-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
القضية تم تأجيلها من طرف محامي الفاف

عيساوي وبهلول وجها لوجه أمام عمارة يوم 30 ماي

ع. ع
  • 514
  • 0
عيساوي وبهلول وجها لوجه أمام عمارة يوم 30 ماي
من اليمين: العيساوي- عمارة- بهلول

أجلت المحكمة الرياضية الجزائرية “الطاس”، إلى تاريخ 30 ماي الجاري، الاستماع إلى رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، شرف الدين عمارة، بعد الشكوى التي رفعها ضده عضوا المكتب الفيدرالي السابقين عمار بهلول ومولدي عيساوي، بسبب خرقهما لواجب التحفظ بعد إدلائهما بحوارات صحفية انتقدا فيها بشدة شرف الدين عمارة.

أفاد مصدر حسن الإطلاع لـ”الشروق”، أن المحكمة الرياضية الجزائرية، أعلمت الثنائي عمار بهلول ومولدي عيساوي عن تأجيل مثول رئيس الاتحاد الجزائري شرف الدين عمارة، أمام هذه الهيأة، بطلب من محامي الفاف، مؤكدا أنه بصدد تحضير “الإجابة” عن الاتهامات الموجهة إلى المسؤول الأول عن الكرة الجزائرية، وتقديمها يوم 30 ماي الجاري أمام المحكمة.

وكان عمارة “الذي أكد في الساعات الأخيرة أنه مستقيل من منصبه والقرار سيكون بيد الجمعية العمة للفاف”، قد استدعى عضوي المكتب الفيدرالي السابقين عمار بهلول ومولدي عيساوي للمثول أمام لجنة الأخلاقيات التابعة لـ”الفاف”، على خلفية خرقهما لواجب التحفظ.

وقال مصدر “الشروق” إن قضية عمارة والعضوين السابقين بهلول وعيساوي قد تأخذ أبعادا أخرى، وقد يلجأ الثنائي إلى المحكمة الرياضية الدولية، في حال عدم كسبهما للقضية، وهو ما قد يحرم الثنائي من الترشح لرئاسة الفاف أو عضوية المكتب الفيدرالي القادم.

وكانت الفاف قد حددت، تاريخ 2 جوان القادم، لعقد الجمعية العامة الاستثنائية للمصادقة على القوانين الجديدة للفاف، وتاريخ 16 جوان كموعد للجمعية العامة العادية، للمصادقة على التقريرين الأدبي والمالي للسنة، وكذا تاريخ السابع من جويلية المقبل لانعقاد الجمعية العامة الانتخابية للفاف، والتي سيتم خلالها انتخاب مكتب فيدرالي جديد، غير أن هذه التواريخ لم يتم تأكيدها، في ظل غياب رئيس للفاف ومكتب فيدرالي بعد انسحاب أغلبية الأعضاء، والدخول في مرحلة فراغ أثرت كثيرا على السير الحسن للكرة الجزائرية.

وكانت “الشروق” قد أكدت في عدد سابق أن الحل الوحيد في ظل الفراغ القانوني، هو أن ثلثي الجمعية العامة، يملكون الشرعية في تحديد موعد عقد الجمعية العامة، غير أن ذلك قد يبدو مستحيلا، في ظل عدم وجود رئيس ومكتب فيدرالي شرعيين، غير أن أعضاء الجمعية العامة يستطيعون عقد جمعية عامة استثائية في مدة لا تتجاوز 60 يوما، لتكييف القوانين حسب ما طلبته الفيفا وبعدها إيجاد الأطر القانونية لانتخاب رئيس جديد للفاف.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!