-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع

قبة برلمان بوليفيا تتحول لحلبة مصارعة (فيديو)

م.ص
  • 561
  • 0
قبة برلمان بوليفيا تتحول لحلبة مصارعة (فيديو)
ح.م
لقطة من الفيديو

تحوّلت قبة برلمان بوليفيا الأمس الثلاثاء 22 ماي، إلى حلبة مصارعة بين النواب البوليفيين، أين تعارك هؤلاء وتبادلوا اللكمات والركلات.

فيديو وصور الحادثة تناقلتها عديد وسائل الإعلام وشبكات التواصل الإجتماعي. قبل استعمال النواب البوليفيين للعنف الجسدي تحت قبة البرلمان، كانوا في جلسة مساءلة لوزير الداخلية البوليفي إيدواردو ديل كاستيلو.

الوزير اليساري (34 سنة)، أتى لتقديم تقرير حول المعارض البوليفي المتواجد في السجن لويس فيرناندو كاماشو من اليمين المتطرف (44 سنة)، والذي تتهمه الحكومة البوليفية بـ”الإرهاب” وذلك بسبب محاولته تنظيم “انقلاب” في 2019 للإطاحة بالرئيس البوليفي أنذاك إيفو موراليس.

أثناء كلمته، وزير الداخلية البوليفي وصف نواب حزب “كريموس” حزب المعارض المعتقل لويس فيرناندو كاماشو ب”مجموعة من الراديكاليين، اللصوص والعنيفين، الذين أتوا لسرقة أموال الشعب البوليفي”.

حينها قام مجموعة من النواب من المعارضة اليمينية برفع لافتات كتب عليها “لا وجود للديمقراطية حين يوجد معتقلون سياسيون” وصورة للوزير البوليفي التي كتبوا عليها “وزير الرعب”.

كي ينهض بعد ذلك نواب من الأغلبية اليسارية وينتزعوا هذه اللافتات من النواب الذين رفعوها، ما أدى إلى اشتباكات بالأيدي، واللكمات والركلات بين البرلمانيين البوليفيين.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!