-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
قرعة تصفيات اللقاء الحاسم من "المونديال" يوم 18 ديسمبر

صدام قوي ينتظر “الخضر”.. مصر ومالي وغانا وكوت ديفوار أو الكامرون منافسين محتملين!

نبيل بلحيمر
  • 8754
  • 0
صدام قوي ينتظر “الخضر”.. مصر ومالي وغانا وكوت ديفوار أو الكامرون منافسين محتملين!

قرر الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا)، إجراء عملية القرعة الخاصة بالدور الحاسم لتصفيات كأس العالم قطر 2022 عن منطقة إفريقيا، يوم 18 ديسمبر المقبل على هامش نهائي البطولة العربية بالعاصمة القطرية الدوحة، والتي ستنطلق يوم 30 نوفمبر بمشاركة 16 منتخبا من بينهم المنتخب الجزائري الذي سيشارك بالمحليين.

وتقام نهائيات كأس العالم 2022 في قطر خلال الفترة بين 21 نوفمبر و18 ديسمبر من العام المقبل، فيما تنتهي مرحلة التصفيات في افريقيا في شهر مارس من العام المقبل.

وسيتعرف المنتخب الوطني على منافسه في الدور الحاسم من تصفيات “مونديال” قطر، يوم 18 ديسمبر القادم، وهذا في حال ضمانه التأهل عن المجموعة الأولى التي يتصدرها مناصفة مع منتخب بوركينا فاسو، وحسب نظام التصفيات فإن عملية قرعة الدور الحاسم ستجرى بمشاركة 10 منتخبات، أصحاب المراكز الأولى المتأهلين عن المجموعات العشر، والذين سيتم تقسيمهم إلى مجموعتين وفق تصنيف “الفيفا” الذي سيصدر يوم 16 ديسمبر المقبل، على أن يلعب كل منتخب مع منتخب آخر تحدده القرعة في مواجهة ذهاب وإياب، لتحديد أصحاب المقاعد الإفريقية الـ5 في نهائيات المونديال.

“الفيفا” سيعتمد على تصنيف ديسمبر ولقاءات البطولة العربية خارج الحسابات

ولحد كتابة هذه الأسطر لا يزال المنتخب الوطني في المركز الثالث كأفضل منتخب إفريقي، وبالتالي فإنه ضمن رسميا تواجده ضمن المجموعة الأولى التي تضم السنغال وتونس والمغرب ونيجيريا، وهي المنتخبات التي سيتفادى “الخضر” ملاقاتها في الدور الحاسم، مع العلم أن السنغال والمغرب ضمنا تأهلهما للدور الفاصل في وقت تتواجد تونس ونيجيريا في أفضل رواق كما هو الشأن بالنسبة لرفقاء القائد رياض محرز، في وقت سيكون فيه “المحاربون” مرشحين لمواجهة المنتخبات الأخرى، في صدام قوي وحاسم من بينها مصر ومالي وغانا أو جنوب إفريقيا وكوت ديفوار أو الكاميرون المتواجدين في مجموعة واحدة، وهي مواجهات يرتقب أن تكون ساخنة وصعبة للمنتخب الوطني، الذي قد يلاقي أيضا المتأهل عن المجموعة الأخيرة تنزانيا أو البنين أو حتى الكونغو الديمقراطية في لقاء يبدو سهلا على الورق، وأفضل سيناريو لعملية القرعة بالنسبة لـ”الخضر”.

وأشارت ذات المصادر إلى أن جميع المباريات التي ستقام في البطولة العربية ستحتسب على أنها مباريات ودية، ولن تدخل في تصنيف “الفيفا”، الأمر الذي سيصب في مصلحة المنتخب الوطني، على اعتبار أن “الخضر” سيشاركون في هذه المنافسة بالمنتخب المحلي.

إلى ذلك وفي الجولتين المتبقيتين في شهر نوفمبر المقبل، سيتنقل المنتخب الوطني، حامل التاج الإفريقي إلى القاهرة لمواجهة منتخب جيبوتي يوم 10 نوفمبر قبل استقبال منتخب بوركينا فاسو أربعة أيام بعد ذلك بملعب مصطفى تشاكر بالبليدة في مقابلة حاسمة من أجل التأهل، وفي حالة التأهل إلى مباراة السد، سيلعب المنتخب الوطني مقابلة الذهاب خارج القواعد قبل استقبال المنتخب المنافس في مقابلة العودة، باعتبار أن عملية سحب القرعة تأخذ بعين الاعتبار الترتيب الأخير للمنتخبات الإفريقية في التصنيف الأخير للاتحادية الدولية لكرة القدم (فيفا).

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!