الخميس 22 أوت 2019 م, الموافق لـ 21 ذو الحجة 1440 هـ آخر تحديث 22:38
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
أرشيف

شهدت بلدية عين أزال جنوب ولاية سطيف، الثلاثاء، جريمة قتل بشعة، ذهب ضحيتها شابّ تلقى طعنة خنجر قاتلة.

ويدعى الضحية “خ.ص”، يبلغ من العمر 28 سنة، دخل مع صديقه الذي هو في نفس سنه، في خلاف عادي حول مبلغ مالي يسير، لا يزيد عن 1000 دج، كان قد منحها الجاني للضحية منذ فترة قصيرة، وتطور الأمر إلى شجار بالأيدي، ليس بسبب المال، وإنما لأن الضحية وصف الجاني بالبخيل والمادّي، ليخرج بعدها المتهم خنجرا ويوجه به طعنة واحدة إلى الضحية أصابته بجرح عميق على مستوى الصدر، وظل يتخبط وسط دمائه، بينما أصيب الجاني بالذهول وفرّ هاربا.

وعند نقل المصاب إلى مستشفى عين أزال بولاية سطيف خضع للرعاية الطبية المركزة، لكن تبيّن بأن الطعنة أصابت عضلة القلب، ولم يتمكن الطاقم الطبي من إنقاذ حياته، بالرغم من إخضاعه لعمليتين جراحيتين، ليفارق الحياة فوق طاولة الجراحة.

وقد خلفت الحادثة حيرة كبيرة وسط سكان عين أزال، الذين أجمعوا على أن ما جمع بين الجاني والضحية من صداقة قوية هي التي جعلتهم لا يصدقون بأن أحدهما بإمكانه أن يقتل الآخر.

ومن جهتها تمكنت مصالح الأمن من إلقاء القبض على المتهم وإحالته على التحقيق، حيث أمر أمس الأربعاء قاضي التحقيق بإيداع المشتبه فيه رهن الحبس المؤقت إلى غاية محاكمته لاحقا بتهمة القتل العمدي.

الجريمة الجزائر سطيف

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close