-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
دعا إلى تحليل نداء أول نوفمبر 1954..

قوجيل: الإستعمار الفرنسي كان يهدف إلى إبادة الجزائريين

أسماء بهلولي
  • 318
  • 1
قوجيل: الإستعمار الفرنسي كان يهدف إلى إبادة الجزائريين
أرشيف
رئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل

دعا المجاهد ورئيس مجلس الأمة، صالح قوجيل، الأربعاء بالعاصمة، إلى “ضرورة مراجعة وتحليل” نداء اول نوفمبر 1954 بغية إعطائه بعده الحقيقي الذي بني على الوحدة الوطنية، مؤكدا أن الاستعمار في الجزائر كان مغايرا تماما لباقي الاستعمارات في العالم، ذلك لأن فرنسا أرادته استيطانيا هدفه إبادة الجزائريين.

وأوضح قوجيل، في محاضرة ألقاها بمقر المجلس بعنوان “الجزائر تشهد يوم الوغى.. نوفمبر يعود على طريق التأسيس والتأصيل للجمهورية الجديدة”، في إطار إحياء الذكرى الـ67 لاندلاع ثورة الفاتح نوفمبر 1954، انه “يجب مراجعة وتحليل نداء أول نوفمبر 54 حتى نكتشف المفهوم الحقيقي لمضمونه الذي بني على الوحدة الوطنية”.

وفي هذا الإطار دعا المتحدث إلى ضرورة ربط ماضي الجزائر بحاضرها حتى تتمكن من بناء مستقبلها مع الحرص على قراءة صحيحة للتاريخ، وذكر قوجيل أنه من جملة النقاط الهامة التي وردت في بيان 1 نوفمبر هو توزيع المهام على المناضلين بشكل متوازن وإشراكهم في المسؤوليات بهدف “محو الجهوية وإعطاء مفهوم أعمق للوحدة الوطنية”.

وأضاف قوجيل مؤكدا ان الجزائر “حافظت على سيادتها في اتخاذ القرار وفضلت ان تكون المفاوضات مع فرنسا الاستعمارية مباشرة من دون أي وسيط من أي دولة كانت”، حيث طلبت من الزعماء ورؤساء الدول الذين اقترحوا الوساطة ان يكتفوا بدعم الثورة دبلوماسيا ومدها بالسلاح.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
1
  • ثانينه

    عيتونا ماتحشموش..تحقروا الشباب الجزائري ياشيوخ العار لااحد يستمع لكم ولايثق فيكم 90سنه مازال يحكم والجزائر تزخر بالشباب العبقري..