-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
ينشط ضمن عصابة

“كلونديستان” يختطف رعية إفريقيا ويطالب بـ300 مليون فدية!

مريم. ز
  • 2058
  • 0
“كلونديستان” يختطف رعية إفريقيا ويطالب بـ300 مليون فدية!
أرشيف

استمعت، الأحد، محكمة الجنايات الابتدائية بالدار البيضاء في العاصمة، إلى أقوال أفراد عصابة إجرامية خططوا لاختطاف رعية من جنسية مالية واحتجازه لساعات طويلة داخل كوخ مهجور بأعالي جبال منطقة بومرداس، ثم الاتصال بزوجته من أجل دفع فدية قيمتها 300 مليون سنتيم مقابل إطلاق سراحه.

التحريات الأمنية في الملف انطلقت من بلاغ تلقته عناصر الأمن الحضري ببرج الكيفان شرق العاصمة، من قبل سيدة تحمل الجنسية الكاميرونية وإيداع شكوى تفيد بتعرض زوجها للاختطاف واختفائه عن الأنظار لساعات دون أن تعلم عن مكانه شيئا، وأبلغت زوجة الضحية عن أسماء أشخاص حاولوا الاتصال بها من بينهم سائق أجرة غير شرعي، طلبوا تسليمهم مبلغا ماليا قبل إخلاء سبيله، وعقب تحريات مكثفة وتتبع هويات المتورطين استنادا لأقوال زوجة الضحية تبين أن المشتبه فيهم “ب.فيصل”، “ب.فتحي”، “ب.راشد”، وكذا المدعو “ب.محمد امين” خططوا لاختطاف الرعية المالي “ثار . مكثار”، انتقاما منه بعد عجزهم عن تحصيل مبالغ مالية بالعملة الصعبة وتحويلها باستخدام محلول سحري، وهي العملية التي احترفها عديد الرعايا الأفارقة على مدار السنوات الفارطة، واحتيالهم بطرق ملتوية على مئات الأشخاص في صفقات لتحويل العملة المزيفة.

وحسب الملف، فقد قرر الجناة البحث عن الرعية بعد احتياله عليهم كما سبق أن تعرفوا عليه عبر إحدى صفحات الفايسبوك، واستعانوا خلال رحلة البحث بشخص يدعى “ب. فتحي” متهم في ملف الحال، الأخير يملك إقامة وشققا جاهزة يقوم بكرائها للرعايا الأفارقة، أين دلّهم على مكانه بعد الاتصال به مباشرة وحصوله على مبلغ مالي كعمولة مقابل ذلك، لتنطلق عملية استدراج الضحية إلى مكان خال من المارة ثم تكبيله ووضعه بالصندوق الخلفي للسيارة، ثم توجهوا نحو قرية أعراب بأعالي جبال ولاية بومرداس، واحتجازه لمدة 24 ساعة داخل كوخ مظلم قبل الاتصال برقم زوجته للتفاوض معها حول عملية تسليمهم المبلغ المالي.

ولدى مثول المتهمين أمام هيئة المحكمة، السبت، عن تهمة تكوين جمعية أشرار بغرض الإعداد لجناية وتهمة الخطف عن طريق الاستدراج، جاءت اعترافاتهم متضاربة، حيث صرح المدعو “ب. محمد أمين” بأنه تعرف على الضحية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأبرموا معه صفقة لتحويل مبلغ 360 مليون سنتيم إلى العملة الصعبة، غير أنه يضيف المتهم- اكتشف تعرضه للنصب والاحتيال من قبل الضحية لدى تفقده المبلغ لاحقا، لذلك قرر رفقة شركائه البحث عنه وتسليمه لمصالح الشرطة، وأنكر المتهم ذاته ما نسب إليه بخصوص عملية الاختطاف. من جهة أخرى، سرد الضحية بجلسة أمس، تفاصيل اختطافه وإجباره على ركوب السيارة، بعد إيهامه من طرف المدعو “ب.فتحي” أنه سيتوجه رفقة صديق له لمساعدته في إيجاد منصب عمل.

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
0
معذرة! لا يوجد أي محتوى لعرضه!