طالب الإبراهيمي مفتاحُ الحل – الشروق أونلاين
الأربعاء 22 ماي 2019 م, الموافق لـ 18 رمضان 1440 هـ آخر تحديث 16:42
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق

طالب الإبراهيمي مفتاحُ الحل

حسين لقرع كاتب صحافي
ح.م

أحمد طالب الإبراهيمي

  • ---
  • 9

يضع الجزائريون أيديهم على قلوبهم هذه الأيام خوفا من تعفّن الأزمة السياسية التي تعصف بالبلاد منذ نحو 80 يوماً وحدوثِ انسدادٍ سياسي خطير قد يضع مستقبل الجزائر على كفّ عفريت.

الشعب يطالب منذ عدّة جمعات برحيل رئيس الدولة عبد القادر بن صالح وكذا رئيس الحكومة نور الدين بدوي المتهم بتزوير عدة مواعيد انتخابية حينما كان وزيرا للداخلية، ويرى في إشرافه على رئاسيات 4 جويلية القادم مؤشِّرا واضحا على نيّة السلطة في تزويرها قصد تجديد النظام بوجوهٍ أخرى، لذلك يرفض إجراء الانتخابات في هذا الموعد وتحت إشراف رموز النظام ويهدّد بمقاطعتها بشكل غير مسبوق منذ استقلال البلاد، ولا نتصوّر إجراء انتخاباتٍ بلا شعب ورئيساً بلا شرعية يحكم الجزائريين 5 سنوات قادمة رغما عن إرادتهم. ولتفادي الانسداد، يطالب الشعب بمرحلةٍ انتقالية تقودها شخصياتٌ ذات كفاءة ونزاهة وقبول شعبي تشرف على تنظيم رئاسيات في أجواء من الشفافية والحرية التي تقود إلى بداية تغيير النظام.

التشبُّث بموعد إجراء الانتخابات الرئاسية في 4 جويلية القادم؛ أي التمسّك بالحل الدستوري وحده، هو مغامرة غير مأمونة ستفشل على الأرجح وتقود البلاد إلى أزمة بالغة الخطورة؛ إذ ستكون حينها أمام فراغ دستوري حقيقي يُجبر السلطة على الذهاب إلى مرحلةٍ انتقالية قد يسودها الارتباكُ والفوضى، والحال أنه يمكن الذهاب إليها الآن في إطار حلّ سياسي توافقي ومدروس بعناية لتفادي أيّ انزلاقات، فلماذا ترفض السلطة اليوم وهي في سِعةٍ من أمرها ما ستقبل به غدا وهي في ضيقٍ وكرب؟!

قطاعٌ واسعٌ من المتظاهرين يريدون أن يقود المرحلةَ الانتقالية الدكتور أحمد طالب الإبراهيمي ابن العلاّمة البشير الإبراهيمي، وعبّروا عن ذلك في لافتاتٍ عديدة ظهرت منذ عدة جمعات في مظاهراتهم بمختلف الولايات، وبذلك يكون الحراكُ قد سهّل المَهمّة على السلطة للتفاوض مع الإبراهيمي على تولّي قيادة هيئةٍ رئاسية انتقالية مدة قصيرة تتراوح بين 8 أشهر وسنة، على أن يكلّف بدوره شخصية مستقلَّة أخرى بتشكيل حكومة كفاءاتٍ وطنية للتحضير للرئاسيات القادمة، وكذا تشكيل لجنة مستقلة لتنظيم الانتخابات بدل وزارة الداخلية والإدارة، وبعدها يمكن إجراءُ الرئاسيات في أجواء مثالية تطبعها النزاهة والشفافية الكاملة، ثم يسلّم الإبراهيمي المهامَّ للرئيس المنتخَب شعبياً لأوّل مرة في تاريخ الجزائر، لتنتهي بذلك المرحلة الانتقالية بسلام ويواصل الرئيسُ المنتخَب مسار تغيير النظام بتدرّجٍ وثبات، وهي مَهمَّة شاقة وطويلة ويمكن أن تستغرق سنواتٍ قبل تطهير دواليب الدولة من الفاسدين، وبناء منظومة حكم جديدة قائمة على الديمقراطية الحقيقية والاحتكام إلى الشعب وعلى الكفاءة والنزاهة والشفافية والمحاسبة وسيادة القانون…

إجراءُ الرئاسيات في 4 جويلية هو خطوةٌ فاشلة قد تُدخِل البلادَ في المجهول، ولا جدوى من الإصرار عليها والتصلّب في التمسّك بها وكأنها قرآنٌ منزّل، وإذا كانت السلطة لا تريد تكرار تجربة الأقلية التغريبية مع الجيش في التسعينيات، فإن خيار الإبراهيمي يُعدّ الأنجع حاليا لتفادي هذا الكابوس، ونأمل أن تفكّر السلطة جديا في هذا الحلّ ما دام الكثير من المتظاهرين قد نادوا به في مسيراتهم، فلعلّ نهاية هذه الأزمة المستعصية تكون على يده.

سياستنا واضحة

مقالات ذات صلة

  • لا يا أحفاد ابن العلقمي

    يبدو أنّ بعض الأعراب قد قبلوا أن يتحوّلوا إلى عرّابين لـ"صفقة القرن" الأمريكية ولأطروحات بنيامين نتنياهو القائمة على التنكّر لأبسط حقوق الفلسطينيين والاكتفاء بـ"السلام الاقتصادي"…

    • 400
    • 0
  • الشعب المفيد لأقلية مستفيدة

    المتغيرات على الأرض بدأت تفرز معطيات جديدة: الحراك رمال متحركة غير ثابتة، سيفرز عما قريب أرضية نقاش انتخابي. لا يهم التاريخ ولا يهم المسار، لكن…

    • 593
    • 4

التعليقات في هذا الموضوع مغلقة!

9 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • مواطن

    إن كان لطالب الابراهيمي أن يقود البلاد فليبادر هو و أنصاره بايداع ملف ترشحه قبل انقضاء الآجال و حين يحضى بتزكية غالبية الشعب في انتخابات تشرف علبها هيئة مستقلة لتنظيم الانتخابات… حينها فقط يمكنه قيادة مرحلة انتقالية لا تتجاوز عهدة واحدة يقوم خلالها بتمهيد الطريق لإصلاح منظومة الحكم و القضاء و من ثم يشرف على تسليم المشعل.. و عهدة واحدة تكون بتعهد خطي من المترشح. أليس هذا أفضل من التعيينات الفوقية و ما بنتج عنها من الاحتجاجات و ضعف الصلاحيات و التدخلات الفوقية و تدخل الخارج. كيف نسمح لأنفسنا بتضييع فرصة انتخاب رئبس بكامل الصااحيات بدل تعيين رئيس لا قدرة له على فعل شيء.

  • الواضح الصريح

    يقول كاتب المقال أن ٍ/ ” طالب الإبراهيمي مفتاحُ الحل ” أحمد طالب الإبراهيمي مفتاحُ حل لحلم الإسلاميين وأعداء الحرية والديموقرطية فهو مفتاح حل الباب أمام المنغلقين فكريا ممن يريدون الأنغلاق الفكري وأفغنة الجزائر ، شيء غريب مايحمل البعض من أقتراحات عن جهل ” أحمد طالب الإبراهيمي هو المرشح الحقيقي للإسلاميين في عهد الفيس المحل كونه المحضر للأنقلاب على عباس المدني وعلي بلحاج “

  • مسلم أمازيغي جزائري

    إلى الملعق رقم 1 الواضح الصريح
    لماذا تصادر إرادة الملايين وتعاكسهم وتسلب إرادتهم؟ أنت مثل العصابة: بن صالح وبدوي وغيرهم من السراقين والاستئضاليين.. أو أنت ذابهم…وإذا رضيت به الأغلبية فانطحوا الصخر أو اشربوا ماء البحر… الحقد الأعمى لن يبني دولة.. والعصابة رفضها الشعب ومآلها مزبلة التاريخ…

  • جزائري حر

    الكاتب يدعو إلى مرحلة انتقالية قصيرة لا تتجاوز سنة للتحضير للانتخابات الرئاسية في أجواء شفافة ليختار الشعب من يشاء رئيسا له ولا يدعو إلى منح الحكم للاسلاميين أيها “الواضح الصريح” فلا تتجنى على الناس. نترك الحكم للشعب ولنقبل التعايش كما يتعايش الجزائريين في هذا الحراك.

  • متسائل

    احمد طالب الابراهيمي دارقاز العالي راجل ولد راجل ولد عالم جليل, لم تتلطخ يداه بدماء و اموال الجزائرين مثل بعض الذكور اقزام السياسة و الاقتصاد لن نحفر في تاريخ ابائهم الحافل بالخيانة سنكتفي بتاريخهم الذي عايشناه شيتة سريقة ظلم و حقرة .. اذا قبلها فنحن معه قلبا و قالبا … و الي ماعجبوش الحال يروح يشيت ما وراء البحر غير الشيتة هي هاربة و انتم تبكوا عليها.

  • الواضح الصريح

    3 – لا أنا ولا أنت من يمثل سلالة أبطال البشر أي الجزائريون سابقا وقد يحدث لا حقا إن شاء الله بالنظر إلى مستوى التفاعل التلاحمي للشباب الجزائري إن لم يتلاثر بمخططات أعداء الوطن ، نحن لم نرق بعد إلى مستوى تمثيل الذات الجزائرية الحقيقية وإن كنا مؤهلين لولا الجهل أساس التخلف الفكري والنهب المعمم المفروض على أبناء الجزائر بقوة خيانة ساستنا ( عصابتنا الميمونة المتسلطة على رقابنا منذ 1962) فقط يمكن ان يكون اصدقنا ناطقا لا شعوريا لحس أغلبية أبناء الجزائر(أنا لست ضد أحمد طالب التلمساني الأصل،يبدوا أنك لاتعرف عنه شيئا)إنما ضد أفكاره الخونجية الجد سرية.

  • abrik

    للامازيغي …. صاحب التعليق 3 :
    1– تتحدث عن الارادة الشعبية والأغلبية …فهل تعلم أن المجرم هتلر مثلا وصل لسدة الحكم عن طريق ارادة الشعب وأغلبيته بعد أن غسل عقول و أدمغة أبناء وطنه تماما كما فعل الفيس سنوات التسعينات حين كان يوزع الأوهام على السذج والمغفلين حيث وعدهم بالجنة ..
    2 -الابراهيمي كان مارس الحكم لمدة 30 سنة في زمن تكميم الافواه والاغتيالات السياسية والتعذيب والفساد … فهو اذن يتحمل نصيبه مما وصلت اليه أوضاع البلاد لأن الفساد في الجزائر ليس وليد ال 20 سنة الاخيرة بل هو سلوك النظام منذ 1962
    3 – من جهة تطالبون الديناصورات بالرحيل ومن جهة تطالبون برجل يقارب 90 سنة من عمره

  • محمد العربي

    أحمد طالب ومن معه هو من المنظرين الأساسيين لأستقدام فلول الإخوان المسلمين -( تشغيل لخوانجية من الشباب المصري المتخلف فكريا ) – الذين دمروا قيم ومقومات الأمة الجزائرية وتخريب فكر ابنائها بحجة تعريب اللسان الجزائري بلغة ذات محتوى وطقوس واساطير بدائية ، كذلك كان وقت أن كان سفيرا ببريطانيا الراعي للطلبة الجزائريين المنظوين تحت مظلة الإخوان المسلمون وتفضيلهم في المنح ومن المخططين فقامة دولة تخضع لطقوق بدائية مثل الفغان ( التاريخ لايرحم )

  • محمد الأمين

    أحمد طالب ومن معه من المنظرين الأساسيين لأستقدام فلول الإخوان المسلمين -( تشغيل لخوانجية من الشباب المصري المتخلف فكريا ) – الذين دمروا قيم ومقومات الأمة الجزائرية وتخريب فكر ابنائها بحجة تعريب اللسان الجزائري بلغة ذات محتوى وطقوس واساطير بدائية ، كذلك كان وقت أن كان سفيرا ببريطانيا الراعي والخارس للطلبة الجزائريين المنظوين تحت مظلة الإخوان المسلمين وتفضيلهم في المنح ومن المخططين لإقامة دولة تخضع لطقوق بدائية مثل الأفغان ( التاريخ لايرحم )

close
close