الأربعاء 17 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 15 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 21:36
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

عاد فريق شباب بلوزداد بضع خطوات إلى الوراء بسبب التعادل الذي فرضه عليه شبيبة الساورة، سهرة الخميس بملعب 20 أوت 55، برسم الجولة الـ 28 للرابطة المحترفة الأولى “موبيليس” بهدف لمثله، وكان الشباب قاب قوسين أو أدنى من ضمان البقاء رسميا ضمن حظيرة الكبار، كونه يلعب على أرضه وأمام جمهوره، ولكنه فشل في تحقيق الأهم وضيع نقطتين ثمينتين، ليبقي الفريق في دائرة الحسابات.

ولسوء حظ أبناء لعقيبة، فإن أغلب نتائج الجولة كانت لصالح الفرق التي تتنافس على البقاء، والتي عززت حظوظها في البقاء، خاصة مولودية بجاية واتحاد بلعباس، فالأول عاد بنقطة ثمينة من ملعب 5 جويلية على حساب مولودية الجزائر والثاني حقق الفوز الرابع على التوالي أمام “الباك”، ورفع رصيده إلى 32 نقطة.

وسيتنقل الشباب إلى بجاية في الجولة المقبلة لمواجهة المولودية المحلية برسم الجولة الـ29، والأخيرة ستلعب كامل حظوظها أمام الشباب الذي يستقبل اتحاد بلعباس في آخر جولة من الموسم، وعليه فإن مأمورية أشبال المدرب عبد القادر عمراني لن تكون سهلة، ويتوجب عليهم العودة بنقطة على الأقل من بجاية يوم الثلاثاء المقبل لحسم البقاء رسميا والتخلص من شبح السقوط، الذي يطارد الفريق منذ أول جولة من الموسم الحالي.

تجدر الإشارة إلى أن الشباب حقق ثاني تعادل له على أرضه في مرحلة الإياب، فالأول كان سلبيا أمام نادي بارادو، والثاني سهرة الخميس أمام الساورة، بحيث افتتح جمال الدين رابطي التسجيل في الدقيقة الثامنة، وبعدها بدقيقة عدل محمد حامية التعديل للشبيبة، وباءت كل محاولات رفقاء سعيود لترجيح الكفة بالفشل، علما أن معدل تسجيل الشباب داخل قواعده قبل لقاء الساورة كان هدفين في كل مباراة حتى في غياب المهاجم النيجيري بوبكار سومانيا، ولكن في هذه المباراة غابت النجاعة الهجومية.

المحكمة الرياضية الدولية تراسل الشباب مجددا

راسلت المحكمة الرياضية الدولية إدارة الشباب، الأربعاء الماضي، عبر محامي الفريق، رشيد طرافي، بحيث ذكرت “التاس” مسؤولي الشباب بأنه سيتم غلق قضيتها ضد الفاف والرابطة المحترفة، كما أنها لن تعوض إدارة الفريق عن حقوق تسجيل القضية.

وذكرنا في عدد سابق أن رئيس مجلس الإدارة، عطية شرف الدين، تعمد عدم تسديد مستحقات برمجة جلسة المحاكمة، رغم انتهاء المهلتين الأول والثانية، (4 و19 أفريل الماضي)، لأن الفريق كان قد ابتعد عن المنطقة الحمراء عقب فوزه بمواجهتين متتاليتين أمام اتحاد الجزائر ونصر حسين داي، ليجنب الإدارة دفع 44 ألف يورو، علما بأنها صرفت حوالي 100 مليون سنتيم فقط في الخطوات الأولى، 1000 يورو حقوق تسجيل القضية، و10 آلاف أورو حولت لمحامين في سويسرا شهر فيفري الماضي، للدفاع عن ملف الشباب.

تجدر الإشارة إلى أن القوانين تمنح الطرف المدني مهلتين فقط لتسوية حقوق المحاكمة، وهو ما فعلته مع إدارة بلوزداد، علما أنه كان بوسع الفاف والرابطة المطالبة بمواصلة الإجراءات القانونية،  لكنهما لم تفعلا ذلك تفاديا لتعويض الشباب عن كل تكاليف القضية في حال ما حكمت “التاس” بإعادة الثلاث نقاط للفريق.

شباب بلوزداد كرة القدم مولودية الجزائر

مقالات ذات صلة

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close