الثلاثاء 13 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 05 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 20:13
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

أدرجت السلطات الفرنسية تعديلا على قانون الهجرة واللجوء يقضي بتقليص عدد التأشيرات الممنوحة لرعايا البلدان التي لها حراقة على الأراضي الفرنسية ولا تبدي تعاونا كافيا مع باريس من أجل إعادتهم إلى أوطانهم، وهو الإجراء الذي يمكن أن يطال الجزائريين لعدة اعتبارات، أهمها أن باريس تصنف الجزائر من البلدان القليلة التعاون في هذا المجال بنسبة 52 بالمائة من الطلبات المقدمة لها.
الاعتبار الأول الذي يمكن أن يرجح هذه الفرضية هو حالة التوتر التي سادت ملف التأشيرات في المدة الأخيرة بين البلدين، من خلال تصريحات السفير الفرنسي بالجزائر كزافيي دريونكور شهر أفريل الماضي، حين كشف أن 10 آلاف حراق جزائري في باريس بعد أن “حرقوا” الفيزا التي منحت لهم، إضافة لمسؤولين كبار في الدولة يتداوون في فرنسا على أنهم حراقة ويتركون ديونا وراءهم تصل 10 آلاف أورو.
وفي المدة الأخيرة اشتكى جزائريون كثر من رفض ملفات تأشيراتهم من طرف القنصليات الفرنسية منهم صحفيون وأطباء وغيرهم رغم أن لهم تأشيرات سابقة انتهت آجال صلاحيتها.
وفي تصريح للمدير العام لشركة الحدود الفرنسية فيرنون غونتيي، أكد هذا المسؤول أن الجزائريين هم ثاني أكبر جنسية متواجدة في وضع غير قانوني على التراب الفرنسي بأكثر من 10 آلاف شخص.
وما يشير أيضا إلى أن الجزائر من البلدان قليلة التعاون في مجال تسليم تراخيص الإبعاد لمواطنيها، هو تقرير لنائب لجنة القوانين الدستورية بمجلس الشيوخ الفرنسي فرانسوا نوال بيفي، علما أن صاحب التقرير هو نفسه صاحب التعديل الذي نص على تقليص إعداد الفيزا الممنوحة للدول التي تتعاون في ترحيل رعاياها الحراقة.
وفي تقريره الذي عرض في 23 نوفمبر الماضي بمجلس الشيوخ الفرنسي واطلعت عليه “الشروق” نقرأ بأن القنصليات الجزائرية في فرنسا، ترفض تسليم أكثر من نصف طلبات ال‘بعاد لرعاياها الحراقة المقدمة لها من طرف السلطات الفرنسية.
ووفق ذات السيناتور الذي يشغل نائب رئيس لجنة القوانين الدستورية بالسينا، فإن عام 2016 مثلا، منحت الجزائر 48 بالمائة فقط من تراخيص الإبعاد القنصلية لرعاياها الحراقة، و17.2 لمصر و11.8 لدولة مالي، حيث خص هذه الدول الثلاث فقط بالذكر، وهي معطيات تجعل من الجزائر غير متعاونة بنحو 52 بالمائة.
ومعنى هذه المعطيات الواردة في تقرير نائب لجنة القوانين الدستورية بالسينا الفرنسي أن الجزائر ترفض بطريقة غير مباشرة ترحيل 52 بالمائة من رعاياها الحراقة على الأراضي الفرنسية.
ولفت ذات التقرير إلى أن ثبوت عدم تعاون بلد ما بالشكل الكافي فيما يخص منح تراخيص الإبعاد القنصلية “laissez-passer consulaires” للحراقة لكي يتم إعادتهم إلى وطنهم سيؤدي إلى تقليص أعداد الفيزا الممنوحة سواء للقصيرة المدى (اقل من 3 أشهر)، أو الطويلة التي تتجاوز مدتها 3 أشهر.
كما أوضح ذات السيناتور إلى أن الجزائر جمدت مفاوضاتها مع الاتحاد الأوروبي لتوقيع اتفاقية مماثلة لإبعاد رعاياها من خلال منحهم التراخيص القنصلية المطلوبة.
وفي عام 2017 وحسب أرقام رسمية لسفارة فرنسا بالجزائر فقد بلغت نسبة رفض الملفات بالنسبة لطالبي التأشيرة الجزائريين، 37 بالمائة، من مجمل عدد طلبات بلغ 650 ألف، منح على إثره 413 ألف فيزا للجزائريين.

https://goo.gl/L5ts7h
الجزائر باريس فرنسا

مقالات ذات صلة

  • لجان التوزيع في قفص الاتهام

    تجاوزات تجمد توزيع 1200 مسكن بتيبازة

    قرر والي ولاية تيبازة تجميد عملية توزيع 1200 مسكن عبر مختلف بلديات الولاية بسبب شبهات التجاوزات والاستفادات غير المستحقة لعدد معتبر من الذين حملت القائمة…

    • 149
    • 0
26 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • احمد

    السلطات الفرنسية تشتكي من معاملة القنصليات الجزائرية بفرنسا ههه وهذا تاكيد بأن الجالية الجزائرية تعاني المر من القنصليات والإدارة الجزائرية!
    واذا فرنسا تعاني من هجرة الجزايريين وغزوهم لفرنسا فما عليها الا التخلي عن الجزائر!

  • LOGIQUE

    انصح كل طلب تاشيرة الى فرنسا في هذا الوقت الحالي هو مغامرة ونتيجتها هي الرفض. اذن هو تضييع وقت وتبذير اموال . اذا لم يكن لديك مستوى علمي ممتاز ومتين وسبب مقنع وخبرة لا تقل عن خمسة سنوات وملف قوي فلا تغامر. من الاحسن احتفظ بنقودك والا ستجد نفسك تنام فوق “الكرطون”

  • TADAZ TABRAZ

    1- الجزائريين هم ثاني أكبر جنسية متواجدة في وضع غير قانوني على التراب الفرنسي بأكثر من 10 آلاف شخص
    2- مسؤولين كبار في الدولة يتداوون في فرنسا على أنهم حراقة ويتركون ديونا وراءهم تصل 10 آلاف أورو. ولا 3 – الجزائر لا تبدي تعاونا كافيا مع باريس من أجل إعادتهم إلى أوطانهم وهذا يعلمه العام والخاص لكن ما لا نعلمه هو السبب الذي جعل السلطات الجزائرية لا تتعاون من أجل إعادة هؤلاء الى بلادهم
    فهل بعد كل هذا لا يحق لفرنسا أن تشدد أو تقلص طلبيات منح الفيزا للجزائريين

  • Hamid

    Rester chez vous Algérie mieux que la Suisse la France libre donne le visa à que voulez et point final

  • Fax22

    On avait entendu ce blabla depuis 1000 ans. Rien ne change y’aura toujours des visa y’zura toujours de immigration y’aura toujours des naissance et y’aura aussi des décès. Ceux qui ont fait la politique il y’a 10 ans sont tous mort. Et la mort attend les tout le monde elle abat le hébreux comme le jaloux comme l’extrémiste. Le Pen z zbatu son Pete avant que la mort ne le fait. Idkoum mabrouk et le visa continuera jusqu’à la fin du monde

  • Mohamed El Djazaeri

    quelque-soit le prétexte que peuvent invoquer les autorités françaises ,le vrai cauchemar qui hantes la droite c’est le risque de voire “le bougnoule ” et le noire “créer au sein de la société française de “souche” hahahahhh! bientôt les africains vont occupe la France et chasser tout les anciens colons vers la mère quoique ‘ils face ces Français ont toujours étaient des cons contrairement aux anglais qui ont su créer de vraies Nations dans les anciennes colonies

  • Salim el jijeli tamazigh

    UN JOUR , UN TRES GRAND POLITICIEN ALGERIEN A DIT QUE EMMANUEL MACRON EST UN GRAND AMI DE L ALGERIE . HAHAHA ALLAH YARHAM ECHOUHADASALLAH YARHAM ECHOUHADAS ET SAHA AIDKOUM

  • منير

    ناس تحرق و دير الدين و ناس تخلص

  • bechar saoura

    هده نتائج الحصائل ما زرعت اتر البلبلة والابتزازات التي قمت بها مؤخرا في دار الثقافة الفرنسية بالعاصمة بمحاولتك خلق نوع من الدسائس داخل التراب الوطني وخاصة الشباب الطوابر التي خلقتها وصنعتها على انك تريدين لي ايادي الدولة وانك الان تتحصرين وتتباكين على اننا لا نتعاون معك

  • nassim

    l’hypocrisie algérienne est incroyable, ils aiment pas la france, ils passe leur temps à immaginer que la france est derièrre leur malheur et leur crise, les jeunes et les moins jeune sont francophobe depuis l’enfance…..et portant ils sont les peremiers à vouloir aller vivre en france. un visa touristique est devenu un visa d’installation . aucun algérien revenu après avoir met les pied en france.incroyable

  • hacene

    La france a raison de ne pas laisser les algériens rentrer sur ses territoires.car ils sont là pour y installer et faire de banditisme et d’islamisme après. ils veulent vivre en france mais ils aiment pas la france. je ne comprends pas comment peut on vivre dans un pays que l’on aime pas.. il vaut mieux lors qu’on invite la france à reprendre l’algérie comme ça il y aura un seule pays francalgérie, puissant et développé. pourquoi pas?????,

  • benchikh

    فالنرد على فرنسا كما فعلت اليابان بالأمس والصين اليوم ,,,فاليابان اخذت الريادة في كل المجالات الصناعية والصين تسير على نفس الطريقة “عندما سالت رئيسة وزراء المانية السيدة ماركلين الرئيس الصيني عن تشابه السيارات الصينية للسيارات الألمانية رد عليها الرئيس الصيني “كلا لا أرى أي تشابه ” ها هو الدرس الصيني لمن يعتقد انه متحكم في الاقتصاد العالمي ,,,علينا اخذ تلك الدروس للنهوض بصناعتنا المحلية.

  • العباسي

    هادي فرانسا والله عيات تطرد و تعفس ولكن البرهوش غير برهوش الله غالب

  • حمدان العربي

    هذا القرار سيساعد على رفع قيمة الدينار .( والذي لم يفهم المقصود سأشرح له ذلك)…

  • جزائري مسلم موحد وكفي

    فرنسا تقلص كوطة الجزائريين من التأشيرات ما عدا منطقة القبائل التي تهتم بها العجوز فرنسا كثيرا وهذا ليس خفيا فالثقافة الفرنسية موجودة بقوة في منطقة القبائل لقد أخبرني زميلي من منطقة واضية ” في بيتنا نتحدث القبائلية والفرنسية “وكما صرح أحد المسئولين الفرنسيين أن أكثر فئة مستفيدة من التأشيرة الفرنسية هم من منطقة القبائل خاصة الطلبة. وهنا أذكر قصة جاري في بئر خادم الذي تقدم بملف لطلب تأشيرة لفرنسا وقد وضع عنوانه في بجاية، تمت الموافقة على الملف دون مشاكل، وبعد فترة تقدم جاري بالملف نفسه ولكنه وضع عنوان العاصمة، ولم يتحصل على تأشيرة. احذروا يا جزائريين من العجوز فرنسا وحافظوا على وحدة الجزائر

  • FARID ALAI?

    RESTER CHEZ VOUS C MIEUX

  • امازيغي زواف

    الى نسيم رقم 10 اولا فرنسا انتاعك والله 3 لم ازرها ولن ازورها خاصة بعد اكتشاف ماليزيا وتركيا ودبي في السابق سافرت الى سويسرا وبريطانيا وهم اقل عنصرية وزوخ من الفرنسيين الذين لم يعودو اي شياليوم امام وجهات سياحية اخرى اما من تقل انهم يصطفون لطلب تأشيرتها انا والله مرة اخرى غير رحت اندير فيزا الى بريطانيا العدد كان قليل بينما فرنسا بالبالة وبالمئات واكتشفت انهم كلهم من ولاية 15 و6 زو16 والغريب في الامرؤ تكلمت مع واحد مكن 15 قال لي لا اعرف شيء عن الجزائر وسألني كيف اذهب من بن عكنون الى الخروبة وهو من الجبل قال لي الحج انتاعنا هي فرنسا … انا انقلك انتم المضرورين نحن لن نذهب لهم ويمسحو بيها.

  • رياض من الولايات المتحدة الآمريكية

    فرنسا الآن تحب تري علي أراضيها مهاجرون من مالي ويقومون بعمل رجل العنكبوت

  • كمال

    تسبون و تتهمون فرنسا طوال السنة و تتزاحمون علي تاشيراتها

  • guilas

    FRANSA FRANSA HARBA ALIKOUM MATHEBKOUMCHE OU NTOU LASGIN FIHA

  • صالح

    السلام عليكم يا إخواني و عيدكم مبارك سعيد.
    لقد قرأت المقال و كما في كل مرة وجدت أن الجزائريين عموما يولون فرنسا كوحهة سياحية أو للهجرة أكثر ممّا تستحقّ. أتساءل لماذا التّركيز على فرنسا، فهل من المنطق أن ينتظر المرء لمدّة ستّة (06) أشهر ليحصل على التّأشيرة !
    صدّقةني و من خلال تجربتي الشّخصية، تعرضت لإهانة في سنة 2014، حيث رفضت المصالح الإدارية تمديد مدة إقامتي لبضع أيام رغم أنّني كنت أحوز على وثائق تثبت على إستفادتي من منحة بالإضافة إلى رسالة إستقبال من إحدى المؤسسات الفرنسية، فلم يكن أمامي إلاّ العودة إلى الجزائر. منذ 2014 لم تطأ قدماي هذا البلد رغم أنني سافرت بعدها إلى بلجيكا و إيطاليا.

  • TADAZ TABRAZ

    للمعلق 17 : 1– تعليقك يظهر أنك متطرف حتى النخاع من خلال كلمة ” فرنسا أنتاعك ” ويظهر أنك عنصري من خلال الولايات التي أشرت اليها 15 و 06 و 16
    2 – فرنسا يتواجد فيها جزائريين من 48 ولاية فقبل أيام فقط قتل بمرسيليا 10 جزائريين من ولاية واحدة ترقيمها هو 40 رحمة الله عليهم
    3 – من أنت لتقرر مصير الجزائريين يا أحمق ولتقرر الى أي بلد سوف يحجون وكيف تتحدث على أبناء الجبل أسيادك الذين هم من حرروك من عبودية فرنسا ثم من غطرسة وإستبداد النظام الجزائري حيث هم فقط من عارضوه منذ 1963 والى اليوم وهم من دخلوا السجون وعذبوا وأغتيلوا… لتتمكن أنت اليوم من النباح

  • TADAZ TABRAZ

    ل17: تكلمت مع واحد مكن 15 قال لي لا اعرف شيء عن الجزائر وسألني كيف اذهب من بن عكنون الى الخروبة وهو من الجبل قال لي الحج انتاعنا هي فرنسا ..كلامك صبياني ولغتك ركيكة يتقيأ لقرائتها بنو آدم ثم أسيادك الذين تتهجم عليهم كلما سمحت لك الفرصة يعرفون الجزائر بل متواجدون من تبسة الى تلمسان ومن ثيزي وزو الى تمنراست وهم أسيادك في حقول الغاز والبترول بالجنوب وفي كل الإدارات ذات الوزن الثقيل وفي جميع المؤسسات الكبرى وفي كل مراكز القرار وهم من لن يسمحوا أبدا لأمثالك من المتطرفين للوصول الى المبتغى فأعلم إذن أن حماقاتك وحماقات أمثالك لا تزن وزن الذبابة ولا تؤثر بالمطلق فهي برق بلا مطر وشجر بلا ثمر

  • TADAZ TABRAZ

    لرقم 17 : في فرنسا حوالي 5 م جزائري
    في جامعات فرنسا 40 الف طالب جامعي جزائري
    في فرنسا 10 الاف مقيم غير شرعي
    في مستشفيات فرنسا الاف المرضى الجزائريين
    في فرنسا مثقفون جزائريون بالآلاف : ياسمينة خضرة وكمال داوود وبوعلام صنصال..
    في فرنسا مغنيون : الشاب خالد ومامي ..
    في فرنسا لاعبين كرة قدم : محرز و بن زيمة..
    في فرنسا أثرياء ومستثمرين جزائريين : رشيد نقاز .. ومن يمتلكون عقارات في قلب باريس : كسعيداني .. ومعاضين سياسيين : سواعديا ومحمد سيفاوي وليلى حداد..
    في فرنسا الآلاف من عباقرة هذا الوطن : كريم صنهاجي باحث في علم المناعة في جامعة ليون .. فهل كل هؤلاء من الولايات التي ذكرتها يا عنصري ?

  • TADAZ TABRAZ

    للمعلق 17 : تخبرنا أن الذين يحجون الى فرنسا كما تقول هم من ثلاثة ولايات فقط وهي : 15و 06 و 16 وهؤلاء طبعا يطلبون التأشيرات من السفارة الفرنسية بالعاصمة
    لكن ماذا عن القنصلية الفرنسية بوهران التي منحت سنة 2017 – 120 الف تأشيرة وماذا عن قنصلية عنابة التي منحت – 110 الف تأشيرة ومن هم الذين يصطفون بالآلاف يوميا أمام أبوابها قبل طلوع الفجر ?
    ومن هم الحراقة الذين غالبيهم العظمى ينطلقون من السواحل الشرقية والغربية : عنابة وتلمسان..?
    ومن هم الذين يتهافتون على المراكز الثقافية الفرنسية بالجزائر : في قسنطينة ووهران وعنابة وتلمسان ?
    لا يحمل الحقد من تعلو به الرتب** ولا ينال العلى من هاجره الأدب

  • ابن الجبل

    فرنسا تضغط على الجزائر كي تقبل بعودة الحركى والأقدام السوداء ، وهذا ماجعلها تقلص كوطة الجزائر من التأشيرات . ولكن الجزائر لا تقبل بعودة هؤلاء الذين أساءوا للجزائر وارتكبوا جرائم ، والا لماذا هربوا مع الاستعمار الفرنسي ؟! .

close
close