-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

عنابة : مسرح الهواء الطلق يملأ الفراغ الثقافي

الشروق أونلاين
  • 2385
  • 0
عنابة : مسرح الهواء الطلق يملأ الفراغ الثقافي

خلافا‮ ‬لبقية‮ ‬المؤسسات‮ ‬الثقافية‮ ‬المحلية‮ ‬التي‮ ‬نالت‮ ‬قسطها‮ ‬من‮ ‬الراحة‮ ‬هذا‮ ‬الصيف،‮ ‬يحاول‮ ‬مسرح‮ ‬الهواء‮ ‬الطلق‮ ‬بعنابة‮ ‬عبر‮ ‬بعض‮ ‬النشاطات‮ ‬الفنية‮ ‬ملء‮ ‬الفراغ‮ ‬الصيفي‮ ‬الكبير‮ ‬الذي‮ ‬يعيشه‮ ‬العنابيون‮ ‬يوميا‮.‬

جمال‮ ‬سالمي
وقد وضع لأجل ذلك برنامج مهرجانات وحفلات مختلفة، على غرار المهرجان الوطني للفن العصري الذي نظمه بالشراكة مع مركز إعلام وتنشيط الشباب بعنابة بين 5 و11 أوت الجاري، والأيام الثقافية الأوراسية في عنابة بين 14 و17 أوت، والمهرجان الوطني الثالث للأغنية الفلكلورية‮ ‬القصبة‮ ‬المزمع‮ ‬تنظيمه‮ ‬في‮ ‬الفترة‮ ‬بين‮ ‬21‮ ‬و24‮ ‬أوت،‮ ‬والمهرجان‮ ‬الوطني‮ ‬التاسع‮ ‬للمالوف‮ ‬حسن‮ ‬العنابي‮ ‬بين‮ ‬27‮ ‬و30‮ ‬أوت‮.. ‬
أما على صعيد الحفلات، فتمت المشاركة في الاحتفال بيوم المجاهد بتنظيم حفل فني كبير بمقر بلدية وزعت فيه جوائز تكريمية على الناجحين في الباكالوريا والتاسعة أساسي والسادسة ابتدائي، فيما تم النزول الميداني للأحياء الشعبية والشواطئ تنشيطا للمحيط، بتنظيم جملة من الحفلات الفنية في هذه المناطق، وكسر جدار البعد بين المواطنين والمؤسسات الثقافية المحلية، على غرار الحفل الفني الساهر الذي تم تنظيمه بالساحة الواسعة مقابل الحي الجامعي الجسر الأبيض، بالشراكة مع جمعية الحي بالقطاع الرابع لمدينة عنابة، ولم يعطل البرنامج غير وفاة‮ ‬والد‮ ‬أحد‮ ‬الزملاء‮ ‬مما‮ ‬استدعى‮ ‬تضامنا‮ ‬فنيا‮ ‬بتوقيف‮ ‬البرنامج‮ ‬لأيام‮ ‬الحداد‮.. ‬
غير أن مأساة لبنان الشقيق أوجدت حالة حزن عميقة لدى الجمهور العنابي، الذي لم يستطع تناسي المجازر اليومية والاعتداءات الهمجية، لذلك يتم الوقوف قبل كل تظاهرة دقيقة صمت ترحما على أرواح ضحايا لبنان كأضعف الإيمان..
أما عن الصعوبات التي تعترض تفعيل النشاط الفني والثقافي في صيف عنابة فهي عديدة ومتنوعة تنوع اهتمامات هذه المؤسسة الثقافية المحلية التابعة لبلدية عنابة، أهمها التهاطل المفاجئ للأمطار، والانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، ونقص التغطيات الصحافية والإعلامية، والهروب‮ ‬نحو‮ ‬الشواطئ‮ ‬والأسفار‮ ‬والرحلات‮.. ‬وغيرها‮ ‬من‮ ‬المشاكل‮.. ‬
‭ ‬

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!