الجمعة 21 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 11 محرم 1440 هـ آخر تحديث 16:14
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

يبدو أن الأمور تسير من السيء إلى الأسوأ بولاية بجاية، وذلك على كل الأصعدة إلى درجة اشتهار الولاية خلال الأعوام الأخيرة بظاهرة غلق الطرقات، ورغم المكانة المميزة التي تحتلها بجاية ضمن القاموس السياحي الجزائري، إن وجد طبعا، إلا أن هذه الأخيرة قد غرقت خلال السنوات الأخيرة في أكوام النفايات التي أضحت “تتزيّن” بها جل أرجائها انطلاقا من مفرغة واد أقريون شرقا، والتي شيّدت بمحاذاة الوادي الذي اشتقت منه اسمها، قبل الوصول إلى مفرغة أوقاس التي نصبت على شاطئ البحر على شاكلة منتجع سياحي، قبل التنقل إلى مفرغة بوليماط التي تعكس مدى فشل المسؤولين في تسيير شؤون هذه الولاية، خاصة بعد قرار غلق مركز الردم التقني للنفايات الكائن بواد غير، الوحيد الذي تتوفر عليه الولاية، لتتبخر بذلك الملايير التي صرفت عليه أمام أعين السكان الذين يتحصرون على الطريقة التي تُسيّر بها شؤون ولايتهم، في ظل الفوضى التي تغرق فيها هذه الأخيرة، حتى إن الراجل أصبح يسير على الطريق بعد الاستحواذ على رصيفه، والأغرب من ذلك التهديد الذي صدر مؤخرا من رئيس بلدية بجاية بإلغاء مهرجان الأغنية الأمازيغية، بعدما غرقت مدينته في الفضلات.

وحتى إذا لا تتوفر بجاية على أدنى مركز لردم النفايات أو على الأقل على مزبلة مراقبة بكل معنى الكلمة فهي تتوفر اليوم على أكبر وأطول مزبلة عشوائية على المستوى العالمي وليس فقط الوطني، وذلك بعدما تحوّل الطريق الوطني الساحلي رقم 24 الذي يربط بجاية بولاية تيزي وزو، الذي يقطع ثلاث بلديات ساحلية منها بجاية وتوجة وبني كسيلة، إلى أشبه بمزبلة تمتد على مسافة 50 كلم، بعدما تحوّلت حواف الطريق المذكور إلى المكان المفضل لدى المسؤولين والمواطنين، للتخلص من نفاياتهم الأمر الذي شوّه وجه الطريق المذكور رغم المناظر الطبيعية الخلابة التي يتميز بها هذا المحور ذي الرتبة الوطنية، والذي تحوّل إلى مزبلة مترامية الأطراف أمام أعين المسؤولين، خاصة المكلفون منهم بقطاع البيئة والمحيط، حيث يتساءل في هذا الصدد المواطنون، من سكان وزوار الولاية، عن الدور الذي تؤديه مديرية البيئة أو حتى الوزارة المعنية في ظل المشاهد التي يتندى لها الجبين والتي تغرق فيها الولاية، وطبعا كل هذا من دون الحديث عن وضعية وديان الولاية والحديث قياس؟

https://goo.gl/FYAfQa
بجاية تيزي وزو وزارة البيئة والطاقات المتجددة

مقالات ذات صلة

  • شحن الكميات شهر نوفمبر المقبل

    الجزائر تطرح مناقصة لشراء 75 ألف طن من الشعير

    طرحت الجزائر مناقصة دولية لشراء 75 ألف طن من علف الشعير، حسبما أفادت وكالة رويترز. وحسب تجار فإن الكمية المقررة في المناقصة اسمية، والمنشأ خياري وكما…

    • 236
    • 4
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close