الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 06 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 22:31
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م
  • تنصيب لجنة "طوارئ" بإشراف الوزيرة شخصيا لمتابعة الأوضاع بالمدارس

  • استقبال يومي للأولياء وإلزامية تواجد المديرين بالمؤسسات

ستخضع، وزارة التربية، كافة أعضاء الجماعة التربوية من تلاميذ والطاقم الإداري والتربوي للفحص الطبي، في بداية الدخول المدرسي، من قبل وحدات الكشف والمتابعة، بصفة يومية إلى غاية القضاء نهائيا على وباء الكوليرا، فيما نصبت “خلية طوارئ” لمواجهة الوباء تشرف عليها شخصيا وتعمل 24 ساعة على 24 ساعة دون توقف.
علمت “الشروق”، أن التلاميذ والأساتذة والإداريين معنيون بالفحص الطبي الذي سينطلق بداية الدخول المدرسي بصفة إجبارية، حيث سيتم إخضاعهم للمراقبة الطبية يوميا ودون توقف من قبل أطباء الصحة المدرسية، وذلك إلى غاية حصر الوباء والقضاء عليه بصفة نهائية قبل وصوله للمدارس، وذلك في إطار المحافظة على صحة وسلامة الجميع.
وأضافت، المصادر، أن رؤساء المؤسسات التربوية ملزمون من جهتهم، بإرسال تقارير يومية عن وضعية الداء في الوسط المدرسي إلى مديري التربية للولايات، الذين يقومون بدورهم برفع تقارير لوزارة التربية أي لخلية “الطوارئ” التي تعمل دون توقف 24 ساعة على 24 ساعة، وتحت وصاية الأمانة العامة وتضم إطارات من الوزارة وتشرف عليها الوزيرة شخصيا، ليتم إرسال التقارير في نهاية المطاف إلى وزارة الصحة في إطار التنسيق بين القطاعات الوزارية المعنية.
وبخصوص الدخول المدرسي المقبل المقرر في الخامس سبتمبر المقبل، أكدت مصادرنا أن الوزارة أعطلت تعليمات خلال أشغال الندوة الوطنية التي نظمتها أول أمس الأحد بفتح أبواب مديريات التربية طيلة أيام الأسبوع صباحا ومساء لاستقبال أولياء التلاميذ والاستماع لانشغالاتهم والعمل على معالجتها وتسويتها، مع ضرورة تواجد المديرين بمؤسساتهم التربوية وعدم مغادرتها، إلى جانب العمل على تسوية الكتاب المدرسي بتمكين كل تلميذ من اقتناء كتبه المدرسية في الآن.

https://goo.gl/z3uXcz
الدخول المدرسي الفحص الطبي وزارة التربية الوطنية

مقالات ذات صلة

6 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • احمد المسيلة

    الله يرفع عنا هذا البلاء وهذا ا الوباء إن شاء الله، والله تبكي العين ويحزن القلب عندما سمعنا بإنا فيه وفيات، رحم الله الجميع، وشافى المرضى،
    علينا بالدعاء والتوبة والوحدة، واليقظة، واتباع النصائح والارشادات الطبية، لان مايعقد الأمور هو الفوضى والهلع وعدم تطبيق الإرشادات اللازمة في حالة نزول الوباء كي لاينتشر الوباء،
    الله يحفظك يا جزائر، وجميع بلدان المسلمين

  • عبد الحكيم الثانى

    المشكل فى الجزائر انه عند حدوث مشكل نعلن الطوارئ ثم يتبين اننا لم نفعل ما كان يجب القيام به فى الايام العادية …. نسمع عن تنظيف الخزانات والمراحيض والفحوصات … هاته الامور من المفترض انها محل متابعة دائمة فى الايام العادية لانها من الامور المعروفة الثابتة … السؤال : هل يجب ان تحدث الكوارث حتى نستفيق من سباتنا وندرك اننا لم نكن ولامرة واحدة فى موعد مع ……………التاريخ

  • samia

    على الشعب ان يتبنى فكرة النظافة الدائمة في الشوارع وان كل واحد يضغ النفايات داخل القمامات وتنظيم الشوارع بالماء وعدم رمي الاوساخ في الامكان الخضراء والبحيرات والبحر المسؤولية مسؤولية الجميع الكل ساهم في انتشار هذا الوبئ عفانا الله واياكم وشفى المرضى ورحم موتى هذا المرض ولكن اليفظة تكون بتبني ثقافة النظامة الدائمة والاستمرارية

  • samia

    الحل هو توعية الشعب بثقافة نظافة الحي والشوارع والامان الخضراء والوديان والبحيرات والبحار والاحياء ليس برمي النفايات في الشوارع وضبح الاضحية دون ات تنظف وغيرها من اشكال التخلف

  • germany

    الى المعلقة سامية التي تقول : ” الكل ساهم في انتشار هذا الوباء” !!!!! من فضلك لاتتكلمي بالجمع و لا تعممي فالمحيط الذي اعيش فيه وعائلتي وجيراننا محيط جد نظيف بفضل اخلاق و تربية اوليائنا لنا وانا متاكد بانه يوجد الكثير من تربوا مثلنا في الجزائر فلمذا تحمليننا مسؤولة من يلوث المحيط و نحن نحافظ عليه منذ طفولتنا و نربي اطفالنا على ما تربينا عليه ?!هذا ليس عدل !!! الرجاء عدم التعميم و شكرا .

  • الاستاذ ابومحمد

    محيطي الذيأعيش فيه أنظف من محيط وزيرة التربية ..ولي جابتو يماه يجي يجبرني على الفحص عند بداية السنة الدراسية

close
close