الأحد 27 سبتمبر 2020 م, الموافق لـ 09 صفر 1442 هـ آخر تحديث 22:51
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

أودعت الجهات القضائية لدى محكمة بوسعادة بالمسيلة، شابين أعمارهما تتراوح بين 20 إلى 31 سنة، رهن الحبس المؤقت، لتورطهما في السرقة وكذا إهانة هيئة نظامية والتهديد بالانتحار أمام مركز أمني، وفق ما علمته “الشروق اليومي” من خلية الإعلام بأمن الولاية، وذلك في قضيتين منفصلتين.
وبالعودة إلى حيثيات القضيتين، فإنهما تدخلان في إطار محاربة الإجرام الحضري وخاصة ما تعلق منه بجرائم السرقة الموصوفة المقترنة بظرفي الليل، التسلق والكسر، وإهانة هيئة نظامية والتهديد بالانتحار حرقا أمام مركز أمني، فقد تمكن عناصر أمن دائرة بوسعادة من توقيف السالف ذكرهما.
وتعود القضية الأولى إثر ترسيم شكوى من الضحية البالغ من العمر 68 سنة، تفيد بتعرض منزله الكائن بأحد أحياء قطاع الاختصاص للسرقة بالتسلق والكسر، وعلى إثره باشرت ذات المصالح تحرياتها وباستغلال كافة الوسائل التقنية المتاحة تم التعرف على المشتبه فيه وإيقافه، ليتم إنجاز ملف قضائي ضده وتقديمه أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة بوسعادة من أجل قضية تكوين جمعية أشرار والسرقة الموصوفة المقترنة بظروف الليل والتسلق والكسر، الذي بدوره أحاله على قاضي التحقيق لدى نفس المحكمة أين أمر بإيداعه مؤسسة إعادة التربية والتأهيل ببوسعادة.
أما القضية الأخرى فجاءت إثر إقدام المشتبه فيه على محاولة الانتحار حرقا أمام مقر أمن الدائرة، عن طريق رش جسمه بمادة سريعة الالتهاب ومحاولة إضرام النار فيه، وذلك على خلفية توقيف مصالح الأمن لشقيقه من أجل أحكام وقرارات قضائية صادرة ضده، حيث وبعد توقيفه واتخاذ كافة الإجراءات اللازمة ضده تم تقديمه أمام الجهات القضائية المختصة من أجل إهانة هيئة نظامية والتهديد بالانتحار حرقا أمام مركز أمني أين أودع مؤسسة إعادة التربية والتأهيل ببوسعادة.

الانتحار السرقة بوسعادة

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close