”. رَوَاهُ الْجَمَاعَةُ.

    و لِأَحْمَدَ وَالْبُخَارِيِّ وَأَبِي دَاوُد: وَكَانَ ابْنُ عُمَرَ يُعْطِي التَّمْرَ إلَّا عَامًا وَاحِدًا أَعْوَزَ التَّمْرُ فَأَعْطَى الشَّعِيرَ.

    وَلِلْبُخَارِيِّ: وَكَانُوا يُعْطُونَ قَبْلَ الْفِطْرِ بِيَوْمٍ أَوْ يَوْمَيْنِ.

  • CDVH

    أمَّا إخراجُ زكاةِ الفطر بالقيمة (يعني اخراجها نقدا) فقَدْ مَنَعَ مِنْ ذلك الجمهورُ [المالكيةُ والشافعيةُ والحنابلةُ].
    و علَّلوا مَنْعَ إخراجِ القيمة في زكاة الفطر بورودِ النصِّ في الطعام دون التعرُّض للقيمة، فلو جازَتْ لَبيَّنَها النبيُّ صلَّى الله عليه وسلَّم، مع أنَّ التعامل بالنقود كان قائمًا ذلك الوقت والحاجة تدعو إليها

  • جزائري ابن الهضاب

    كنت اتمنى ان تصدر لجنة الفتوى بيانا شرعيا يستند على الكتاب و السنة و عموم الفقهاء لدخض فتوى شمس الدين اما ان يقول الوزير ان شمس الدين خالف راي الحاكم . وان لجنة الفتوى تمثل راي الحاكم فهذا ليس منطقيا فمابالك شرعيا . اتركوا الحاكم خارج المعادلة في القضايا الدينية . وتكلموا باسم الدين والشرع مستندين على القران والسنة وراي عموم الفقهاء هذه فتوى وليست تعديل مادة في الدستور .

  • جزائري ابن الهضاب

    انا مع المرجعية الدينية ومع عدم الخروج على فتوى علماء البلد . ولهذا اطلب من لجنة الفتوى . ان توضح للشعب الجزائري. النصوص الشرعية التي استندت عليها . حتى لاتدع مجالا للتأويل والقيل والقال . اما شمس الدين ففي رأي انتهى دوره وخرج من اللعبة لا اكثر ولا اقل .

  • شرقية خالد

    ما آلمني هو قول المسيرة القناة: “ورفضها لتسييس الدين لأغراض مشبوهة”، حرام عليها.
    كيف تتهم الرجل الذي نعرف أنه ذو نية حسنة بأنه يفتي لأغراض سياسوية، والكل يعلم أنها قناة أصلا وجدت لأغراض سياسوية ومارست الكذب والتلفيق وسرقة المسلسلات وتشويه الشخصيات وووو، فمن كان يمشي بالكذب يظن أن كل الناس تقاسمه الدجل.
    شمس الدين، رجل بأتم معنى الكلمة، لما كان في التسعينات الكل يبلل لباسه كان يصدح في وجه الجمعيات النسوية العلمانية التي كانت تحارب الدين الجزائري، وكان بجمعيته الخيرية يساهم أكثر من الدولة حتى أوقفها بوتفليقة حسدا وبغضا.
    الرجل رجل، وما قاله ينبغي مناظرته فيه وليس طرده، فالفكرة ترد بالفكرة

  • مسكين

    اختلاف العلماء رحمة أما هذه اللجنة الفتوية على مستوى الوزارة فلتفتى إن كانت قادرة على تحريم انتاج وبيع الخمور من طرف الديوان الوطني للخمور أما لجنة السمعي البصري فهي مجرد خشبة وليست عصا مسلطة على حرية الرأي

  • المتأمل من بجاية

    استمعت اليوم لأحد الدعاة في فيديو قال في زكاة الفطر :سأسر د عليكم ما قاله الفقهاء في هذا الشأن:المذهب الحنفي قال بجوازها بحول أو حولين..وقدموا الدليل …والمذهب الشافعي قال يمكن إخراجها في بداية رمضان…والمذهب المالكي قال في اليوم الأخير بعد المغرب أو الصباح الموالي قبل صلاة العيد….ثم رجح هو الأحوط والأوسط
    الفيديو أعتقد للداعية :المغامسي./ وأنا أيضا أبحث عن الرأي الأحوط…اختلاف الفقهاء رحمة.

  • من الحراك

    كان من المفروض ان يجتمع كل الفقهاء في طاوله حوار والتشاور وابداء الاراء الختلفه ثم اختيار ماهو افضل وانسب هده الديموقراطيه اما من يخالفني في الراي يريد الفتنه هدا الفكر الاحادي الديكتاتوري سيزول انشاء الله عند بدايه الحراك انشاء الله

  • فتحي الجزائري

    لسنا من ممن يشمتون ولكن الحق يقال هو أن الجزائريين رحمهم ربي بازالة هذا المفتي الذي خلرب البيوت بفتاويه وزعزع الثوابث والعقائد … يكفي أنه من أكبر مشجعي التبرك بقبور الاولياء الصالحين الذي هو شرك في عقيدتنا ويمكن مراجعة فتاويه على اليوتوب ..بالاضافة إلى حصة ما وراء الجدران التي تخدش بحياء الاسرة الجزائرية ودينها وعاداتها وتقاليدها للأسف… أنا أقول والكلام على ذمتي – الحمد لله – ونزيد نقول ربي يهدينا ويهديه قبل يوم لا ينفع مال ولا بنون .والسلام عليكم

  • CDVH

    نحن دائما نتجادل في الاشياء التي لا يتجادل فيها الناس. المشكلة ليست في وقت اخراجها، المشكلة هل يجوز اخراجها نقدا. في هذه المسالة ، قول جمهور العلماء واضح بانه لا يجوز، فلماذا دائما نتجاهل هذه النقطة المهمة.

  • نحن هنا

    الرجل تكلم بقوة الحجة حسبما جاءت به الشريعة لاسيما المذهب المالكي الذي هوالمرجعية الدينية للجزائر أما سلطة الضبط السمعي البصري فهي استعملت حجة القوة والاعتزاز بالإثم_ما أريكم إلا ما أرى_

  • جلال

    أعتقد إننا كلنا حمقى ونؤمن بكل ما نقرأ ونسمع من أمور الدين دون أن ننتبه أو نتدبر ونعقل كل ما يقال لنا خاصة عندما نخدر بقال رسول الله أو أحاديث منسوبة الىالرسول (الله يأمرنا بالتدبر حتى في القرآن ) ونتيجة حبنا للرسول نأخذها كمسلمات لا نقاش فيها وقد ركز شياطين الجن والإنس على نقطة ضعفنا هذه ليمرروا ما يريدون وخلاصة القول فيما أعنيه إن زكاة الفطر حسب الحديث المنسوب الى ابن عمر وغيره إن النبي فرضها على الغني والفقير وتعطى للفقير فكيف يستقيم هذا ؟؟ وأين نجد هذا الفقير الذي يغنيه فقير أخر عن المسألة في هذا اليوم؟ نحن أمة ضحكت من حماقتها وجهلها الأمم نؤمن حتى بأن الشيطان ينام على أنف الإنسان

  • hichem

    والله الذي إله إلا هو ، وكذلك يشهد على كلامي أني لم ولن أستمع إلى ما تقوله هذه الوزارة الدنيوية. وزكاة الفطر أخرجتها يوم 30 رمضان أي آخر يوم بعد صلاة العصر، لست مجنون حتى أسمتع إلى فتوى وزارة الحكومة هذه. اللهم لك الحمد الدين واضح وأحاديث المصطفى صلوات ربي وسلامه عليه موجودة ورضي الله عن صحابته الكرام الذين بيّنو لنا كل أمور ديننا الحنيف.

close
close