الخميس 21 فيفري 2019 م, الموافق لـ 16 جمادى الآخرة 1440 هـ آخر تحديث 09:09
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

شباب بلوزداد

يواجه  فريق شباب بلوزداد، الخميس، عقبة جديدة في طريق بحثه عن النقاط الثلاث التي تنجيه من الانفجار وتبعه فيه أمل البقاء في مع الكبار، فمنافس الخميس، هو الجار مولودية الجزائر، العائد بقوة مؤخرا ويتواجد في المركز الثالث بالترتيب العام.

ورغم التباين في وضعيتي الفريقين، فإن طبيعة “الداربي”، وحتمية الفوز، من المفروض أن تدفع بأشبال المدرب عمراني إلى تقديم أفضل ما لديهم والظهور بمستوى أفضل من المباريات السابقة، لتحقيق الانتصار الأول في مرحلة الإياب من الموسم الجاري الذي سيزيح عن الفريق العديد من العقبات.

أهمية مباراة الفوز في لقاء الخميس لا تكمن في النقاط الثلاث فقط، بل في مكسب آخر، وهو الجانب النفسي، إذ يزيح عنهم كل الضغط النفسي الكبير الذي يعانون منه جراء توالي النتائج السلبية، ويستعيدون الثقة في النفس ويمنحهم ذلك أيضا جرعة معنوية كبيرة، تساعدهم على رفع التحدي للخروج من المنطقة الحمراء في الجولات القليلة المقبلة.

ومثلما يزيد الانتصار من حظوظ بلوزداد لتحقيق البقاء، فإن نتيجة غير الفوز ستعقد أكثر من وضعية الفريق وقد تفجر البيت مرة أخرى، بعدما شرع مجمع “مدار” في ترميمه تدريجيا، لاسيما في حال انتصار المنافسين المباشرين على البقاء في أراضيهم، على غرار اتحاد بلعباس الذي يستقبل شبيبة القبائل، جمعية عين مليلة الذي يعود إلى ملعبه أمام أولمبي المدية، ومولودية بجاية الذي يستقبل مولودية وهران بملعب الوحدة الإفريقية، وأهلي البرج الذي يستضيف اتحاد الجزائر، علما أن ست نقاط كاملة تفرق الشباب عن الأهلي، وبلعباس، والجمعية و”الموب”، وقد يتعمق إلى تسع نقاط في حال هذه الفرق وخسارة أبناء “بلكور”.

هذا ومن المرتقب أن يعتمد المدرب عبد القادر عمراني على نفس التعداد الذي واجه به نادي بارادو، في ظل غياب خيارات كثيرة لاسيما في خط الهجوم، بحيث قد يواصل الاعتماد على بالغ وعطية، فالأخير كان بعيدا عن المنافسة لمدة طويلة وظهر بمستوى متواضع جدا أمام عين مليلة ونادي بارادو، والثاني لم يقدم ما كان منتظرا منه منذ بداية الموسم إلى غاية مباراة السبت الماضي أمام “الباك”.

وحتى جرار، الذي كان يعد من بين الحلول الناجعة في حسابات عمراني، فقد خيّب كل الآمال، عندما اعتدى على أحد لاعبي نادي بارادو، في لقطة غير رياضية لتتم معاقبته بمواجهتين، ليحرم الفريق من خدماته أمام المولودية، وعليه أيضا تقرر معاقبته من قبل الإدارة ماليا، بطلب من المدرب عمراني، الذي امتعض من التصرف الصبياني للاعبه.

وتكون إدارة الشباب قد رصدت منحة مغرية لتحفيز لاعبيها على تقديم مباراة كبيرة وتدارك ما فاتهم في المباراتين السابقتين، ولتكون الانطلاقة الفعلية من مباراة الخميس، على حساب الجار العميد التي تكتسي أهمية كبيرة لدى محبي الشباب.

أرقام عمراني إيجابية وينتظر رد فعل قويا من اللاعبين

رغم أن فريق لعقيبة لا يزال يقبع في ذيل الترتيب، إلا أنه سجل رقما قياسيا إلى حد الساعة مع المدرب عبد القادر عمراني، الذي عرف كيف يسد بعض الثغرات في التشكيلة، فالشباب لم يخسر في آخر أربع مباريات رسمية له، وهو رقم لم يتحقق طيلة مرحلة الذهاب، وهو أيضا مؤشر على تحسن الفريق ولو بنسبة قليلة مقارنة بما كان عليه قبل بضعة أشهر.

وقد فاز رفقاء تاريكات على حساب دفاع تاجنانت وشباب باتنة في الدورين الـ32 و16 تواليا وعلى أرضيهما، كما حققوا تعادلين في البطولة، الأول بملعب أول نوفمبر في باتنة، أمام جمعية عين مليلة، وتعادلوا سلبا أمام نادي بارادو يوم السبت الماضي في ملعب 20 أوت، والجميع في بلوزداد يمني النفس بتحقيق الفوز في مباراة اليوم، التي يدخلها الشباب في ثوب الضحية بما أنه يحتل المركز الأخير والمنافس يحتل المركز الثالث.

وينتظر الطاقم الفني ومشجعو الفريق، رد فعل قويا من اللاعبين في “الداربي”، لأنه لا حجة لهم الخميس، لاسيما أن الإدارة الجديدة وضعت الفريق في ظروف حسنة ووفرت إمكانيات العمل اللازمة كما سددت أغلبية المستحقات العالقة.

https://goo.gl/KUbNK3
شباب بلوزداد عبد القادر عمراني مولودية الجزائر

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close