الأربعاء 14 نوفمبر 2018 م, الموافق لـ 06 ربيع الأول 1440 هـ آخر تحديث 22:11
الشروق العامة الشروق نيوز بنة تي في
إذاعة الشروق
ح.م

الفريق أحمد قايد صالح

أكد الفريق، أحمد قايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أن الرغبة لا تكفي وحدها لأن تكون مسلكا من مسالك النجاح والارتقاء إلى مراتب القوة، بل يتعين أن تكون مقرونة بجهد صادق وبرؤية متبصرة وبعيدة النظر، تصبح معها بالضرورة الاستراتيجية المتبناة ذات فائدة وذات جدوى، وتعرف طريقها نحو التنفيذ الميداني بصفة عقلانية وبطريقة تعبر عن فهم وإدراك أهدافها المنظورة والبعيدة.
وقال قايد صالح، الأحد، خلال إشرافه على تنفيذ تمرين رمي بالصواريخ “سطح- سطح”، رفقة اللواء مفتاح صواب، قائد الناحية العسكرية الثانية بوهران “ووفقا لهذه الرؤية يستمر الجيش الوطني الشعبي بحماس شديد في تنفيذ مقاربته ذات الصلة بتطوير قوام المعركة لديه سواء ما تعلق منها بالقوات البحرية أو بغيرها من القوات الأخرى”.
وبالقاعدة البحرية الرئيسية لمرسى الكبير، حسب ما جاء في بيان وزارة الدفاع تفقد الفريق بعض الوحدات البحرية العائمة على غرار السفينة المدرسة “الملاح”، ليلتقي إثرها بإطارات وأفراد الواجهة البحرية الغربية، أين ألقى كلمة توجيهية هنأ فيها طاقم الفرقاطة “المدمر” على تحكمهم الجيد في الأسلحة والمعدات، مشيدا بالجهود الكبرى التي بُذلت من أجل الارتقاء بقدرات القوات البحرية كمكون أساسي من مكونات الجيش الوطني الشعبي، بالاعتماد أساسا على عنصر بشري كفء قادر على مواجهة كافة التحديات المعترضة.
وقال: “إن الحقيقة التي لا تحتاج إلى توضيح وتغني عن أي بيان، هي أن القوات البحرية قد بلـغـت في السنوات القـلـيلة الماضـية نهـضة حقيقية في كـافـة مكوناتها وفروعها، هذه النهضة التي نقطف الـيـوم ثـمارها على أكـثـر مـن مـسـتوى، نهضة يسندها الميدان سواء من الجانب التجهيزي وتوفير كل أنواع وأشكال العتاد المتطور، أو من ناحية توفير العنصر البشري الكفء والماهر، بل والمدرك لحساسية المهام الموكلة إليه، هذا إلى جانب هذه الطفرة بل الطفرات النوعية التي انتقل أثناءها الجانب المنشآتي للقوات البحرية من حالة إلى حالة أخرى أكثر توافقا ومواكبة لهذه النهضة السالفة الذكر، وذلكم هو السعي المثمر النتائج الذي أثبت جدواه ونجاعته في الميدان”.
وأضاف نائب وزير الدفاع “قوام المعركة للجيش الوطني هو قوام متعدد الأشكال ومتكامل الأذرع، وذراع القوات البحرية هو جزء لا يتجزأ من هذا القوام القتالي الواجب الاستمرار في تمتين دعائمه وتقوية مقدراته ومقوماته أكثر فأكثر، ومن أجل ذلك تجرى مثل هذه التمارين البحرية بالرمايات الحقيقية، ومن أجل ذلك يتم الحرص على أن يمثل التجسيد الفعلي والميداني لكافة الرؤى والمخططات الموضوعة لهذا الشأن”.
وبالمقابل، أكد قايد صالح بأن المداومة على إجراء التمارين هي السبيل الأنجع المؤدي إلى استيعاب مجمل متطلبات الاستخدام الصائب بل الأمثل للعتاد والتجهيزات العصرية الموجودة في الحوزة، قائلا “إن اكتساب أسباب القوة وتثبيت مرتكزات الجاهزية القتالية لقواتنا البحرية، تستوجب حتما امتلاك مثل هذه السفن الحربية ذات التكنولوجيات العالية وذات المواصفات القتالية الأكيدة، ويستوجب بالتالي وبالضرورة أيضا، اكتساب كافة أسباب وقدرات استعمالها استعمالا صائبا تكفل حسن الاستفادة من خدماتها ومزاياها القتالية والعملياتية، وهي مزايا ستمنح دون شك إضافة كبرى بل ونوعية لقدرة قواتنا البحرية وقوام المعركة لديها، على القيام بالمهام الموكلة لها بكل سهولة وأريحية، بل وإصرار”.

https://goo.gl/b2P521
أحمد قايد صالح الجزائر الجيش الوطني الشعبي

مقالات ذات صلة

7 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • نح لا

    الرغبة وكل تمنيات الشعب الجزائري في رحيل اهل الفساد من الحكم باسرعة البرق والعودة الى الصندوق والشرعية الشعبية بلا تدخل اجنبي ولا دبابة

  • الواضح الصريح

    (الرغبة لا تكفي وحدها لأن تكون مسلكا من مسالك النجاح والارتقاء إلى مراتب القوة، بل يتعين أن تكون مقرونة بجهد صادق وبرؤية متبصرة وبعيدة النظر، تصبح معها بالضرورة الاستراتيجية المتبناة ذات فائدة وذات جدوى، وتعرف طريقها نحو التنفيذ الميداني بصفة عقلانية وبطريقة تعبر عن فهم وإدراك أهدافها المنظورة والبعيدة.يبقى) على مسستوى الجيش لا أحد يجهل مايقم به في إطار مهامه ، أما على مستو ى غيره من مؤسسات الدولة فالفاسدين من المسيرين وما أكثرهم يعلمون خلاف ذلك وبمجهود مضعف

  • hakim

    الملاحظ ان الجيش يهتم بالجانب التكتيكي و هذا حسن لكن الاهتمام بالجانب الاستراتيجي واجب و ضروري لبناء رؤية مستقبلية للجيش فمثلا فقط : تصنيع السلاح و الاكتفاء الذاتي دون اللجوء الى الخارج هدف استراتيجي هام حتى لا نقع في مصيدة الاتكال على الخارج رغم ان احتمال ان يكون العدو هو الذي يبيعك السلاح , كما انه لا يعطيك كل شيء فيصبح سلاحك متأخرا بجيل او جيلين و هذا خطر على الامن القومي ,لذى على المفكريين و الاستراتيجيين ان يولوا اهتماما بجانب تصنيع السلاح محليا و ها هي تركيا اكبر شاهد على ذلك .

  • hrire

    كل خراجتك يا جنرال غير باه تقول ان فخامته دار و فعل و لكن يا جنرال نتكلم على 1500ملياردولار ها هى اريران صنعت طاءرتها الحربية للجزاءر قدراتها اكبر

  • abu

    القوة…..كل شيئ نشتريه من الغرب فهل يبيعوننا القوة ….. أكيد لا…..لقد قالها أحد الأساتذة لطلابه ..لو أن الهواء الذي نستنشقه تصنعه امريكا.لحرمتنا منه ولن تبيعه لنا مهما دفعنا لهم…..القوة بعيدة عنكم وستبقى بعيدة الى الابد ما دمتم تشترون كل شيئ من الغربيين…..

  • محمد

    الرغبة في الاصلاح تبدأ سيدي فانتم عمارة الوطن او خرابه فبيدكم التغيير احباط مخططات المخربين كما فعلتم بالارهاب فالدور الآن اكبر في الابقاع بهؤلاء الذين لاينتمون للوطن بقلوبهم ومالهم ياخذون وينهبون ويدمرون الرغبة في الاصلاح ليس شئ سهل او بالكلام فقط الرغبة في الاصلاح نية صادقة مع الضمير وكذا حب الوطن الرغبة في البدء وخيط البدء بيدكم لذا عليكم ان لاتراوغوا

  • جمال

    يجب على الجيش العمل ثم العمل لان كل شيئ متوفر لدى الجيش حتى ان جندي احتياطي تم استدعائه لسنة واحدة فقط خصص له تقاعد وبمرتب جد جميل وباثر رجعي واحسن واحسن كمن يتقاضى مرتب وعمل لمدة 32 سنة عمل في الحياة المدنية ادن الجيش لا ينقصه شيئ ولدالك فالعمل ثم العمل

close
close