الخميس 21 جانفي 2021 م, الموافق لـ 07 جمادى الآخرة 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

يبدو أن العروض القوية والهدفان والتمريرة الحاسمة التحفة، التي أبدع فيها رياض محرز أمام زيمبابوي في لقاءي العاصمة وهراري مرّت وكأنها لم تكن، بالنسبة لمدرب مانشستر سيتي غوارديولا، خاصة أن ما فعله رياض محرز صاحب 29 سنة قابله إبداع الصغيرين المنافسين له في نادي مانشستر سيتي الإسباني توراس الذي سجل ثلاثية كاملة في مرمى نويير حارس ألمانيا وقاد إسبانيا بلاد غوارديولا للفوز بنتيجة تاريخية على حساب ألمانيا بسداسية نظيفة، كما سجل الصغير فودان ثنائية وقدّم تمريرة حاسمة وقاد منتخب إنجلترا الذي ينتمي له فريق مانشستر سيتي للفوز برباعية نظيفة أمام منتخب إيسلندا.

السؤال المطروح هنا هل يضحي غوارديولا بنجم إسباني هو من حرص على خطفه من نادي فالونسيا ودكّ شباك نايير بثلاثة أهداف من أجل رياض محرز، وهل يستطيع تهميش لاعب دولي إنجليزي يدعى فودان من أجل لاعب جزائري، وفي كل الأحوال فإن غوارديولا ضمن لفريقه “كوكتيل” من اللاعبين وسيكون الآن من الصعب مشاهدة رياض محرز أساسيا في لقاءات الدوري ورابطة أبطال أوربا. فإذا كان رياض محرز قد سجل هدفين في مرمى منتخب زيمبابوي المتواضع، فإن منافسه الأول في فريق مانشستر سيتي الجناح الأيمن الوافد الجديد الإسباني فيران توريس، صاحب 20 سنة الذي اختاره وراهن عليه غوارديولا ضرب بالثقيل مع منتخب إسبانيا أمام منتخب ألمانيا، عندما سجل ثلاثية كاملة في مباراة واحدة في مرمى العملاق نويير، وكان توريس قد قاد إسبانيا للفوز التاريخي الساحق بسداسية أمام ألمانيا لأول مرة في تاريخ المنتخب الإسباني ولولا سوء الحظ لسجل الشاب الإسباني منافس محرز أكثر من خمسة أهداف في مرمى أحسن حارس في العالم.

الذين يقولون بأن غوارديولا عليه أن يخجل أمام محرز ويشركه في مباراة السبت أمام توتنهام كأساسي عليهم أن يعلموا بأن غوارديولا إسباني وبالتأكيد شاهد مباراة منتخب بلاده أمام ألمانيا وأهداف توريس الجميلة، ولا نظنه شاهد مباراة زيمبابوي في أرضية رديئة جدا وتصوير أسوأ، ونفس الشيء ينطبق على الجناح الأيمن الإنجليزي فليب فودان الذي تألق بشكل لافت في مباراة سهرة الأربعاء أمام إيسلندا، حيث لعب كل دقائقها فقدم كرة حاسمة وسجل هدفين رائعين في العشر دقائق الأخيرة من المباراة ويبدو أن وضع رياض معقد جدا، لأنه وجد نفسه ينافس لاعبين دوليين أحدهما ينتمي لمنتخب المدرب والثاني لمنتخب الفريق الذي يلعب له، وهذان المنتخبان معنيان ببطولة أمم أوربا التي تلعب الصيف القادم، ومن المستحيل أن يتم وضعهما على التماس من أجل رياض محرز، ولن يكون لرياض من حلّ سوى الهروب في الميركاتو الشتوي إلى فريق محترم لا توجد فيه هذه التعقيدات التي لا حلّ لها، وأي مدرب في مكان غوارديولا لربما سار على نفس النهج، لأن ما قدمه توراس وفودان أمام ألمانيا وإيسلندا هو فعلا أمر خارق للعادة، واللاعبان بسنهما العشرين صارا مستقبل مانشستر سيتي كما قال غوارديولا نفسه.

يقول مدرب منتخب إنجلترا غاريث سوثقات، بأن لا خوف على منتخب الأسود الثلاثة في وجود لاعب مثل فيليب فودان الذي مازال أمامه أكثر من عشر سنوات ليصبح أحد أحسن اللاعبين في العالم، ويقول مدرب منتخب إسبانيا لويس إينريكي، بأن لا خوف على منتخب لاروخا في وجود لاعب مثل فيران توراس الذي مازال أمامه الوقت لينفجر ويصبح ظاهرة كروية، وعندما يقول مثل هؤلاء كل هذا الكلام على الجناح الأيمن الإسباني والجناح الأيمن الإنجليزي فإن غوارديولا لا يمكنه أن يسير في اتجاه معاكس وسيكون الضحية وكبش الفداء بالتأكيد النجم الجزائري رياض محرز الذي تواجد في الفريق الخطأ خاصة خلال هذا الموسم، ولو كان لاعب وسط لنافس غوندوغان أو رودري أو حتى دوبراين، أما أن ينافس الصغيرين اللذين صارا مفخرة إسبانيا وإنجلترا فالأمر صعب جدا ومعقد، بالرغم من أن فودان محسوب تقريبا في نادي مانشستر سيتي مثله مثل بيرناردو سيلفا كلاعب وسط.

هناك أندية كثيرة وكبيرة في حاجة إلى جناح أيمن متميز والخيار الصحيح قد يعطي محرز جديدا متألقا يلعب ويبدع باستمرار بعد وجع رأس بلغ سنته الثالثة، مع فريق كبير ومدرب كبير ولكن علامة استفهام أيضا كبيرة.
ب.ع

الخضر بيب غوارديولا رياض محرز

مقالات ذات صلة

  • يعتبر من أكثر اللاعبين الجزائريين مشاركة

    زين الدين فرحات يقهر مارسيليا بأداء كبير

    كان زين الدين فرحات، أمسية السبت، النجم الأول في مباراة ناديه نيم خارج الديار أمام مارسيليا، أحد فرق المقدمة في الدوري الفرنسي، حيث صال وجال…

    • 959
    • 0
  • نادي كالياري

    آدم الوناس ينام على إصابة ويستيقظ على أخرى!

    ينام اللاعب الدولي الجزائري آدم الوناس متوسط ميدان هجوم فريق كالياري الإيطالي على إصابة، ويستيقظ على أخرى! هذا هو الإنطباع الذي ترسّخ بِخصوص شخصية آدم الوناس…

    • 461
    • 0
600

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • ثانينه

    قارديولا من الطراز العالي ..يعرف امكانيات محرز وحدوده..ليس بعنصري كما تتهمونه انه يعرف قدرات محرز ومتي واين يستعملها..فكيف يشتري اللاعب ب68مليون اورو تم لايستعمله لاسباب عنصريه هده وقاحه..ترفعوا قليلا عن هده الافكار الغير رياضيه..ساني ودوبروين اكثر جاهزيه من محرز محرز صفر في اللياقه البدنيه مقارنه باللاعبين

  • Omar

    D’APRÈS CE QUE JE VOIS, JE PENSE QUE LE COACH N’ATTENDS QUE LA FIN DE CONTRAT DE MAHREZ POUR LE VIRER ET RAMENER UN JOUEUR QUI JOUE SUR LE TERRAIN PAS SUR LE BANC. MAHREZ DOIT ÊTRE MALIN ET QUITTEZ CE CLUB DE MALCHANCE AVANT QU’IL NE SOIT VIRZ ET LE RISQUE DE SE VOIR MIS À L’ÉCART DANS L’EN. BELMADI EST TRÈS RIGOUREUX : L’EN À BESOIN DE JOUEURS QUI ÉVOLUENT RÉGULIÈREMENT SUR LE TERRAIN DANS LEURS CLUBS. SIMPLE AVIS PERSONNEL

  • حماده

    لا ، أكيد أن بيب شاهد أهداف وتمريرة محرز لكن عنصريته تمنعه من الإشادة به وعلى محرز الهروب كما قلت.
    ولعلمك لو لعبت اسبانيا أوانجلترا في هراري لخسرت المباراة في مثل تلك الظروف!

  • بخدة بخدة

    هذا غوريللا كاتالوني عنصري يكره حتى البلد الذي رعاه ورباه،فماذا تنتظرون منه؟

  • الجزائري

    Ce guardiola est un raciste de la pire espèce !
    Ramener Mahrez d’une autre équipe et le casser est une tactique criminelle facile à comprendre.
    Ce n’est pas lui qui paie, c’est le Club.
    Enlever à l’équipe adverse un élément extrêmement dangereux.
    Par son racisme avéré, il a fait perdre tout au City.
    Si j’étais un dirigeant du City, je le liquiderais illico presto !

  • علي

    يهتم ولا ايق…مشكلة شعب كبيرة وخطيرة

  • حميد

    لا خوف على أبطال افريقيا في وجود محرز.لماذا نخجل من قول مثل هذا الكلام

close
close