-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
حققت المركز الأول على عدة مستويات

طالبة دكتوراه تفوز بجائزة دولية عن دراسة حول زيادة إنتاجية النفط

نادية شريف
  • 7777
  • 2
طالبة دكتوراه تفوز بجائزة دولية عن دراسة حول زيادة إنتاجية النفط

فازت طالبة دكتوراه عمانية بجائزة دولية عن دراسة حول زيادة إنتاجية النفط، محققة المركز الأول على مستوى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وجنوب آسيا.

وتميزت الطالبة “انتصار بنت خليفة البوسعيدية” التي تدرس تخصص هندسة نفط بكلية الهندسة بورقتها البحثية عن دراسة تأثير إضافة البوليمر للمياه منخفضة الملوحة لزيادة إنتاجية النفط من الصخور الرسوبية على الخواص الكهربائية بين النفط الخام (الماء) والصخور.

وبحسب ما صرّحت انتصار لوكالة الأنباء العمانية فإنّ دراستها تركّزت حول فعالية استخراج النفط بإضافة البوليمر للمياه منخفضة الملوحة، مشيرة إلى أنها لم تسلط الضوء على الآلية التي تزيد بها الإنتاجية نظرًا لتعقيد التفاعلات بين البوليمر والنفط الخام والماء منخفض الملوحة والصخور.

وكشفت بأن إضافة البوليمر للماء منخفض الملوحة لا يزيد فقط اللزوجة، بل يؤدي أيضًا إلى زيادة درجة الحموضة في الماء والتنافر الكهربائي بين طبقة النفط الخام والماء وطبقة الماء والصخور مما يؤدي إلى زيادة إنتاجية النفط.

وأضافت أن فهم الآلية التي يتفاعل بها البوليمر مع الماء منخفض الملوحة يساعد على تغير في كيمياء الماء المحقون إلى الحقل لاستخراج أكبر كمية من النفط وأقل كمية من البوليمر المستخدم.

وتأتي هذه المسابقة بتنظيم من جمعية مهندسي البترول (SPE) وهي منظمة مهنية عالمية تتمثل مهمتها في جمع ونشر وتبادل المعرفة الفنية المتعلقة باستكشاف وتطوير وإنتاج موارد النفط والغاز والتكنولوجيات ذات الصلة للجمهور المستفيد.

وأوضحت أنه تمت مناقشة الدراسة من قبل 6 حكام متخصصين في مجال النفط من جامعات وشركات مختلفة من أبرزها جامعة خليفة للعلوم والتكنولوجيا وجامعة باتنة وشركة أرامكو السعودية وشركة تطوير للبترول البحرينية.

جدير بالذكر أن انتصار بنت خليفة البوسعيدية تخرجت من جامعة السلطان قابوس عام 2014 تخصص بكالوريوس كيمياء تطبيقية، وأكملت دراسة الماجستير وتخرجت في عام 2018 في مجال علوم هندسة النفط والغاز لطبيعي وحاليًا طالبة دكتوراه في السنة الثانية بكلية الهندسة.

في سياق متصل بموضوع الدراسة، أفادت وكالة سبوتنيك أن مدير شركة “روسنفط”، إيغور سيتشين، كان قد أعلن أن العالم يواجه خطر نقص حاد في النفط والغاز، على غرار صناعة المعادن، هناك نقص معين واضح الآن.

وقال سيتشين، خلال جلسة “تحول الطاقة العالمية” في منتدى سان بطرسبورغ الإقتصادي الدولي: إن الزيادة في احتياطيات النفط والغاز بالسنوات الأخيرة في أدنى مستوياتها التاريخية، وهناك نقص معين في الموارد بالفعل.

وأوضح أن “هذا الاتجاه قد يصبح طبيعيًا لشركات العالم الكبرى ويؤدي إلى استنفاد قاعدة الموارد، لذلك فإن العالم يواجه خطر مواجهة نقص حاد في النفط والغاز”.

وأضاف سيتشين: “القرارات السابقة التي كانت الوضع الحالي في سوق المعادن، (حيث أن أكبر منتجي خام الحديد قللوا من تقدير الطلب ونقص الاستثمار في الصناعة)، أدت إلى عجز يؤثر الآن على العالم بأسره.

ونوه ستشين إلى أنه من الضروري التخلي عن مشاريع استخراج النفط الملوثة للبيئة، على سبيل المثال، النفط الصخري.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
2
  • mohamed

    اين وصلت التحقيقات فيما يخص اكتشاف مواد بيترولية بولاية قسنطينة او انها زيوت محركات قديمة ههههههه

  • حمدان

    وما هي التبعات البيئيه لحقن البوليمر في الارض ؟وكم سنه سيبقى حتى يتلاشى ؟ و ما تأثيره على المياه الجوفيه ..و..و غالب هذه الدراسات نظريه ولن تطبق عمليا و الغايه منها حمله دعائيه للطالبه لانها من عائله معروفه و يتم تركيب الخبر و اعطائه اهميه بتصريح لمدير شركه ما و المهم ان يكون اسم له طنه و اجنبي و تصريح آخر من دكتور او مسؤول مهم و كلهم لا صله لهم بالموضوع . هيب باختصار فبركه اعلاميه تتكرر دائما