الإثنين 30 نوفمبر 2020 م, الموافق لـ 14 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
ح.م

فاجأ الفرنسي فرانسوا سيكوليني، مدرب اتحاد العاصمة، أنصار النادي، عندما قال إن فريقه ليس جاهزا لخوض نهائي الكأس الممتازة، المقررة في الـ21 من شهر نوفمبر المقبل، أمام شباب بلوزداد، مرشحا أبناء “العقيبة” لافتكاك كأس “السوبر”.

وذهب سيكوليني إلى أبعد من ذلك عندما صرح أن التشكيلة العاصمية ليست جاهزة في الوقت الحالي لانطلاق الموسم الكروي الجديد، مؤكدا في ذات الوقت أن عملا كبيرا لا يزال ينتظر المجموعة من أجل الوصول إلى الجاهزية التامة للبطولة، المقرر انطلاقتها في الـ28 من شهر نوفمبر المقبل.

ولم يهضم أنصار الاتحاد التصريحات التي أدلى بها المدرب الفرنسي، لدى نزوله “ضيف الشهر” على صفحة الفريق الرسمية على “الفايسبوك”، حيث اختلفت تعليقات محبي اللونين الأحمر والأسود بين متقبل لذلك بالنظر للظروف الصحية التي تمر بها البلاد، ومنتقدين له، مؤكدين أن مثل هذه التصريحات لا تخدم إطلاقا مصلحة الفريق.

وقال المدرب سيكوليني إنه راض على التحضيرات التي خاضها الفريق منذ العودة إلى التدريبات قبل 4 أسابيع، مؤكدا أن تجاوب اللاعبين مع البرنامج جعله يرفع من وتيرة العمل، واصفا أن ذلك يعد مؤشرا إيجابيا بالنسبة لكل المجموعة، معتبرا أن إنهاء تربص مستغانم والعودة إلى العاصمة من دون تسجيل أي إصابة بين اللاعبين يعد أمرا مهما بالنسبة لأي مدرب.

وفي ذات السياق، أكد المدرب الأسبق لشبيبة القبائل، أن الهدف الأول الذي سطره رفقة الإدارة، تحسبا للموسم الكروي الجديد، هو تحقيق أكبر عدد من الانتصارات، ومن ثم إنهاء الموسم المقبل ضمن الأوائل وبأفضل طريقة لعب.

أما بخصوص اللاعبين الجدد، الذين تم استقدامهم في “الميركاتو” الصيفي الحالي، قال التقني الفرنسي إنه راض عنهم، على اعتبار أنهم أبانوا عن مستويات رائعة، واصفا إياهم باللاعبين المميزين، ولديهم رغبة في التألق في الموسم المقبل، قائلا في هذا الصدد: “هم لاعبون ذوو فنيات عالية ورائعة، كلها أمور يجب عليهم توظيفها لمصلحة الفريق من أجل تحقيق نتائج إيجابية مستقبلا”.

كما لم يخف سيكوليني أيضا أنه سيعتمد كثيرا على عناصر من الفريق الرديف، قائلا: “الاعتماد على عناصر من الفريق الرديف أمر ضروري رغم أنهم يفتقرون نوعا ما للمستوى من أجل اللعب في الرابطة المحترفة الأولى”، قبل أن يضيف: “سأوظف عددا من لاعبي تشكيلة أقل من 21 سنة، ولكن ذلك سيكون مقرونا بالمستوى الذي يقدمونه في المنافسة”، ليؤكد في الختام بأن الفريق ضبط بنسبة كبيرة تعداد الموسم المقبل، ومن ثم سيتم غلق ملف الاستقدامات.

جدير بذكره أن المدرب سيكوليني كان قد عاد للحديث عن فريقه الأسبق شبيبة القبائل وتجربته مع “الكناري”، مؤكدا أنها كانت إيجابية بالنسبة إليه، قبل أن تتغير الأمور رأسا على عقب، بعد وفاة الكاميروني ألبير إيبوسي، حيث قرر الرحيل عن الشبيبة، كاشفا عن كون القرار المتخذ كان لأسباب خاصة، قائلا: “ودعت الرئيس حناشي بشكل عادي، وهي فرصة كي أتمنى له الشفاء العاجل”.

اتحاد العاصمة شباب بلوزداد فرانسوا سيكوليني

مقالات ذات صلة

  • بسبب ملف رخصة النادي المحترف

    15 ناديا أمام لجنة التأديب بطلب من "الفاف"

    أمهلت لجنة الانضباط للرابطة المحترفة لـكرة القدم، الفرق المتأخرة في إيداع ملفاتها على مستوى مديرية المراقبة والتسيير المالي التابعة للاتحاد الجزائري لكرة القدم، من أجل…

    • 429
    • 0
  • البطولة الوطنية

    النّسر الأسود ينقر سوسطارة ويُعمّق جراحها

    استهلّ فريق وفاق سطيف بِقوّة مشواره في البطولة الوطنية للموسم الجديد، بعد فوزه بِثنائية نظيفة خارج القواعد أمام اتحاد العاصمة، مساء السبت. وعمّق النّسر الأسود جراح…

    • 917
    • 0
600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close