-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
الفاف تفشل في تجميع 32 لاعبا مغتربا في تربص بالعاصمة

عراقيل إدارية تلغي تربص منتخبي أقل من 17 و18 عاما

ل. ط
  • 888
  • 0
عراقيل إدارية تلغي تربص منتخبي أقل من 17 و18 عاما

كشفت مصادر إعلامية عن إلغاء تربص المنتخبين الوطنيين لأقل من 17 و18 سنة الذي كان مقررا بين 8 و16 نوفمبر في العاصمة، بسبب مشكل لوجيستيكي يتعلق بحجوزات تذاكر الرحلات للاعبين المغتربين في أوروبا، المعنيين بالمشاركة في هذا الموعد التحضيري للاستحقاقات المقبلة.

وحسب ذات المصادر، فإن الاتحاد الجزائري لكرة القدم أخفق في مهمته الإدارية بتوفير رحلات لهؤلاء اللاعبين 32 للسفر إلى الوطن الأم الجزائر من أجل دخول التربص في العاصمة، حيث استدعى المدرب الوطني لمنتخب أقل من 17 عاما رزقي رمان 15 لاعبا من اللاعبين المزدوجي الجنسية، ونفس الشيء للمدرب الوطني لمنتخب أقل من 18 عاما مراد سلاطني الذي وجه الدعوة إلى 17 لاعبا مغتربا، من أجل تحضير منتخب وطني قوي تحسبا للمشاركة في دورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط خلال صائفة 2022 بمدينة وهران، وكان مقررا في برنامج التربص إجراء 3 مباريات ودية أمام فرق الرديف من المحترف الأول أيام 10 و12 و15 نوفمبر الجاري بالملعب البلدي لدالي براهيم وملحق ملعب 5 جويلية الأولمبي.

واعتمدت المديرية الفنية الوطنية للفاف إستراتيجية جديدة في عملها على مستوى المنتخبات الوطنية بمختلف فئاتها، من خلال محاولة برمجة تربصات ومباريات ودية لهذه الفئات في تواريخ الفيفا، الاتحاد الدولي لكرة القدم، حتى يسهل لها الاستفادة من هذه المواهب من مختلف أقطار العالم خاصة في المدارس الكروية الأوروبية. لكن وعلى ما يبدو فإن الاتحادية تواجه مشاكل كبيرة من الناحية الإدارية لتجسيد وجهة نظر المديرية الفنية الوطنية على أرض الواقع، هو ما قد يدفعها في المستقبل إلى مراجعة مشروعها وربما برمجة تربصات لهؤلاء الشبان خارج أرض الوطن بفرنسا أو بلدان أوروبية أخرى حتى يسهل لها تجميع اللاعبين مزدوجي الجنسية.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!