الإثنين 16 ديسمبر 2019 م, الموافق لـ 18 ربيع الآخر 1441 هـ آخر تحديث 09:59
الشروق العامة الشروق نيوز الشروق +
إذاعة الشروق
ح.م

عاد النّجم السابق لِكرة القدم الفرنسية إيرك كانتونا، الثلاثاء، إلى تصريحاته الجريئة والمُثيرة للجدل.

وقال إيريك كانتونا: “الدول الديموقراطية الكبيرة تتّجه نحو البلدان العريقة حضاريا، وتُطالبها بِالعيش مثلها!”. في إشارة إلى القوى الإستعمارية والإمبريالية الغربية التي تُصرّ على إملاء منطقها على البلدان النّامية، وتُطالبها بِتطبيق نوع مُعّين من الإجراءات السياسية والإقتصادية والإجتماعية. رغم عراقتها التاريخية وموروثها الحضاري الذي يجعلها في غنى عن استيراد النموذج البديل.

وأضاف كانتونا في مقابلة صحفية أدلى بها لِجريدة “الغارديان” البريطانية، الثلاثاء: “أعتقد أن تدخّل الكبار (القوى العظمى) في شؤون البلدان الصغيرة لا يعدو أن يكون شكلا من أشكال الإرهاب، إرهاب إقتصادي”.

واختتم نجم فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي سابقا، البالغ من العمر 53 سنة: “تُمارس الدول الغربية الكبرى نوعا من الديكتاتورية، في فرض رؤيتها الضيّقة ونظرتها الأحادية على البلدان النّامية”.

وعلى غرار أسطورة الكرة البرازيلية الرّاحل سقراط (سكراتاس) ومواطنه الحالي روماريو وغيرهما، فضّل الفرنسي إيريك كانتونا الإهتمام بِالقضايا الإنسانية العادلة، ونصرة المستضعفين، بعد اعتزاله اللعبة عام 1997.

إيريك كانتونا الدول المتقدمة العالم

مقالات ذات صلة

600

5 تعليق
  • الأحدث
  • الأقدم
  • مقبرة المواهب

    فغنسي ناس ملاح هذا … ماشي حقارسفقوا لو سفقوا لو

  • bledare

    LES HOMMES

  • أستاذ

    والله يستحق دعوة invitation والتفاتة منا في الجزائر لدعم القضية الفلسطينية
    مثله مثل جورج غالاوي والكثيرين من الأحرار

  • شتان

    و عندنا هنا من يعيش (آلافخونساز) و يريد للشعب كله أن ينهج منهجه
    شتان بين أن تعيش حر و أن تقلد من تعبدهم

  • Karim

    هذا هو أصل الصراع حاليا في الجزائر. قوى وطنية من جهة و أخرى تغريبة تتستر وراء الحراك.

close
close