-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
من أجل خلق فضاء مناسب لتمدرس التلاميذ

طاقم تربوي يحول مدرسة بتقربوست إلى تحفة فنية

فاطمة عكوش
  • 796
  • 1
طاقم تربوي يحول مدرسة بتقربوست إلى تحفة فنية
ح.م

يواصل مند أواخر شهر أوت الفارط مدير ابتدائية طراد حسين بتقربوست رفقة الطاقم التربوي والعمال العمل على تغيير وجه المؤسسة بوسائل بسيطة، وهذا عن طريق تنظيفها وتزيينها بهدف خلق مناخ تربوي يساعد على المثابرة والتحصيل .

يكتشف قرابة 600 تلميذ الذين يزاولون دراستهم بابتدائية طراد حسين بتقربوست بولاية البويرة خلال الدخول المدرسي المقبل مدرستهم في حلة جميلة وجديدة وهذا بفضل المجهودات الكبيرة لمدير المدرسة عماري طاهر الذي جنّد الجميع خلال فترة الحجر الصحي لتنظيم اكبر حملة تنظيف وتزيين للمدرسة التي تعتبر من اكبر المدارس بولاية البويرة كونها تستقبل خلال كل موسم دراسي أكثر من 600 تلميذ، وتم تنظيم المبادرة التي تعتبر الأولى من نوعها بالولاية بهدف خلق فضاء مناسب لتمدرس التلاميذ في ظروف مريحة.

ورغم صعوبة المهمة بسبب قلّة الإمكانيات المستعملة نظرا لكبر المؤسسة وموقعها الجغرافي، إلا أنها شهدت عدة تحسينات، حيث ساهم الفنان وادي حسين الذي يشتغل بالمؤسسة في تزيين جدران المدرسة برسومات تربوية وفنية معبرة، كما قام بتزيين الساحة وتحويل أرضيتها إلى تحفة.

كما شارك الأساتذة والعمال إلى جانب المدير في عملية تنظيف الأقسام والجدران ونزع الحشائش، كما تم ترميم أسقف المؤسسة والتي تضررت خلال الأعوام الأخيرة بسبب الأمطار والثلوج، وهذا في انتظار مشروع الترميم من طرفة الولاية الذي سينطلق قريبا.

ومن جهة أخرى، تم مباشرة مشروع ربط أقسام ابتدائية طراد حسين بالغاز الطبيعي، وجاء المشروع بعد إقدام الأولياء خلال العام الدراسي الفارط على منع أبنائهم من الالتحاق بمقاعد الدراسة بسبب غياب التدفئة، وهو ما جعل السلطات ترضخ لمطلب الأولياء.

كما ينتظر قريبا نصب كراسي تقليدية بساحة المدرسة تساعد على راحة التلاميذ والطاقم التربوي.

وقد لقيت مبادرة تزيين وتنظيف ابتدائية طراد حسين استحسانا كبيرا من طرف السكان الذين طالبوا بضرورة تعميم الفكرة على كل المؤسسات التربوية خاصة المتواجدة بالمناطق الجبلية والتي يتواجد أغلبيتها في حالة كارثية لا تساعد على الدراسة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • larbi

    طاقم يجتهد و يعمل المستحيل للنهوض بمؤسسته و طاقم في سباة عميق و ينتظرون منحة المردودية بدون مردود ...
    هل يستوي الذين يبادرون و الذين لا يبادرون؟
    قل للمحسن أحسنت و للمسيء أسأت ....