-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
رئيس الجمعية الإيطالية للمؤسسات الصغيرة والمتوسطة

عين الجزائر على النسيج الصناعي المرتبط سابقا بعلامة “فيات”

حسان حويشة
  • 4463
  • 0
عين الجزائر على النسيج الصناعي المرتبط سابقا بعلامة “فيات”
أرشيف

قال رئيس جمعية الشركات الصغيرة والمتوسطة الإيطالية، فابريتسيو تشيلينو، إن الجزائر بصدد مغازلة نسيج صناعة قطع الغيار وأجزاء السيارات المرتبطة سابقا بعلامة فيات، لإقامة وحدات إنتاجية محلية، وشدد على أن الجزائر بلد كبير يستحق المتابعة لإقامة استثمارات به، لأنه في النهاية أقرب إلى إيطاليا من الهند والصين.
ورد مسؤول جمعية الشركات الصغيرة والمتوسطة الإيطالية (API)، فاريستسيو تشيلينو، في حوار مع الموقع الإخباري “تورينو كروناكا”، بخصوص سؤال حول دعوة سفير الجزائر بروما عبد الكريم طواهرية لشركات إقليم بييومنتي (عاصمته تورينو)، إلى القدوم إلى الجزائر والاستثمار بها لمرافقة مصنع فيات بوهران، بالقول إن الدعوة تتعلق بارتفاع إنتاج واستثمارات مجموعة “ستيلانتيس”، موضحا أنها بمثابة فرص للنسيج الصناعي الإيطالي.
وأضاف المسؤول أن الجزائر تسعى إلى إقامة نسيج صناعي لقطع الغيار وأجزاء السيارات حول مصنع ستيلانتيس في وهران، مشيرا إلى أن المحادثات مع السلطات الجزائرية ما تزال مفتوحة.
وعن سؤال حول عدم توضيح مجموعة “ستيلانتيس” لحد الآن استراتيجيتها الصناعية في مركب فيات بوهران، ما عدا ما تعلق بطراز “فيات 500″، في حين أن فيات “500 أكس” و”تيبو” وصلتا إلى نهاية مشوارهما في أوربا، أوضح المسؤول الإيطالي أن الجمعية ستلعب دورها كوسيط بين الجزائر وأعضائها الراغبين في الاستثمار بهذا البلد، لكن يجب قبل ذلك الاطلاع جيدا على مشروع ستيلانتيس بوهران، يضيف تشيلينو.
وعن سؤال بخصوص المفهوم الذي ستستثمر به الشركات الإيطالية المنضوية تحت لواء الجمعية في الجزائر، رد المتحدث أن العملية تختلف عن الماضي حين كانت الشركات تنتقل إلى الخارج ثم تستورد المنتجات إلى بلدها الأصلي، مضيفا أن المفهوم الجديد يقوم على أساس استغلال الشركة للسوق المحلية والاقتراب من مناطق الإنتاج، وهو ما يعني – حسبه – أنه يجب إبقاء الجزائر تحت المراقبة بالنظر إلى أنها بلد كبير جدا، كما أنها في نهاية المطاف أقرب إلى إيطاليا من الهند والصين.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!