الجمعة 04 ديسمبر 2020 م, الموافق لـ 18 ربيع الآخر 1442 هـ
الشروق العامة الشروق نيوز
إذاعة الشروق
أرشيف

كشف وزير التجارة كمال رزيق عن فتح مصالحه عبر المديريات الولائية لتحقيقات حول أسباب الزيادات الأخيرة في بعض المواد والسلع مع اتخاذ الإجراءات القانونية في حق المخالفين، مؤكدا تشكيل خلية مراقبة على مستوى وزارته قصد مراقبة أسعار هذه المواد واتخاذ الإجراءات القانونية الصارمة التي قد تصل حسبه للغلق في مدة 24 ساعة إلا في حالة وجود فاتورة تثبت تلك الزيادات.

فيما أوضح بأن أسعار الأدوات المدرسية لن تعرف زيادة، بالنظر إلى توفر المخزون الكافي لضمان دخول مدرسي مريح.

وأبرز كمال رزيق بأن لقاءين جمعاه بمستوردي ومصنعي الأدوات المدرسية الشهر الماضي، حيث أبان هذا اللقاء عن وجود مخزون منها يكفي لمرور دخول مدرسي دون مشاكل، وهو ما سيحافظ على أسعار هذه المواد ولن تعرف أي زيادة تذكر فيها.

كما كشف الوزير خلال تفقده، الثلاثاء، لمخبر قمع الغش المتواجد بسور الغزلان في البويرة عن قرب اقتناء مصالحه لثمانية مخابر متنقلة، عبارة عن شاحنات ستوضع عبر الموانئ لدعم عملية المراقبة، مبرزا دور مخابر قمع الغش عبر الولايات، والتي قال بشأنها إنها مفتوحة لجميع القطاعات الأخرى بالمجان وخاصة الطلبة والمتربصين.

كما أعلن وزير التجارة عن قرب إنشاء مصالحه لبطاقية وطنية حول هذه المخابر تحمل كل المعلومات عنها، مع وضعها مستقبلا وبعد الانتهاء منها تحت تصرف مختلف القطاعات الوزارية لاستغلالها وقت الحاجة.

السلع المواد الاستهلاكية كمال رزيق

مقالات ذات صلة

  • العمال ينظمون مسيرة احتجاجية ضد التسريح

    ماذا يحدث في "اينيام" تيزي وزو؟

    خرج 1700 عامل تابع لمؤسسة "اينيام" لتركيب الأجهزة الكهرومنزلية، في مسيرة احتجاجية بوادي عيسى، بولاية تيزي وز، بعد إعلان الشركة عن غلق أبوابها وإحالتهم على…

    • 12211
    • 12
600

6 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • الجزائر غابة كل واحد يبيع كيما يحب

    هذا الوزير لم يقدم شيئ منذ توليه المنصب
    قبل ان يصبح وزير كنت اشاهده في البرامج الحوارية يتكلم وينقاش تقول انت هذا لوكان يصبح وزير يرجع لمعيشة جنة .
    وفعلا لقد اصبح وزير وماعمل والوا والعصابات المحتكرين والمضاربين مازالوا عاملين رايهم وهم المتحكمون في قوت المواطن ومجوعينه بغرف التبريد والمستودعات التي يخزنون بها السلع
    حتى الخبز مازال كرتون مغشوش ومضر بالصحة ولم يقم يتحسن نوعيته وقالولنا ماترموهش في الزبالة .. طيب حسنوا نوعيته وحنا مانرموهش
    واتحداك ايها الوزير انت والرئيس تبون ان تاكلوا هذا الخبز الكرتوني اللذي ياكله المواطن

  • Prince of venezuela

    عبقور الجزائر و نابغة زمانه عندما أسمعه أفكر بالرحيل كان الله في عوننا

  • كرامه

    فتح تحقيق يعني نسيان المشكله و الرضوخ للامر الواقع و الله يكون بعون الزوالي

  • بخدة بخدة

    الارز 500غ ب60دج،ورطل طماطم مصبرة85دج وزيد يابوزيد لا رقابة لا والو ولينا في غابة طاق على من طاق.

  • لمڨرمش

    لو جيت رئيس سأفرض شراء السلع والخدمات بالبطاقة الذهبية في كل المحلات واي نقصان بدون تبرير سيدفع التاجر غرامة مالية ضخمة!
    الشفافية في الأسعار هي التي اوصلتنا لهذه المشاكل تبا لتجار السراقيين

  • خليفة

    الزيادات تمس داءما عيشة الزوايلي و المسكين ،حيث ارتفعت اسعار مختلف انواع العجاءن ،و كذا الحبوب من حمص و عدس..الخ انها مواد بسيطة يعتمد عليها الفقراء في معيشتهم ،فاين نحن ذاهبون بهذه الزيادات ؟و الدولة على علم بذالك حيث رفعت الدعم على مصنعي هذه المواد ،و بالتالي فالمستهلك هو الضحية الاولى ،يجب اعادة النظر في هذه الزيادات و في نفس الوقت محاربة المضاربين بمعيشة الفقراء و المساكين،كان ينبغي رفع اسعار المواد الكمالية ،و ايضا الخمور و التبغ و غيرها من المواد التي تضر بالصحة الخاصة و العامة.

close
close