الأربعاء 24 جويلية. 2019 م, الموافق لـ 22 ذو القعدة 1440 هـ آخر تحديث 07:20
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
أرشيف

كريستوف كاستانير

التزم وزير الداخلية الفرنسية كريستوف كاستانير بِتطبيق إجراءات صارمة مساء الأحد المقبل، تحييدا لِأي انزلاقات أمنية.

جاء ذلك بعد الإحتفالات العارمة للمهاجرين الجزائريين بِفرنسا مساء الخميس، عقب تأهّل المنتخب الوطني إلى نصف نهائي كأس أمم إفريقيا 2019 بِمصر.

وتنتظر “الخضر” مساء الأحد المقبل مباراة قوية أمام نيجيريا، بِرسم نصف نهائي “كان” مصر 2019. وهو ما جعل وزير الداخلية الفرنسية يُصدر هذه التعليمات.

وكتب الوزير كريستوف كاستانير (الصورة المُدرجة) في أحدث تغريدة له عبر موقع التواصل الإجتماعي “تويتر”: “تدهور الأمن والحوادث التي رافقت الإحتفالات الخاصة بِكأس أمم إفريقيا 2019، أمر غير مقبول”.

وأضاف وزير الداخلية الفرنسي: “أوقف الأمن الفرنسي 43 شخصا”، شاركوا في احتفالات الجزائريين في مختلف مدن هذا البلد الأوروبي، بِتأهّل “الخضر” إلى المربّع الذهبي للبطولة الكروية القارية.

ونقلت الصحافة الفرنسية، الجمعة، على لسان الوزير كريستوف كاستانير، قوله إنه أعطى تعليمات صارمة للمسؤولين المحليين ورجال الأمن، بِتحييد الشغب والإنحرافات، واتّخاذ تدابير مُشدّدة لِأمسية الأحد المقبل.

وينبغي على المهاجرين الجزائريين الحذر والإحتفال بِلا إفراط، أمام حكومة فرنسية لا يسرّها ما يحدث في الجزائر منذ مطلع العام الجاري، في ظلّ ميلاد فجر جديد يُبشّر بِتجريد هذه البلد ذي الماضي الإستعماري الدموي المُتوحّش، من كل الأوراق التي كان يُناور بها في بلادنا، وتحييد كل “أذنابه” و”أبواقه” (عبدة الإستعمار وأصنامه) المُمجّدة له في أرض المليون ونصف المليون شهيد.

الجزائر فرتسا كريستوف كاستانير

مقالات ذات صلة

17 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • محمد☪Mohamed

    وعد أغنى رجل في إفريقيا بتقديم 50 ألف دولار (55600 يورو) لكل هدف يسجله الفريق في الدور نصف النهائي من كأس إفريقيا للأمم ضد الجزائر ، يوم الأحد في القاهرة.
    حنا رهم ڤاع في حبس ..
    الحق يقال كثرو وأحسن كتابة ما قيل فقط ” أعلن قائد شرطة باريس عن جهاز أمني معزّز ليوم 14 جولية. لأنه بالإضافة إلى احتفالات اليوم الوطني ستجري نصف نهائي كأس الأمم الأفريقية.”
    عقلية إنتقام من فرنسا التى علمتها لنا الجبهة السراقيين خطء حراڤة ويدبزو في شرطة .
    حقد على فرنسا بعد 60سنة إستقلال شكلة الحقد يكون على FLN RND لحطم للبلاد.

  • عجائب جزائرية

    وحتى بعد ارتكاب جريمة قتل في حق سيدة عمرها 42 سنة بالاضافة الى ابنها الذي يتواجد في المستشفى الى جانب عشرات المحلات التي تمت سرقتها وتخريبها…. يقول الجزائريين : يجب على فرنسا أن تسكت وتصمت ولا تتخذ ما يجب من الاحتياطات لمواجهة هؤلاء المخربين والهمجيين لما بقي من المقابلات للمنتخب الجزائري . حلل وناقش . أنشروا من فظلكم

  • وسيم

    لم تترك لنا ما نضيفه، شكرا لك على ما كتبت خاصة الفقرة الأخيرة، التي توضح عنصرية ودموية وإجرام ما فعله هؤلاء بدون اعتذار بل نفاق كبير من رئيسهم الذي صرح بكل وقاحة من الجزائر أن إبادة الجزائريين لا تعتبر إبادة بل إبادة اليهود والأرمن فقط من يعتبرها ماكرون إبادة لأنهم ببساطة يعتبروننا جرذان ولسنا بشر، لكن كل قطرة دم سقطت بسبب هؤلاء وكل مليلم نهبوه وكل شخص عذبوه لن يذهب ذلك سدى لأنه والحمد لله مازال هناك رجال ونساء في هذا البلد مهما قيل ويقال

  • مجنون

    الجزائريين يريدون تخريب وحرق …… فرنسا والفرنسيين يتفرجون . والا فالفرنسيين عنصريين وحاقدين …أمر عجيب
    ماذا بامكان من قتل وسرق … في مقابلة ربع نهائي أن يفعل في مقابلة النهائي وخاصة لو فاز فيها منتخبه . الله يستر

  • جزائري حيران

    في الجزائر أي في ” بلادنا ” ورغم أن المسيرات سلمية 100ب 100 لكن الشرطة بالالاف بالزي الرسمي والغيرالرسمي والعاصمة محاصرة كأنها غزة في فلسطين ونقاط المراقبة تبدأ على بعد 150 كلم من العاصمة أين يتم المراقبة الشديدة لكل وسائل النقل ويتم تفتيش حتى جيوب وحقائب الركاب….. وهي سلوكات لا يقوم بها الا المستعمر وفي فرنسا البلد ” الأجنبي ” لا يرغب الجزائريين بأن تتخذ السلطات الفرنسية اجراءات لحماية الفرنسيين أي يطالب الجزائريين بأن يسمح لهم الفرنسيين باحراق فرنسا على مرأى ومسمع السلطات الفرنسية . لي فهم يفهمنا من فظلكم

  • عجائب قوم

    وحتى بعد ارتكاب جريمة قتل في حق سيدة عمرها 42 سنة بالاضافة الى ابنها الذي يتواجد في المستشفى الى جانب عشرات المحلات التي تمت سرقتها وتخريبها…. يقول الجزائريين : يجب على فرنسا أن تسكت وتصمت ولا تتخذ ما يجب من الاحتياطات لمواجهة هؤلاء المخربين والهمجيين لما بقي من المقابلات للمنتخب الجزائري . حلل وناقش . أنشروا من فظلكم

  • عبد الرحمان عين الحجر

    تحية لصاحب المقال وعلى شبابنا المغترب الابتعاد عن التجمعات لقد أخبرنا أحد المغتربين أن من كسر نوافذ المحلات أشخاص مندسون.

  • Mehdi

    كاتب المقال حابهم يكسرو و يسرقو و الحكومة تتفرج

  • salim

    je suis venu en france en ayant rien dans la vie. mais elle m’a tout donné, logement, travail, aides sociales….je suis parvenu à me reconstruire et a avoir une famille et une vie.merci la france. la france est une démocratie qui respecte les droits de la vie.personne içi parle d’algérie.vous croyaez que les français passent leur temps à penser à vous.il y a des gens qui savent pas l’existence de l’algérie. vous imaginez trop d’ennemi

  • rachid

    arrêtez de dire n’importe quoi.des algériens sont arrivé il y a 6 mois en france et ils ont tous leurs droit et ont réussit leur vie grace aux aides de l’Etat français. vous imagine que la france n’a pas autre chose à faire que de surveiller les algériens? connaissez vous un algérien mal mené par la france? il y en pas.la loi est pour tous en france .ce n’est pas une république bananière.vous pouvez garder votre haine pour vous, et la transmette fidellement à vos enfants,sinon ils viendront vivre en france

  • طبال

    جزائري حيران
    كلامك كلام واحد زواف يريد تخريب العاصمة يا وحد العنصري ، فرنسا خرجت سنة 62 وانتم بقاياها
    في الجزائر ، اذهبوا الامكم فرنسا يا واحد الخبثاء

  • محمد☪Mohamed

    المعلومات خرجت اليوم في جريدة بارزيان صفحة 10
    Le Parisien

  • جزائري ح

    للمعلق 11 : لو امتلكت ذرة من الأخلاق لما تفوهت بكلام لا يتفوه به الا من ترعرع في محيط فاقد للقيم والمبادئ لكن لا يهم بما أن العقلاء يجيدون فن تجاهل الحمقى الذين يعيشون في الفضاء الافتراضي مثل خفافيش الظلام التي تقتلها أشعة الشمس التي لا تشرق افتراضيا.
    وقال القائل : لا تعاشر نفسا شبعت بعد جوع فإن الخير فيها دخيل …… وعاشر نفساً جاعت بعد شبع فإن الخير فيها أصيل. وأخيرا : من رضع من ثدي الذل دهراً ……….. رأى في الحرية خراباً وشراً.

  • جزائري متعجب

    للطبال رقم 11 : نحن في عالم هناك فيه من يناضل من أجل الحرية وهناك من يطالب بتحسين شروط العبودية فالفيلسوف الاغريقي أفلاطون قال: لو أمطرت السماء حرية.. لرأيت بعض العبيد يحملون المظلات .
    Quand on ne sait pas il vaut mieux se taire que d’étaler son ignorance.

  • aziz

    aux commentateurs 9 et 10. Vous semblez ignorer que la France récolte ce qu’elle a semé. Votre raisonnement est celui des gens égoistes. C’est l’Algérie qui a fait la richesse de la France, depuis le trésor du Dey Hocine jusqu’au pétrole et au gaz qu’on leur brade, en passant par les dizaines de milliers de cerveaux qui travaillent pour elle tout en étant sous payés. De toute évidence vous êtes creux comme radis

  • شخص

    الجزائريون لا يخشون إلاّ الله يا هذا

  • امينة

    اللهم احفظ فريقنا الوطني وعلى رأسه بلماضي وانصرهم على السنيغال أن شاءالله تفوز الجزائر بالكأس للمرة الثانية في تاريخها ولتذهب فرنسا واذنابها للجحيم هي بغات

close
close