-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
تجمع الركاب وتفرض زيادات عشوائية

سيارات أجرة بين الولايات تتلاعب بصحة المواطنين

آمال عيساوي
  • 550
  • 0
سيارات أجرة بين الولايات تتلاعب بصحة المواطنين

عادت هذه الأيام سيارات الأجرة التي تعمل بين الولايات إلى عادتها القديمة، في جمع الركاب بنفس عدد المقاعد الموجودة في السيارة، فبمجرد انخفاض عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا، استغل أصحابها الأمر لصالحهم وصاروا يملأون المقاعد كاملة بالركاب، متجاهلين بذلك البروتوكولات القاضية بتخفيض عدد الركاب سواء في سيارات الأجرة التي تعمل على مستوى الخطوط الداخلية أم تلك التي تنقل المواطنين بين الولايات، وذلك لتفادي انتقال العدوى فيما بينهم، ورغم ذلك فأصحاب سيّارات الأجرة ضربوا هذا القرار عرض الحائط.

ويشتكي العديد من المواطنين الذين يتنقلون بصفة دائمة بين الولايات، من تصرفات أصحاب سيارات الأجرة معهم، حيث يملأون عدد المقاعد كاملة، الأمر الذي يجعل الركاب شبه ملتصقين ببعضهم البعض، مما يزيد فرصة انتقال عدوى الفيروس.

وذكر البعض في حديثهم مع “الشروق”، أن السائقين لا يكترثون بالقرارات التي وصفوها بالمجحفة في حقهم ولا تخدمهم، وإنما يعملون بالطريقة التي تناسبهم، والأكثر من هذا كما أضاف محدثونا، أن سائقي هذه السيارات يفرضون نفس الزيادات التي اعتمدوها عندما كانوا يجمعون نصف العدد فقط، وهو ما أثار غضب المواطنين وتساءلوا في هذا الشأن عن دور المصالح الرقابية والأمنية المنتشرة على مستوى الطرق الولائية، داعين إلى معاقبة المخالفين والمتلاعبين بصحة المسافرين ووضع حد لهذه الأمور في أقرب وقت ممكن.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!