الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م, الموافق لـ 18 محرم 1441 هـ آخر تحديث 20:36
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

الفوز الكاسح للفريق اليوناني أولمبياكوس برباعية نظيفة أمام ممثل روسيا في الدور الفاصل للتأهل لدور المجموعات من رابطة أبطال أوربا في لقاء الذهاب في أثينا، ضمن للفريق اليوناني الذي انضم له هلال سوداني مع بداية الموسم الحالي، مكانة في دور المجموعات لأكبر تظاهرة كروية في القارة العجوز ومرشح لملاقاة كبار القارة الأوروبية مثل جوفنتوس وبرشلونة وغيرهما من الأندية التي تراهن على التتويج.

تنقل هلال سوداني بعد سنة كاملة من معاناة الإصابة إلى أعرق فرق اليونان أولمبياكوس، يدلّ على أن اللاعب لا يريد أن ينتهي وهو الذي تجاوز سنه الواحدة والثلاثين ومازال محتفظا بأمنية في العودة للمنتخب الجزائري بالرغم من أن سنه سيبلغ 35 سنة عندما تنطلق مباريات كأس العالم 2022 في قطر، ورفض هلال سوداني كل العروض الخليجية التي وصلته من الإمارات العربية المتحدة ومن السعودية ومن قطر، وفضل رفع التحدي في فريق النجوم في اليونان واختتام مسيرته الاحترافية التي هي على مشارف العقد الأول أي عشر سنوات.

انتقل هلال سوداني من جمعية الشلف إلى البرتغال حيث تقمص ألوان فيتوريا غيماريش في خريف 2011 وحصل معه على كأس البرتغال سنة 2013 وكان ضمن مسجلي أهداف الفوز في اللقاء النهائي أمام بنفيكا في لقاء مثير حوّل فيه سوداني الهزيمة إلى انتصار، وبعد ثلاثة موسمين في البرتغال انتقل إلى كرواتيا ولعب مع كبيرها دينامو زغرب، واطمأن في هذا البلد الذي تعتبر فيه البطولة ضعيفة المستوى، وتضم 12 ناديا فقط، فسجل في أول موسم له مع هذا الفريق 16 هدفا وصار واحد من نجوم الدوري الكرواتي، ولأن أجره كان مرتفعا رفض هلال سوداني اللعب في دوريات أقوى مثل فرنسا مفضلا ما يتقاضاه من مال في كرواتيا، وكان يشارك في كل موسم في دور المجموعات من أوربا ليغ فقط، ولم يلعب دور المجموعات من رابطة أبطال أوربا مع دينامو زغرب سوى مرة واحدة، فاز فيها دينامو زغرب في مباراة واحدة على أرضه أمام أرسنال وخسر بقية المباريات وخرج من الدور الأول وحُرم من المركز الثالث الذي ينقله لأوربا ليغ وكان هلال سوداني دائما في التشكيلة الأساسية لناديه.

وكان أهم ما حققه هلال سوداني هو المشاركة في مونديال البرازيل في صيف 2014، ولم يوفق في التسجيل ولا حتى في تقديم تمريرات حاسمة، ولكنه لعب أساسيا في مباراة ثمن النهائي أمام ألمانيا وكان ضمن نجومها، وجرحته الإصابة مع بداية الموسم الماضي عندما لعب لنوتنغهام فوريست الإنجليزي رفقة عدلان قديورة، فغاب عن الكان التي فاز بها زملاءه في الصيف الحالي ولم يسجل في إنجلترا سوى هدفين فقط.

لعب سوداني الذي سيبلغ 32 سنة في نوفمبر القادم في الجزائر والبرتغال وكرواتيا وإنجلترا وحاليا في اليونان، في فريق كبير تأسس في سنة 1925، يدربه حاليا البرتغالي بيدرو مارتينس، وهو حاليا فريق الأحلام بالنسبة للفرق اليونانية، إذ يحرس مرماه البرتغالي خوزي والفرنسي آلام، ويدافع عن حظوظه في الخط الخلفي، لاعبان دوليان أحدهما عبداللاوي المغربي الأصل، وجنسيته من النرويج وآخر من البرتغال، إضافة إلى المدافع التونسي الموهوب مرياح يوسف، ويوجد في خط الوسط لاعبان من البرازيل، رفقة هلال سوداني والفرنسي الدولي السابق فالبوينا الذي كان في الموسم الماضي رفيقا للجزائريين ياسين بن زية وإسلام سليماني في فريق فينارباتشي التركي في تجربة فاشلة جدا.

ولن يشعر سوداني في الدوري اليوناني الذي لعب فيه رفيق جبور وجمال عبدون من قبل بالغربة في وجود التونسي مرياح والمغربي يوسف العربي، خاصة إذا انتزع مكانة أساسية وهو الذي كان في آخر مواجهة مساء الأربعاء على دكة الاحتياط، في انتظار جاهزيته بالكامل.
ب. ع

أولمبياكوس رابطة أبطال أوربا هلال العربي سوداني

مقالات ذات صلة

  • انتقادات لاذعة بسبب مستوياته الضعيفة

    أنصار سانت إيتيان يهاجمون بودبوز بسبب "البورتابل"

    يعيش الدولي الجزائري، رياض بودبوز، أسوأ أيامه مع فريقه الجديد نادي سانت إيتيان الفرنسي، فبالإضافة إلى عدم تقديمه المستويات المنتظرة منذ بداية الدوري الفرنسي، دخل…

    • 2196
    • 1
  • بِألوان فريق بوروسيا مونشنغلادباخ

    بداية موفّقة لـ "بن سبعيني"

    خاض اللاعب الدولي الجزائري وبطل إفريقيا رامي بن سبعيني، السبت، أوّل مباراة رسمية له مع فريقه الجديد بوروسيا مونشنغلادباخ الألماني. وفاز فريق بوروسيا مونشنغلادباخ بِهدف لِصفر…

    • 1706
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close