الإثنين 30 نوفمبر 2020 م, الموافق لـ 14 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
الشروق أونلاين
  • عرقاب: نصف احتياطات البلاد من المحروقات استنفدت

انتقد أعضاء مجلس الأمة، طريقة صرف المال في مجمع سوناطراك، خاصة بالنسبة للاستثمارات الموجهة لسكان الجنوب، قائلين “البقرة الحلوب” تبني المسابح في الشمال وتهمل الاستثمارات في الجنوب، داعين إلى عرض حصيلة الشركة الوطنية للمحروقات ومخطط تطويرها سنويا أمام غرفتي البرلمان.

خصص سيناتورات مجلس الأمة، جلسة مناقشة مشروع قانون المحروقات، الأحد، للمطالبة باهتمام أكبر بسكان الجنوب، خاصة أن الاستثمارات في هذه المناطق تبقى شبه منعدمة، مستغلين فرصة نزول وزير الطاقة محمد عرقاب للغرفة العليا للبرلمان لمناقشة مشروع قانون المحروقات للمطالبة بتوحيد أجور عمال المجمع، فيما ذهب البعض للحديث عن أزمة البطالة التي يتخبط فيها شباب الجنوب قائلين: “عندما يحتج شباب الجنوب عن غياب مناصب العمل تملأ صحيفة سوابقهم العدلية”.

وحسب أعضاء مجلس الأمة الذين يمثلون الولايات الجنوبية، فإن الاستثمارات في الجنوب تبقى شبه منعدمة فسوناطراك – حسبهم – تفضل بناء المسابح في الشمال على أن تستثمر في الجنوب الذي يعيش في شبه عزلة، ومحروم رغم وعود الحكومات المتعاقبة.

من جانبه، فتح وزير الطاقة محمد عرقاب، جلسة مناقشة نص المشروع بالتأكيد على أن “القانون الجديد للمحروقات ضروري جدا بسبب التنافس الشديد في الأسواق العالمية، بهدف إنعاش مداخيل الجزائر التي تراجعت”، مؤكدا على أن موارد الجزائر في مجال المحروقات تبقى “غير مستكشفة بما فيه الكفاية”، مما يستلزم بذل المزيد من المجهودات لتدارك هذا الوضع، قائلا: “نشاطات الاستكشاف لموارد المحروقات تبقى غير كافية”.

وحسب الوزير، فقد تم استنفاد نحو 60 بالمائة من احتياطات البلاد التقليدية من المحروقات، مضيفا أن الاحتياطات الغازية بدورها تعد محل عقود تصدير إلى غاية 2030 ما يجعل من الضروري تطوير الاحتياطات الموجودة للاستفادة منها مستقبلا.

وبخصوص الغاز الصخري، قال محمد عرقاب إن الجزائر تحتل المرتبة الثالثة عالميا من حيث القدرات، ما يتطلب استغلال هذا المورد وتجنيد الوسائل التكنولوجية اللازمة لضمان الاستغلال الأمثل دون التأثير سلبا على البيئة أو إلحاق الضرر بالسكان.

سكان الجنوب مجلس الأمة مجمع سوناطراك

مقالات ذات صلة

  • يلتقي الشركاء الاجتماعيين الأسبوع المقبل.. وزير التعليم العالي:

    لا تأجيل للدخول الجامعي والتدريس بنظام التفويج

    كشف وزير التعليم العالي والبحث العلمي عبد الباقي بن زيان عن التحضير للقاءات مع الشركاء الاجتماعيين وممثلي التنظيمات الطلابية الأسبوع المقبل تحضيرا للدخول الجامعي المزمع…

    • 2242
    • 2
600

9 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • جنوبي

    نواب آخر زمن ، صوتم لقانون المحروقات الذي كان من المفترض طرحه بعد الرئاسيات و الكل يعرف خبث العصابة التي زرعت جذورها في كل مفاصل الدولة و هم عملاء للغرب ، و كأن الجنوب ظهر الا في هذه السنة بعد الحراك نواب أغلبهم نهبوا من أموال الشعب و اليوم يدافعون عنهم

  • الهواري الوهراني

    و سوناطراك تهمل اجور عمالها

  • هي الحقيقة .

    سوناطراك مثل البقرة الحلوب رأسها في الجنوب وضرعها في الشمال وليس كل الشمال بل بعض الشمال حتى لا نظلم البعض الآخر والكل يرى بام عينه من المستفيد الاكبر مما تدر من حليب.

  • احمد

    ما فائدة استكشاف النفط أو الغاز الصخري وأسعاره أقل من ٦٠ دولار للبرميل وتكلفة الإنتاج غالية والشركات الأجنبية ستتوقف عن إنتاجه يوما ما!
    كانت للجزائر فرصة عندما كان سعر النفط فوق ١٢٠ دولار، وتم إهدار المال العام في الشطحات ومسح ديون الأفارقة والعراق واليمن وتونس والنهب الممنهج في مشاريع وهمية ومشاريع القرن التي كلفت أضعاف وكذلك إستيراد المواد الغذائية والأولية وشراء خردة ومنح قروض لأشخاص أصبحوا أثرياء مثل حداد وغيره!
    النفط لن يرجع الجزائر دولة متقدمة وأمواله لن تجعل الشعب غني! والحل هو في الفلاحة والصناعات المتوسطة والصغيرة! ولكن لازم النظام يتغير إذا أردنا الخروج من النفق المظلم!

  • بوجمعة عادل

    اين رد الوزير على تنمية في الجنوب ام سيبقى الجنوب يعاني الى اجل غير مسمى

  • علي انتاع باب الواد

    صراحة من يشاهد الجنوب مكان البترول والغاز يلاحظ النقص المهول في البنيات التحتية والبطالة التي تنخر شبابه. وهم أولى بمداخيله اما أهل الشمال عندهم الفلاحة يجب أن يطوروها.

  • rima

    تيتي كما روحت كما …….
    لالا قالك عادت ريمة للعادة …… و يدها خلخال و بريمة !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

  • 7

    أغلقوها

  • الجنوبي المظلوم

    انا كجنوبي عانيت البطالة منذ وقت طويل
    نحن كجنوبيين يجب علينا ان نرفع قضايانا إلى الخارج
    لان الأشقاء في شمال الجزائر همشونا ونهبوا حقوقنا ومارسوا الظلم ضدنا

close
close