-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ضحاياها مواطنون من ولاية خنشلة

فتاة تستخدم حسابا مزيّفا للتشهير بالأشخاص

طارق مامن
  • 780
  • 1
فتاة تستخدم حسابا مزيّفا للتشهير بالأشخاص

أوقفت عناصر الشرطة بأمن ولاية خنشلة، فتاة تبلغ من العمر 23 سنة، من مدينة خنشلة، متورطة في نشر صور لأشخاص من الجنسين، عبر شبكات التواصل الاجتماعي، وقذفهم والتشهير بهم، من خلال استغلال شبكات ومجموعات مغلقة على الفايسبوك، انطلاقا من خط انترنيت يحمل اسم شخص متوفى، وقد تم تحرير محضر جزائي في حقها، في انتظار تقديمها أمام العدالة.

القضية تعود، حسب مصدر أمني، إلى تحقيق كانت قد باشرته الشرطة، بناء على شكوى تقدم بها شاب يبلغ من العمر 32 سنة، بعد تعرضه للقذف عن طريق الانترنيت، بالإضافة إلى نشر صوره على إحدى المجموعات المغلقة، بموقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك، من طرف شخص يجهل هويته، يستغل حسابا إلكترونيا باسم مستعار، وذكر بأن هذا الأخير يقوم كذلك بنشر العديد من الصور لأشخاص يقيمون بخنشلة، على نفس المجموعة الإلكترونية المغلقة على الفايسبوك.

وجرى تعميق التحقيق في الموضوع اعتمادا على الوسائل التقنية الحديثة، والتتبع الإلكتروني، أين ولج رجال الشرطة، المجموعة الإلكترونية المغلقة، وبعد التحقق من الصور التي تم نشرها بالصفحة، تم التوصل إلى تحديد مسيّر المجموعة، وتحديد هويته بدقة، ويتعلق الأمر بالمشتبه فيها، التي كانت تستغل خدمة الانترنت الخاصة بشخص متوفى، من أجل الولوج إلى مواقع التواصل الاجتماعي، ليتم استدعاءها، من قبل الشرطة، ومواجهتها بالأدلة التقنية، لتعترف بالفعل المنسوب إليها، وعلى اثر ذلك تم إنجاز ملف جزائي في حقها، بتهمة السماح بوضع في متناول الجمهور صور بغير إذن صاحبها، أو رضاه في انتظار تقديمها أمام العدالة.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • CHOUAF

    PARSKE SAYBA LEBLAD... KOL WAHED YDIR RAYOU YDIR WECH YHABB