السبت 16 جانفي 2021 م, الموافق لـ 02 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق

على الحراك التخلص من المتطرفين

حسان زهار كاتب صحافي
ح.م
  • ---
  • 12

كما أن أصوات العقل ظهرت وسط الحراك، وإن كان في ذاك العقل بعض المنافع، فإن أصوات التطرف بدورها لم تتخلف لكي تطل برأسها هي أيضا.

منذ البداية كان المتطرفون معروفين، لكنهم كانوا يختبئون بمكر ولؤم شديدين، وراء الاصوات العاقلة بينهم، بل وكان المتطرفون يستخدمون العقلاء بطريقة وقحة، ويستغلونهم أسوأ استغلال.

عندما ظهرت أصوات التطرف الفاجرة، تلك التي استهترت بقيم الشعب وثوابته، وهاجمت من يحملون صور ابن باديس وبن مهيدي، ووصل بها السقوط الأخلاقي حد الاعتداء على النساء والشيوخ، كانت الشعارات الوسخة هي طريقة المتطرفين لاختراق الحراك، فكان أن سمعنا عجبا، وقد عشنا خلالها رجبا وما بعد رجب.

حمل المتطرفون كل أشكال البذاءة في شعاراتهم، خونوا قيادة الجيش التي تحمي ظهورهم وهم نائمون، وشتموا المؤسسات الرسمية التي منعت سقوط الدولة بأقذع الألفاظ، ثم انتقلوا الى تخوين المخالف من الشعب، وتعاملوا مع ملايين الجزائريين الذين اقتنعوا بالانتخابات، تعاملهم مع “الكلاب” لا مع البشر، وقد كان “الكاشير” الفاسد عنوانا كبيرا لعقولهم وضمائرهم المتعفنة.

وها قد جاء يوم التمحيص، كنا دائما نقول أن الحراك العظيم الذي انطلق عفويا بروح الشعب المضطهد، قد تم اختراقه، ثم تم اختطافه، وأن هنالك فئة سوف ينبذها الشعب لو ظهرت له عارية من دون “تقية”.. هي التي يجب تعريتها أمام الناس لاتقاء مكرها وخداعها، لكن لم يكن أحد يستمع، حتى جاء يوم الانتخابات الموعود، فبدأ انكشاف الغطاء عن بعض السوءات، وكذلك سيكشفون تباعا.

الأصوات والقوى العاقلة داخل الحراك، بدأت تدرك أنه لا يمكن مواصلة النهج “العدمي”، وعقلية (يتنحاو قاع)، والرفض المطلق لكل شيء دون تقديم بدائل حقيقية، هي اليوم تتحدث انطلاقا من “الواقعية السياسية”، عن “سلطة الأمر الواقع” التي انبثقت عبر الانتخابات، بمعنى حتى وإن كانت لا تقر بشفافية العملية الانتخابية صراحة، إلا أنها تقبل بالرئيس المنتخب كأمر واقع، وبالتالي فإن الحوار بالنسبة لهذه القوى، أمر لا مفر منه، وليس له بديل إلا العدمية والفوضى.

لقد أدركت هذه القوى المعتدلة، أن الأمر قد قضي، وأن الشعب بالفعل قد خرج وانتخب، وأنه حتى وإن كانت هنالك مقاطعة حقيقية، الا أنها لا يمكن أن تسقط من شرعية الرئيس، استنادا إالى مفهوم الديمقراطية ذاته وآلياته المعروفة، وبالتالي لا مناص من التعامل مع الرئيس، من منطق خذ وطالب، وليس من منطلق (كل شيء أو لا شيء).

هذه القوى تحديدا، لم يكن يشكل لها منصب الرئاسة بالأصل إشكالا كبيرا، فقد تجاوزته في أرضية عين البنيان، وظلت تنافح فقط على ذهاب حكومة التزوير، والآليات الانتخابية الشفافة، وهي الأمور التي صارت الآن في المتناول ضمن أي حوار جدي وصريح.

في حين، لا يقبل المتطرفون بذلك أبدا، إنهم يريدون الكعكة كلها، وإلا فإن البكاء هو سلاح الأطفال الصغار عندما تختلط شقاوتهم بأنانية مفرطة، تجعلهم يتخبطون على الأرض على طريقة “فولتي وإلا نبول في الكانون”!

إنهم يرفعون الآن شعارات مضحكة إلى درجة الهبل، كانوا يتحدون قيادة الجيش أن تعتقل السعيد والتوفيق وطرطاق، لكي يعترفوا بها، ولما تم اعتقالهم جميعا، مع كل العصابة راحوا يطالبون قيادة الجيش أن تنحي نفسها بنفسها، حتى يعترفوا بها، والمضحك أنهم اليوم، يخاطبون الرئيس تبون بنفس العقلية المريضة، حتى يعترفوا به!

هؤلاء تحديدا يجب عزلهم من الحراك، بل وعلى الحراك أن يتخلص منهم، لأنهم باتوا الآن يشكلون عبءا ثقيلا عليهم، خاصة وأن معظم هؤلاء المزايدين، وكثير منهم من معارضة الخارج، قد قطعوا خط الرجعة بينهم وبين وطنهم، فلم يعد في متناولهم غير مواصلة انتهاج نفس الطرق الانتحارية.

نعم، على الحراك أن ينظف نفسه، وأن يتخلص من الحثالة التي تشوهه وتبعد الشرفاء عنه، وحينها قد يعود الحراك عظيما كما كان، بهيا كما انطلق، ليستكمل تحقيق باقي أهدافه.

ما عدا ذلك، فإن الحراك مع الأسف، يسير إلى زوال محتوم.

مقالات ذات صلة

  • الذهب لأويحيى و"الحَرقة" لأبناء الشعب!

    ما أقدم عليه رئيس الحكومة الأسبق أحمد أويحيى، ومسؤولون آخرون، من قبول سبائك ذهبية كـ"هدايا" من أمراء الصيد الخليجيين، يبيّن إلى أيّ مدى يصبح المرء…

    • 805
    • 1
  • "نبي" الديمقراطية الكاذب

    فأما إن كان نبيا حقيقيا فلن يكذب، لأن الله - عز وجل - يعلم حيث يجعل رسالاته، وقد عصم أنبياءه - عليهم الصلاة والسلام -…

    • 1304
    • 1
600

12 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • معمر

    لاارى فائدة من بقاء الحراك فقد ادى دوره على اكمل وجه والحمد لله اللهم الا اذا كان ينشد نظام جماهيري كنظام القذافي فعليه وعليك وعلينا جميعا السلام

  • محمد عربي

    مثل النار تأكل بعضها أن لم تجد ما تأكله، استدار منشطو الحراك لبعضهم البعض بسكاكين الغدر و السب و التخوين بمجرد انتهاء الإنتخابات و مرورها في ظروف هادئة و عادية عموما.

  • alilao

    الحراك ديمقراطي في تفكيره لا يقصي أحدا ويقبل كل الأفكار السلمية. وليس فيه متطرف بل فيه تعددية فكرية وايدجيولوجية معترف بها ومقبولة من الجميع. وهو بهذا يكون عبارة عن ورشة أفكار ومخبر تحاور ومُسْتَنْبَت أو مَشْتَل لجزائر ما بعد العصابة وما بعد الافلان والأراندي وأصحاب الشيتة من اشباه المثقفين.

  • alilao

    البعض يريد ان يدجن الحراك ويجعله يتخلى عن عفويته وعن حريته في التعبير والتظاهر. هؤلاء من الجيل القديم حتى وان كانوا يبدون شبابا. هم لا يعيشون في زمانهم ولا بأفكارهم بل بأفكار الستينيات والسبعينيات. التدجين الذي رضوا به سوف لن يطال الحراك لان الحراك من الحركة وهم يفضلون السكون وشتان بين الإثنين. من حق كل جزائري أن يعبر عن تطلعاته بسلمية ولولا الحراك لكان الجزائريون اليوم تحت حكم رئيس غائب وعصابة نافذة ومسيطرة فلنحمد الله على ذكاء الشعب المتمثل في الحراك ولا ننكر الجميل.

  • نحن هنا

    وكذلك على تبون التخلص من الشياتين والفاسدين

  • حميد

    سترى تبون يرسم الامازيغية ويطلق سراح رافعي الراية الامازيغية ،وبعدها الاحتفال براس السنة الامازيغية ، وبعدها تصبح الراية ترفه في كل مكان ولن يبقي لكم سوى النباح

  • جزائري

    المتطرفون هم اسباب كل المشاكل في الجزاءر او في العالم سواء كانوا في السلطة او في المعارضة او في الحراكات والاحتجاجات. هم لا يقدمون اي شي ء ايجابي الا التحريض والوحشية ولا يقبلون اية تسوية لاية مشكلة ويفرضون اراءهم على الجميع بالقوة اذا استلزم الامر بحجة انهم وحدهم على حق وغيرهم كلهم على باطل. يعني انبياء لا ياتيهم الباطل من بين ايديهم ولا من خلفهم! هم شر سواء كانوا في السلطة او في الحراك او في المعارضة وقد دفعنا ثمن تطرف السلطة والمعارضة والحراك معا في تسعينات القرن الماضي. لقد كان نزاعا بين المتطرفين من كل جهة ودفع الابرياء ثمن وحشية المتطرفين!

  • alilao

    التطرف الفكري يبدا برفض الرأي الآخر.

  • جزائري حر

    يرحل النظام وترحل أحزاب المعارضة والموالاة وسيرحل إعلام النظام و و و و ………. إلى غاية أن يصل غلى القاعدة التي أنا منها وأنا قابل بل اعتبر إن إدا لم يصل الحراك غلينا فقد فشل فشلا دريعا لأن النواة التي تلد لنا الفاسدين والمفسدين موجودة بشكل كبير في الخلية(الأسرة).ثم فبعد الغربلة تأتي التصفية. لا تقلق يا سي زهار فما يحدث هو تصفية عقلية( عبدة )الإستعمار و عقلية المستعمر في أان واحد فالإستعمار لو لم يجد حاضنا له لما كان إستعمار وأما المستعر فلا يحق له أن يساعد من يركب في أخوه الدي يراه أنه مغفل ولم يوقظه.

  • علي الجزائري

    لا يوجد متطرفون ولا متعصبون بالحراك
    الحراك شهد عليه العالم بالسلمية وحسن التنظيم والتوجيه وابان عن وعي كبير من الجزائريين
    حتى العصابة نفسها مدحته في قنواتها قبل ان يبدا التخطيط لاختراقه بمن تسميهم متطرفين ومتعصبين
    والشعب يعرفهم جيدا لاي جهة يتبعون ومن ادخلهم وسط الحراك لتشويهه والصاق تهم الخيانة
    تتهمون الحراك بالخيانة والتطرف والتخابر مع جهات خارجية لم تعلنوا اسمائها للراي العام
    الماك ثم فرحات مهني
    من يومين تم الحكم على العربي زيتوت بـ 20 سنة بتهم التحريض والمساس بامن البلد

    السؤال المطروح
    اين فرحات مهني المتهم بالانفصال وتقسيم الجزائر من المحاكمة نفسها ؟؟

  • العمري

    هل تريد حراكا يدعم النظام؟ وهل رأيت في حياتك أو سمعت أو قرأت أن انتخابات ديمقراطية تجري والشارع يعج بآلاف المواطنين الذين يعبرون عن رفضهم لانتخابات معروفة نتائجها مسبقا؟ الحراك غير مخترق ومحاولات اختراقه وتشويهه هي من صنع النظام وأبواقه.آسف أن أذكرك هذه الحقيقة التي أرهقتكم.

  • alilao

    متى سيحاكم فرحات مهني ام أن ممثلي الحراك وحدهم يمثلون خطرا على الدولة؟

close
close