الإثنين 14 أكتوبر 2019 م, الموافق لـ 14 صفر 1441 هـ آخر تحديث 16:07
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

لقي مقطع فيديو لشاب أنقذ سيدتين محاصرتين بألسنة اللهب في منزل بولاية وهران انتشارا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي المحلية والعالمية، حيث استطاع الشاب الذي أطلق عليه لقب “سبيدرمان” أن ينال إعجاب الجميع من خلال عملية الإنقاذ البطولية.

لم يكن ثالث أيام عيد الفطر عاديا على مواقع التواصل الاجتماعي، ففي غضون ثوان تفاعلت جميع الصفحات حتى الخاصة منها مع مقطع فيديو لشاب ينحدر من حي  المدينة الجديدة بوهران، يتسلق جدار بناية محاذية لأخرى مشتعلة  كي يتمكن من إخراج امرأتين عالقتين فيها قبل وصول الحماية المدنية لإخماد الحريق.

وأثنى الفايسبوكيون على الشاب الذي لم ترعبه النيران وشرارات الكهرباء المتطايرة في الجو أو الدخان المتصاعد وقد بلغ عنان السماء، بل غامر بحياته لإنقاذ السيدتين المرعوبتين وسط تألم وحسرة المواطنين الذين تجمعوا لمشاهدة المنظر ولم يكن بوسعهم التدخل، مكتفين بالدعاء، لتنتهي لحظات القلق والترقب بعد تمكن الشاب من إنقاذهما ونقلهما لمنزل الجيران ووصول رجال الحماية المدنية لإخماد النار.

واكتشف الفايسبوكيون فيما بعد أن البطل سحنون عبد القادر الذي أطلقوا عليه تسمية “سبيدرمان”، هو عون حماية مدنية كان في يوم راحة، لكن الحادث دفعه للتدخل والمغامرة بحياته ليتم ترقيته لرتبة عريف، وفق ما كشف عنه بيان لمصالح الحماية المدنية، عرفانا منها لدوره الجبار والبطولي رغم وجوده في عطلة.

ق.م

عيد الفطر مواقع التواصل الاجتماعي وهران

مقالات ذات صلة

600

0 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم

لا يوجد أي تعليق, كن أول من يعلق!

close
close