-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ابن سوق أهراس شريفي شوقي لـ "الشروق":

“شقاء الموحدين” بحث في السوسيولوجيا.. وأتطلع لديوان شعري قريبا

حاوره: إبراهيم جزار
  • 147
  • 0
“شقاء الموحدين” بحث في السوسيولوجيا.. وأتطلع لديوان شعري قريبا
أرشيف

يقدم الكاتب الشاب شريفي شوقي في هذا الحوار الذي خصّ به الشروق إنتاجه الأدبي المعنون بـ”شقاء الموخدين”، ويعرج على كثير من القضايا ذات الاهتمام والأولوية في المشهد الثقافي الشباني.

كيف يعرف شوقي شريفي نفسه لقراء الشروق؟
شريفي شوقي هو كاتب وشاعر جزائري من مواليد 1993.07.04 ببلدية سدراتة ولاية سوق أهراس، جامعي، مؤلف كتاب شقاء الموّحدين، ومشارك في بعض الكتب الجامعة منها: كتاب سيمفونية البؤساء وكتاب بذور الحرمان بالإضافة إلى كتاب الزفير الأزرق في جزئه الرابع، وعما قريب إن شاء الله (بعد شهر رمضان) سيتم إصدار ديوان شعر من تأليفي.

كيف بدأت الكتابة وكيف دخلت عوالمها أو من شجعك على ذلك؟
حقيقة بدايتي للكتابة بتدوين بضعة أفكار تعبر عن وجهة نظري أو كما يقال رأيي الخاص في بعض الظواهر خاصة السلبية التي نعيشها في حياتنا اليومية، كما تلقيت تشجيعات من أصدقائي الذين كانوا دائما سندا لي رفقة العائلة حتى لا أنكر فضلهم بعد فضل الله عز وجلّ وتوفيقه لي.

هل تعطينا فكرة عن فحوى نصوصك وإنتاجاتك الأدبية؟
كتاب “شقاء الموّحدين” هو عبارة عن وجهة نظر خاصة بي حول بعض الجوانب التي تؤثر على تقدم وتخلف الشعوب منها السلوكيات والأخلاق، والحال التي وصلت إليها في وقتنا الراهن، يحتوي الكتاب قصيدة شعر أعتبرها فكرة عامة للكتاب.
أما في ما يخص الكتب الجامعة هي كتب تضم إبداعات كتاب بمختلف الأنواع كقصائد شعر، خواطر ومقالات تحت إشراف كتاب، مثلا كتاب الزفير الأزرق في جزئه الرابع الذي يعد من أنجح الكتب الجامعة تحت إشراف الكاتب فارس زروالي، كتاب بذور الحرمان تحت إشراف الكاتبة المتميزة نريمان زويتن، كتاب سيمفونية البؤساء تحت إشراف الكاتبة جودي حفصة سيسيل، أما ديوان الشعر الخاص بي الذي سيصدر قريبا فهو يعبر عن بعض السلوكات الأخلاقية بقصائد شعر أتمنى أن تنال إعجاب القراء.

ألا تظن أن الكتابة الاجتماعية في مختلف الأصناف الأدبية أضحت نوعا ما كثيرة واستهلاكية في بعض الأحيان؟
نعم، بالطبع الكتابة الاجتماعية في مختلف الألوان الأدبية كثيرة الاستهلاك من القراء لأنها تعبر عن واقع معاش بطريقة أدبية وبأساليب بسيطة سهلة الفهم من طرف القراء ولا تضم في بعض الأحيان كلمات صعبة الفهم، بحيث لا تتطلب زادا معرفيا كبيرا من القراء لفهم الرسالة التي يريد أن يوصلها الكاتب للقارئ.

هل خرج “شقاء الموحدين” عن نسق الكتابة الاجتماعية الناقدة أم أن فيه شيء ما يميزه؟
كتاب “شقاء الموّحدين” هو كتاب يطرح مواضيع اجتماعية يذكر فيها السلبيات التي نعيشها في حياتنا اليومية، حيث أصبحت عادة بمجتمعاتنا رغم الضرر الكبير الذي تسببه على سلوكيات الأجيال الصاعدة، كما يطرح الكتاب أيضا سلوكيات ظهرت حديثا أثرت ولا زالت تؤثر على أفراد المجتمع. والكتاب ليس مجرد نقد بل يقدم كذلك حلولا للقارئ وبضع النصائح من أجل تفادي ما لا يحمد عقباه.

بالحديث عن السلوكيات والبدائل، يرى بعض النقاد أن هذه الأعمال والنصوص قريبة من الوعظ الاجتماعي أكثر منها للأدب المتعمّق في طرح عميق القضايا والأفكار، ما رأيك؟
بالنسبة لي وحسب رأيي المتواضع، فإن الأعمال الأدبية التي تطرح قضايا اجتماعية سواء كانت عملا أدبيا أو وعظا اجتماعيا، ليس المهم فيها النوع الذي أنتجه الكاتب بل المهم هو الرسالة التي يطرحها الكاتب لا الطريقة التي يطرح بها، لأن الهدف من هذه المواضيع محاولة الكاتب تغيير سلوك قد يكون سببا في ما لا يحمد عقباه، لذلك علينا النظر بمنظور آخر وهو محاولة تعميم الفائدة ومحاولة التغيير دون النظر إلى الأسلوب، فكل له طريقته وأسلوبه والأهم من هذا هو وصول الفكرة للقارئ، وهو من يحدد لأنه هو المستقبِل وهو الذي يحكم على نوعية العمل.

كنصيحة للشباب الراغب في دخول عالم الكتابة ماذا تقول لهم؟
نصيحتي للشباب الراغب في دخول عالم الكتابة هي أن يكوِنوا زادا أدبيا ومعرفيا بالأسلوب الذي يرغبون بالكتابة فيه، وذلك يكون بالمطالعة وقراءة الكتب والصبر وعدم فقدان الأمل في الوصول لأهدافهم.

كلمة أخيرة.. المجال مفتوح

في الأخير أود أن أشكركم على هذه الالتفاتة الطيبة منكم التي تحفز الكاتب في تقديم المزيد من الأعمال، وأشكر عائلتي وأصدقائي وكل من ساندني ولو بكلمة، كما أقول إنه مهما كانت النتيجة التي تحصلت عليها من أعمالي فأنا راض عن نفسي وعن أعمالي، وما دمت أرى نفسي ناجحا فأنا ناجح لا تهمني المداخيل المادية فذلك رزق يعطيه الرزاق لمن يشاء، وفي الأخير أتمنى تطوّر الأدب والكتاب خاصة الجزائريين كما أتمنى أن يرفع الله عنا الوباء وعن سائر البلاد أجدّد لكم شكري لهذه الالتفاتة وإن شاء الله تجمعنا فرص أخرى شكرا.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!