السبت 23 جانفي 2021 م, الموافق لـ 09 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

دعت عالمة فيزياء قطرية، إلى ضرورة التدريس باللغة العربية، وقالت إن بإمكانها أن تكون لغة للعلم والمعرفة.

وفي حوارها مع موقع الجزيرة نت صرحت العالمة القطرية موزة الربان، المختصة في الفيزياء الذرية النظرية، إنه “يستحق الشفقة فعلاً، من يقول إن اللغة العربية غير قادرة على مواكبة العلم”.

وتساءلت “هل هناك مجتمع في العالم يستحق أن يسمى مجتمعا إذا لم تكن له لغة؟! كيف يمكننا القول إن هذا مجتمع علمي عربي وهو يتكلم بغير العربية؟!”.

في ذات السياق قالت إنه “لا مجال للمقارنة بين اللغة العربية واللغة العبرية، على الأقل من حيث عدد المتحدثين بها، وتاريخها العلمي والحضاري؟!”.

وأضافت: “قبل تأسيس دولة الكيان الصهيوني، هل كانت هناك دولة لغتها الرسمية هي العبرية؟! ومع ذلك تم إرساء حجر الأساس للجامعة العبرية في القدس عام 1918، والحرب العالمية الأولى تدور رحاها، لتدرس كل التخصصات العلمية وغير العلمية باللغة العبرية”.

عن كيفية تغيير النظرة السلبية للغة العربية قالت الدكتورة إن الدور الأكبر يقع على عاتق الحكومات والإرادة السياسية والإعلام لتوعية الناس، فالعضلة التي لا تستخدم تضمر وكذلك اللغة.

وأردفت: “لو تبنت الجامعات تدريس العلوم باللغة العربية، وأصدرت المجلات العلمية باللغة العربية، وحين تحتاج للمصطلحات لدينا مجامع لغوية وأساتذة يمكنهم إيجادها واعتمادها”.

يذكر أن العالمة القطرية موزة الربان، اسم بارز في سماء البحث العلمي في قطر والوطن العربي، وتحمل درجة الدكتوراه في الفيزياء الذرية النظرية.

ترأست قسم الفيزياء بجامعة قطر لعدة سنوات، إلا أن اسمها ارتبط أكثر بمنظمة المجتمع العلمي العربي التي كانت من مؤسسيها وترأستها منذ انطلاقها إلى اليوم.

إلى جانب هذا تعمل أستاذة زائرة في معهد كريول في جامعة فلوريدا الوسطى (UCF) بمدينة أورلاندو في ولاية فلوريدا الأميركية.

اللغة العبرية اللغة العربية موزة الربان

مقالات ذات صلة

  • رجال بحسابات وهمية لابتزاز النساء

    أحدهم يدّعي أنه طبيب نساء وآخر متخصص في التغذية!

    مما لا شك فيه أن عالم النساء على وسائل التواصل الاجتماعي بات يجذب الكثير من الفضوليين للتطفل والمحتالين للابتزاز. رجال بحسابات وهمية، بعضهم يدعي بأنه امرأة…

    • 1217
    • 2
  • قالوا إن كل أحكام الزنا تترتب عليه

    علماء الأزهر يحسمون الجدل: زواج التجربة باطل

    حسم علماء الأزهر الجدل الحاصل بخصوص زواج التجربة، وقالوا بأنه باطل، وتترتب عليه أحكام الزنا. وأعلن العلماء الحكم الشرعي لهذا الزواج في مجلة صوت الأزهر، وأكدوا…

    • 2362
    • 4
600

25 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • Moussa

    Hahahahha…

  • عضلة الظهر

    تستدعي المساعدة لان ااظهر يحمل الانسان فالظهر في المعارك مدخل الاعداء

  • باين

    العربية لا تصلح الا لقراءة القرءان الكريم

  • فالانسان

    عندما يجد ظهر ه يميل الى الاثقال فالعيب ان يحمل كل هذا ويتحامل على الناس والاساتذة والسياسة والفن والعالم الثالث والمشكلة الظهر خدعة لم الجإ اليه الا لانه السبب

  • حقيقة وفقط

    لقد انقلب السحر على الساحر فبعدما أعلن العرب الحرب على كل اللغات المحلية في الدول التي قاموا بغزوها الى درجة أن الكثير منها اندثر أو يكاد : اللغة الكردية والأرامية في العراق و بلاد الشام والأمازيغية في شمال افريقيا والقبطية في مصر .. هاهي لغتهم تحتضر وتتراجع يوم بعد اخر أمام لغات العلوم والتكنولوجيا الى درجة أنه وحتى على المستوى العائلي وفي دردشة المقاهي والساحات العمومية يفضل الكثيرين استعمال لغات ولهجات أخرى وفي أحسن الأحوال عربية هجينة أي ممزوجة بمصطلحات من لغات عدة فلا أحد في الجزائر مثلا يقول هاتف نقال بل الكل يقول بورتابل portable ولا أحد يقول ملعب بل الكل يقول ستاد stade ..الخ

  • خليفة

    اللغة تتطور و ترقى بتطور حامليها ، و لكننا نلاحظ اليوم ان النخبة من العلماء و العباقرة يهاجرون الى البلدان الغربية ،و يبدعون بلغة تلك البلدان ،و من هنا ما دمنا في حالة تبعية و استهلاك لكل ما ياتي من الغرب ستظل اللغة العربية قابعة في مكانها، و المشكل الاخر ان الجامعات في الوطن العربي لا تدرس بعض العلوم الدقيقة و الطب الا بلغات اجنبية ،و بهذا يتم تهميش اللغة العربية.

  • AVANCER LALOUR

    لغة تفتقر الى كلمات ومصطلحات في أبسط ما يكون مما جعلها تستنجد بمصطلحات فارسية : ابريق وبستان وشطرنج ودفتر ….اخرى عبرية وأخرى اسبانية وأخرى فرنسية …………….. تحلمون أن تتحول الى لغة العلوم والتكنولوجيا . أمر عجيب

  • ضحية تعريب

    لقد أقيمت لها أكاديميات وشيدت لها معاهد وجامعات وأقيمت لها مراصد ومخابر لتطويرها وأسست لها جمعيات ومفوضيات ونظمت لها ملتقيات وصرفت عليها الملايير الممليرة منذ أكثر من قرن في جميع ما يعرف بالدول العربية والنتيجة المحصل عنها أنها لغة لا تساير القرن 21 بل لا تصلح لزماننا مما جعل أبنائها يستنجدون باللغات الحية التي لولاها لازال هؤلاء يعيشون وكأنهم في عصور المغارات والكهوف

  • قناص الذباب

    و علماء الأندلس و الأمة العربية و الإسلامية كانوا يتكلمون الصينية
    يخي حالة يخي
    العرب أسياد العالم حب من حب و كره من كره
    لقد منٌا الله عليهم بخيرات و علماء و رجال و موقع جغرافي يسيل لعاب الأعداء…سيعود المجد لهم بإذن المولى عز وجل
    لغتنا العربية لغة القرآن تكريما من فوق سبع سماوات
    أما اللهجات فيوجد منها الكثير و هذا شيء عادي
    عاشت الأمة العربية و الإسلامية ✌

  • قل الحق

    مادامت العربية استطاعت حمل كلام رب العالمين الصالح لكل زمان المتميز جدا عن باقي الكتب السماوية الاخرى و الذي نفذت اياته الى قلوب من لا يفهم العربية و ابكت كبيرهم و هدأت رضيعهم فكيف تعجز عن حمل نظريات و معادلات يلغي بعضها بعضا كل قرن علما ان العربية دونت بها مختلف العلوم طوال عز الحضارة الاسلامية
    احترموا انفسكم فقط و ستمتنعون عن التعليق باللغة العاطفية التهورية العنصرية.

  • عمر دهشار

    العربية اكبر بكثير من هذه العلوم الدنيوية فقد استوعبت علوم الآخرة فكيف لا تستوعب هذه.

  • diopdoff20@gmail.com

    ‘العربية قادرة على مواكبة العلوم’ هذا بديهي بل ويمكنها إضافة لمسة خاصة بها على العلم نفسه. أنا شخصيا أفضل مشاهدة الوثائقيات والأخبار بالعربية مع أني أجيد لغات أخرى غيرها كالفرنسية والإنجليزية المهابتان من الدول العربية غير أن العربية حقيقة من كوكب آخر مقارنة بالباقية.
    نعم للعربية الفصحى ولا للغات الهجينة. وهل من لغة أهجن من المهابتان المتشرفتان بهما من كثير من العرب الهاجرين لغتهم كمجموعة من الجبناء: الإنجليزية والفرنسية.
    هناك لغات لم تبلغ العربية للكعب من حيث الأهمية: تاريخيا جمالا سعة و في عدد الأبناء إلا أن أهلها متمسكون بها لم يهجروها كمجموعة من الجبناء البسطاء ناشدين جمال لغات أخرى.

  • Karim

    من لم يحترم لغته لا يحترمه الناس و يبقى دائما في الأسفل فقيمة اللغغ بقيمة أهلها.

  • Karim

    @ تعليق رقم 5:
    الدول الآسياوية المسلمة تكذب ما تقول.

  • غريب الديار

    هناك اشكال في عنوان المقال، فالمسلم الحق لا يحتاج إلى احد ليتبت له بان اللغة العربية صالحة للعلم، فالعيب لا في اللغة ، وانما في من ينتسبون لها .

  • face book

    جياحة

  • سي صالح

    المبردعين بالمرصاد لا يتركونها تتطور، بل يستعملون لغة ديغول و بعض لهجاتنا المحلية ، فلهم القابلية للاستعمار.

  • خاب ظني فيك

    مفهوم

  • سليمان العربي

    هذه عالمة أعطت رأيها، فمن أنت يا مطرود المتوسط حتى تناقشها وتنقض كلامها
    عالمة في التقنيات والفيزياء يناقشها خريج فلسفة وعلم النفس
    بعلم النفس ستصنعون الصواريخ

  • هل يستطيع القاضي

    ان ينسى القوانين ويحكم بما انزل الله في بيته مع اهله وتلامذته ان يسامح نفسه ليعيش ملكا

  • ركن اصلاح ذات البين )(

    (السلام عليكم ورحمة الله سنأتي بكتاب يفضح اسرار البيوت سيبكي الرجل وتتخلى المراة عن حقوقها سيضعف الاقوى ويحمي الحمى الحامي اتقاء الشبهات والاهم صيانة عرض كان سيجر بالارملة الى ماهو اسوء

  • جلال

    العربية ليست في حاجة الى من يقول:بإمكان العربية أن تكون لغة للعلم والمعرفة, فهى فعلا لغة العلم والمعرفة وعن طريقها انتقلت بحوث العلماء المسلمين واليونان الى الغرب الغارق في ظلام القرون الوسطى ودفاعي عنها حيادي كمستعرب وليس كعربي والسبب في عدم العمل بها هى في هؤلاء الأغراب العرب الذين تنكروا للغتهم والحط من قيمتها بإنحطاطهم أنفسهم والقائل بأنها لا تصلح ليس له باع في فقه اللغة والفيلولوجية ومقارنةاللغات قد انطلق من افكار مسبقة وساذجة, ففي الفرنسية مثلا ميئات الكلمات أصلها عربي (راجع larousse ) وكذلك الإنجليزية والإسبانية مليئة بالكلمات العربية المحرفة , اللغة أداة يطورها ويؤهلها للعمل أهلها

  • المقروط

    ألا تعلمون “يا وجوه البخص” بأن الخوارزميات “Algorithme”التي بني عليها جوجل و فيس بوك و الذكاء الإصطناعي و كل ما تشهدونه و ما ستشهدونه من تكنولوجيات المعلومات ، أخترعت بفكر عربي و كتبت بحروف عربية ، و لكن للأسف ضاعت العربية بين جهل أبنائها وكيد أعدائها …

  • ثانينه

    كل الامم لها لغتها فهي ليست بحاجه الي تعلم لغه قوم لاينتجون اي شئء فكريا ولاتكنولوجيا وهدا واضح..يبقي اعتناق الدين الاسلامي ليس له ع_لاقه باللغه مع العلم ان كل هدا التنوع اللساني من خلق الله ..فلما تحتقرون الامازيغيه والكرديه هل من يطالب بثقافته يدخل في خانه ثقسيم البلاد من اين جاء ها المفهوم الامازيغيه كدالك عباره عن هويه يجب احترامها لنا الحق ان ندرسها لابنائنا كما لنا الحق اغتيار لغات العلم والتكنولوجيا ومن يفضل العربيه فهدا شانه ونحترمه كما نطلب ان يحترمنا نحن..والجزائر مهما تعدت لسانياتها هي بلد واحد كما كان عبر العصور الغابره نحن ضد اي فكره للانفصال لان هدا ليس حق ولا شرع

  • احمد

    هي اصلا كانت لغة معرفة. و هي من ادخل الحضارة للاوروبيين

close
close