الأحد 23 سبتمبر 2018 م, الموافق لـ 13 محرم 1440 هـ آخر تحديث 18:27
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

دخلت المصالح الصحية بمستشفى “فارس يحيى” بمدينة مليانة في عين الدفلى في حالة تأهب قصوى بعد تعرض عشرات الأشخاص ليلة الاثنين إلى الثلاثاء لتسممات غذائية ألزمتهم دخول المصحة عقب تدهور حالتهم الصحية جراء تناولهم لحلويات من متجر يقع وسط المدينة.

تعرض 78 شخصا على الأقل لحالات من الإسهال والغثيان بعد تسممهم بواسطة قطع من الحلويات يكونون قد اقتنوها من محل تجاري يقع وسط مدينة مليانة في ولاية عين الدفلى، وهو المتجر الذي كان صاحبه قد شهد حادثتين مماثلتين، الأولى خلال بداية فيفري من سنة 2017 والثانية خلال 18 جويلية الأخير، وتعرض تبعا لذلك لعقوبتين بغرامتين ماليتين، غير أن حجم الكارثة التي حدثت ليلة الاثنين كانت من الحجم الكبير، حيث تم نقل المصابين من مختلف الأعمار وهم المنتمون لبلدية عين التركي المجاورة، ومن حيي “زوقالة” و”سيدي السبع” بمليانة ومن الجنسين إلى المصحة المذكورة، بينما عمت مظاهر القلق والخوف لدى أفراد عائلات المصابين، فيما سادت مشاعر الخوف والهلع وسط كافة السكان نتيجة تفشي وباء الكوليرا بالبليدة، وتنقلت السلطات المحلية على الفور لمعاينة صحة المرضى والاطمئنان عليهم، حيث أكد رئيس البلدية أن ليلة الاثنين شهدت نقل 31 شخصا ثم تلاهم 47 آخرين يوم الثلاثاء ليصل التعداد العام إلى 78 مصابا أبقت المصالح الصحية 26 منهم تحت الرقابة الطبية.

 وحسب مصادر مؤكدة، فقد غادر منهم 12، حيث ما زال إلى غاية صباح أمس في حدود الساعة الحادية عشرة إلا 14 مصابا تجري رعايتهم وعزلهم على مستوى مالصلحة المعنية بالعدوى.

واستنادا إلى نفس المصادر، فقد بادرت الجهة المعنية بإرسال عينات من الحلوى المتناولة إلى معهد “باستور” بالعاصمة، حيث من المرجح تعرض المعنيين لمرض “السلمولينوز” الناتج عن استهلاك البيض الفاسد أو بعض المواد الأخرى التي تدخل في صناعة الحلويات، هذا وقد تم غلق المحل المذكور كإجراء احترازي في انتظار صدور النتائج، هذا وقد عرفت مدينة العامرة منذ أكثر من شهرين حادثة مماثلة راح ضحيتها نحو 36 شخصا نقلوا حينها إلى العيادة المتعددة الخدمات ومستشفى “مكور حمو” بعاصمة الولاية بعد تناولهم لحلويات خلال حفل عائلي.

https://goo.gl/SaVgm3
عين الدفلى محليات مليانة

مقالات ذات صلة

  • التلوث وراء الكارثة الإيكولوجية

    نفوق المئات من الأسماك بوادي الصومام في بجاية

    تحول مرة أخرى وادي الصومام ببجاية إلى مقبرة حقيقية للأسماك، بعد نفوق المئات منها ومن كل الأنواع والأحجام، وهي المشاهد التي تتكرر كل مرة في…

    • 1313
    • 1
0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close