الإثنين 22 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 20 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 12:19
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشي

أشهرت شابة فرنسية إسلامها بخنشلة، صباح الجمعة، حيث نطقت بالشهادتين بمسجد عائشة أم المؤمنين، أمام جمع غفير من المصلين، أين تحولت مقصورة بيت الله، إلى مسرحا للتهليل والتكبير، في أول ثاني عملية اعتناق تعرفها خنشلة، خلال الشهر الفضيل من السنة الجارية 2019.

مصادر الشروق أشارت إلى أن الشابة المسيحية العزباء، اسمها كفارني جوزي من مواليد شهر جوان 1991 بفرنسا اختارت بعد إسلامها إسم فاطمة الزهراء تيمنا باسم ابنة خير خلق الله، وكانت هذه الشابة قد حطت رحالها بمدينة خنشلة، وذلك تلبية لدعوة كانت قد وجهتها لها عائلة من خنشلة، تعرفت عليها بفرنسا، وأعجبت فاطمة المسلمة، آنذاك بتقاليد وعادات الجزائريين، لاسيما المتعلقة بأجواء شهر رمضان الكريم الماضي وعيد الفطر المبارك، لتقرر وعن قناعة اعتناق الإسلام والنطق بالشهادتين، وقضاء شهر رمضان في الأجواء الجزائرية المميزة .

الإسلام خنشلة فرنسا

مقالات ذات صلة

  • حضروا الأعراس زاروا المستشفيات.. غزوا الأهرامات وتكلموا مع الفراعنة

    طرافة و"خفة دم" الجزائريين تبهر المصريين

    أبهرت طرافة و"خفة دم" الجزائريين المصريين الذين وجدوا أنفسهم مع مناصرين يتميزون بروح الدعابة والطرافة وفي نفس الوقت يتميزون بعاطفة وإنسانية منقطعة النظير، حيث زار…

    • 5418
    • 2
1 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
close
close