-- -- -- / -- -- --
إدارة الموقع
انتقد الحراك ودعا إلى التصويت في التشريعيات القادمة....

كمال داوود بعد أن تخلت عنه الدوائر الباريسية توبة متأخرة

زهية منصر
  • 2409
  • 7
كمال داوود بعد أن تخلت عنه الدوائر الباريسية توبة متأخرة
أرشيف

في خرجة جديدة مناقضة لقناعاته السباقة دافع كمال داوود عن الانتخابات القادمة، ودعا الناس إلى الذهاب للتصويت خاصة منطقة القبائل.

وقال داوود في تصريحات نقلتها قناة بور تيفي إنه يدعو للتصويت لأنه عاش تجربة التسعينيات وأثبتت التجربة أن مقاطعة الانتخابات ستكون في صالح التيار الإسلامي والمتشددين ويعطي الأغلبية للإسلاميين في البرلمان. واستند كمال داوود في طرحه الجديد كما ذكره إلى تجربة تونس ومصر في وصول الإسلاميين إلى الواجهة.

وأضاف كمال داوود أن المقاطعة والإبقاء على سياسة الكرسي الشاغر ستعطي الفرصة للآخرين ولن يكون هؤلاء –حسبه- سوى التيار الإسلامي الذي سيستحوذ على مقاعد البرلمان.

وأضاف في السياق ذاته أن الاحتجاج جيد وهو “عمل بطولي لكنه عقيم سياسيا والاحتجاج ليس برنامج سياسي”. ودعا المتحدث إلى إعادة التفكير في كيفية بناء الحراك لأن “الاحتجاج وحده لا يبني دولة”.

ويطرح الموقع الجديد لكمال داوود وانقلابه 180 درجة على مواقفه السابقة عدة أسئلة عن دوافع “التائب” من التيار الفرانكفوني، هل له علاقة بتراجع شعبيته في الوسط الثقافي الفرنسي وتراجع الدوائر الثقافية هناك عن حمايته وتخليها عنه كما تخلت سابقا عن رشيد بوجدرة الذي عاد ليكتب باللغة العربية؟ فهل يفعلها كمال داوود مستقبلا ويكتب باللغة العربية؟

أضف تعليقك

جميع الحقول مطلوبة, ولن يتم نشر بريدك الإلكتروني. يرجى منكم الإلتزام بسياسة الموقع في التعليقات.

لقد تم ارسال تعليقكم للمراجعة, سيتم نشره بعد الموافقة!
التعليقات
7
  • من هناك

    الرجل يصول ويجول وتنشر مؤلفاته في الشرق والغرب وبعدة لغات ... وأنتم تقولون لنا : تخلت عنه الدوائر الفرنسية . عجيب

  • حوحو الجزائر

    من يتمعن في التعاليق يستنتج أسباب اصابة الجزائر بالشلل الذي مصدره هو اصابة عقولنا بالفشل .

  • عمر

    أَفَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَٰهَهُ هَوَاهُ وَأَضَلَّهُ اللَّهُ عَلَىٰ عِلْمٍ وَخَتَمَ عَلَىٰ سَمْعِهِ وَقَلْبِهِ وَجَعَلَ عَلَىٰ بَصَرِهِ غِشَاوَةً فَمَن يَهْدِيهِ مِن بَعْدِ اللَّهِ ۚ أَفَلَا تَذَكَّرُونَ (23) - (س.الجاثية).

  • جزايري حر

    كفى ترويجا لمثل هؤلاء البائسين الفارغين من العلم والإخلاص وكل قيم الانتماء للوطن والأمة

  • حائر

    أولا : لا تهم اللغة التي يكتب بها بل ما يهم هو محتوى ما يكتب .. ثانيا : كمال داوود روائي محترف حب من حب وكره من كره أما السياسة فهي للسياسيين وما قاله الرجل هو رأي كرأي أي كان لا أكثر ولا أقل .. ثالثا : ندائه للتصويت أو للمقاطعة لا يغير شيئا من ما قرره كل حر وكل ذو عقل سليم أما من يفكر بعقول الاخرين وليس بعقله فتلك قضية أخرى .

  • مراقب السديم

    التفسير الصائب هو : أن التيار الفرنكو بربريست يُلعلع احتجاجا في الشارع ، ويهيم عشقا في مكاسب السلطان !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!1

  • احمد

    وشكون كمال داود هذا ؟